سحب من الدخان تغطي سماء البصرة               مصالح الأحزاب تنذر بانهيار أوضاع العراق               صفقة سرية لتعيين قائمقام الشطرة بذي قار               توافق بين واشنطن وطهران على صفقات الرئاسات في العراق               السفير البريطاني لدى بغداد يحذر من خروج الوضع في العراق عن السيطرة !               جريمة بشعة تهز البصرة .. قتل ٦ اشخاص بينهم طفل رضيع واحراق جثثهم               السفير البريطاني في بغداد : الفساد الإداري والمالي أكبر تهديد للعراق بعد "داعش"               تحالف الحشد:رئاستي الوزراء والجمهورية وفق ما تنسبه إيران              

أهم وأبرز التطورات الأمنية والسياسية التي شهدتها الساحة العراقية يوم 24/06/2017

أخبار عراقية
السبت, 24 حزيران 2018

* سليماني وسياسية فرض السيطرة الايرانية على المنطقة العربية!

* ما هدف امريكا من استبعاد العراق من الدول الاسوء في تجنيد الاطفال؟

* هل سيكون لايران دور في ضياع التاميم

* ايسر الموصل... الانفلات الامني... من المسؤول؟

* قصف حربي يستهدف احياء المدينة القديمة بالموصل ويخلف ضحايا

* موشن جرافيك: مشاريع حكومية وهمية.. فقط في العراق

* ارتفاع عدد الضحايا المدنيين بسقوط قذائف الهاون في الموصل الى نحو 20 قتيلا وجريحا

مشاركة

* انفجار عبوة ناسفة يؤدي لجرح مدنيين اثنين جنوبي بغداد

* الاهمال والفساد الحكومي يعطل العمل ويزيد معاناة المواطنين

* اصابة ثلاثة اشخاص على يد مسلح مخمور في دهوك

* ادارة الاحتلال الامريكي توكد عدم تخليها عن الحكومة التي انشأتها

* الهجرة والمهجرين : أكثر من 10 آلاف نازح خلال ثلاثة أيام فقط من غرب الموصل

* ادانة دولية لتدمير الجامع النوري ومنارته الحدباء

* نفايات النجف المتكدسة لاتجد من يرفعها!

* قوات الاحتلال الامريكي تنتشر جنوب الرطبة

* محافظ التاميم يصدر اوامر باخراج النازحين الى مناطقهم

* ما الاسباب التي تدفع الجبوري للتقرب من ايران؟

* مخيم 18 كيلو في الانبار.. واوهام الوعود الحكومية!

* النازحون.... الهروب من الموت الى الموت!

* من غرفة العمليات المشتركة... ماذا طلب العبادي؟

* هجوم بالاحزمة الناسفة على البغدادي في الانبار

 

* سليماني وسياسية فرض السيطرة الايرانية على المنطقة العربية!

تحاول إيران فرض الامر الواقع وبسط نفوذها في المنطقة العربية والسيطرة عليها، وفي هذا السياق قال رئيس هيئة الاركان الايرانية اللواء “محمد باقري” ان الاوامر بتنفيذ القصف الصاروخي على دير الزور في سوريا صدرت من المرجع الايراني “علي خامنئي”، في وقت اشرف فيه قائد فيلق القدس “قاسم سليماني” على هذا القصف الذي مر عبر اجواء العراق.

وقال باقري” في تصريح صحفي ان “هذا القصف يعد مصداقا حقيقيا لمكافحة الارهاب ولايؤدي الى زيادة التوتر في المنطقة وانه سيرعب حتى اسرائيل”.

واضاف باقري ان “الكيان الصهيوني يجب ان يدفع ثمن قيامه بتدريب وايواء عناصر جبهة النصرة لذلك ينبغي ان يشعر بالرعب”.

وكانت ايران قد استباحت اجواء العراق عبر اطلاق صواريخ بذريعة استهداف من سمتهم طهران الارهابيين في دير الزور بسوريا تنفيذا لاوامر اطلقها قائد فيلق القدس الجنرال ”قاسم سليماني”.

* ما هدف امريكا من استبعاد العراق من الدول الاسوء في تجنيد الاطفال؟

كشف مسؤولون أمريكيون، اليوم السبت، أن وزير الخارجية “ريكس تيلرسون” يعتزم، استبعاد العراق وميانمار من قائمة أمريكية لأسوأ دول في العالم تنتهك حظر تجنيد الأطفال متجاهلا توصيات خبراء وزارة الخارجية ودبلوماسيين أمريكيين كبار، ما يثير تساؤلات عن هدف واشنطن من استبعاد العراق من تلك القائمة، حيث ترتبط واشنطن بعلاقات مع الحكومة وتقوم بتوريد السلاح للقوات المشتركة بما يؤكد تحكم لغة المصالح في الامر على حساب حقوق الانسان.

وقال مصدر صحفي في تصريح له إن “هذا القرار الذي أكده ثلاثة مسؤولين أمريكيين سيمثل خروجا على تقليد متبع منذ فترة طويلة بوزارة الخارجية الأمريكية بشأن كيفية تحديد الدول المخالفة وقد يثير اتهامات بأن إدارة الرئيس “دونالد ترامب” تعطي أولوية للمصالح الأمنية والدبلوماسية على حقوق الإنسان”.

واوضح المصدر ان ”تيلرسون ناقض تقديرات موظفيه بشأن استخدام الأطفال كجنود في البلدين ورفض توصية دبلوماسيين كبار في آسيا والشرق الأوسط كانوا يريدون إبقاء العراق وميانمار ضمن القائمة”.

وأضاف المصدر ان “تيلرسون رفض أيضا اقتراحا داخليا بوزارة الخارجية بإضافة أفغانستان إلى القائمة”.

وتابع المصدر ان ”هذه القرارات اتُخذت على ما يبدو في أعقاب ضغوط من وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) لتفادي تعقيد منح معونات للجيشين في العراق وميانمار وهما حليفان وثيقان للولايات المتحدة “.

واكمل المصدر ان “مسؤولي حقوق الإنسان أبدوا دهشتهم بشأن خطوة استبعاد الدولتين من القائمة والتي من المتوقع أن يتم إعلانها يوم الثلاثاء”.

* هل سيكون لايران دور في ضياع التاميم؟

كشفت صحيفة “الشرق الأوسط”، اليوم السبت، عن محاولة إيران تنفيذ مخطط بإشراف سفيرها في بغداد “إيرج مسجدي” يهدف لتمكين مسلحي (تنظيم الدولة) من السيطرة على محافظة التاميم، بهدف تعطيل الاستفتاء الذي الذي يعتزم كردستان العراق إجراءه في الخامس والعشرين من أيلول المقبل.

وقالت الصحيفة في تقرير له إنه “رغم اقتراب القوات المشتركة من حسم معركة الموصل والقضاء على مسلحي (تنظيم الدولة) عسكرياً في العراق، فإن مناطق في كركوك وحوض حمرين وأطراف قضاء طوزخورماتو شهدت خلال الأيام الماضية تحركات مكثفة لمسلحي (تنظيم الدولة) الذين تضاعفت أعدادهم بشكل كبير رغم وجود قواعد عسكرية للحرس الثوري الإيراني غير بعيدة عن هذه المناطق، مما يثير تساؤلات حول خطط إيران في المنطقة”.

وأضافت الصحيفة نقلا عن مصادر أمنية كردية أن “النظام الإيراني يريد سيطرة مسلحي (تنظيم الدولة) على كركوك كي يعطل عملية الاستفتاء على استقلال كردستان، التي من المقرر إجراؤها في 25 أيلول المقبل وتريد القيادة الكردية إجراؤها في المناطق المتنازع عليها، بما فيها كركوك”.

وأشارت الصحيفة في تقريرها إلى أن “إيران تريد إخضاع كركوك لسيطرة الحشد الشعبي بحجة تحريرها من مسلحي (تنظيم الدولة)، مبينة أن السفير الإيراني لدى العراق أحد قادة فيلق القدس التابع للحرس الثوري إيرج مسجدي هو الذي يُشرف على تنفيذ الخطة”.

ونقلت الصحيفة في تقريرها عن “حسن يزدان”، قائد قوات بيشمركة حزب الحرية الكردستاني قوله إن “النظام الإيراني وعن طريق الحرس الثوري وسفيره لدى العراق إيرج مسجدي يشرف على تنفيذ خطة عن طريق مسلحي (تنظيم الدولة) في قضاء الحويجة والخاضع لسيطرة التنظيم”.

وأوضح يزدان أن “الخطة تتمثل في شن مسلحي (تنظيم الدولة) هجوماً واسعاً على كركوك واحتلالها أو احتلال منطقة إستراتيجية قريبة منها، كي يعطوا الحجة للحشد الشعبي للتحرك ودفع أعداد كبيرة من مسلحيه إلى كركوك بحجة تحريرها وتوفير الحماية لها، وبالتالي تحقيق الهدف الإيراني في استقطاع كركوك من كردستان ومن المشاركة في الاستفتاء وتعطيل عملية الاستفتاء على استقلال الإقليم”.

وتابع أن “قضاء الحويجة وحوض حمرين وقضاء طوزخورماتو أي الجهات الغربية والجنوبية من كركوك تشهد ومنذ فترة تحركات واسعة لمسلحي (تنظيم الدولة)، الذين شنوا خلال الأسابيع الماضية كثيراً من الهجمات على مواقع قوات البيشمركة”.

* ايسر الموصل... الانفلات الامني... من المسؤول؟

قتل وجرح نحو 40 شخصا في تفجيرين متزامنين وقعا، اليوم السبت، في سوق شعبي في ايسر مدينة الموصل مركز محافظة نينوى والذي سيطرت عليه القوات المشتركة لكنها تعجز حتى الان عن ضبط الاوضاع الامنية فيه.

وقال مصدر في الشرطة في تصريح صحفي إن ”8 مدنيين قتلوا واصيب 31 آخرين بعد ان فجّر شخصان بأحزمة ناسفة نفسيهما وسط المتبضعين بمناسبة عيد الفطر بسوق المثنى في الجانب الايسر من الموصل”.

واوضح المصدر أن ”اغلب الضحايا هم من الاطفال والنساء”.

وبين المصدر ان ”القوات المشتركة هرعت الى مكان التفجير وطوقت المكان، فيما بدأت سيارات الاسعاف بنقل الجرحى الى المستشفيات والمراكز الصحية”.

* قصف حربي يستهدف احياء المدينة القديمة بالموصل ويخلف ضحايا

تستمر العمليات العسكرية التي تشنها القوات المشتركة وداعميها من ميليشيا الحشد الشعبي وقوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الامريكية على مدينة الموصل مركز محافظة نينوى وفي هذا السياق كثفت مقاتلات التحالف الدولي من قصفها على احياء المدينة القديمة بالموصل ما خلف قتلى وجرحى من المدنيين حيث قتل 5 من عائلة واحدة جراء القصف.

وقال مصدر صحفي في تصريح له إن “طائرات التحالف الدولي قصفت منطقة الساعة في المدينة القديمة بالموصل بشكل مركز “.

واوضح المصدر ان “القصف اسفر عن مقتل خمسة من عائلة كردية واحدة ولا تزال جثثهم عالقة تحت الانقاض”.

وبين المصدر ان ”القتلى سقطوا نتيجة اصابة المنزل بصاروخ ما ادى لوفاة اب وام وولدهما وزوجته وابنتهما“.

وتابع المصدر انه “وعلى الرغم من أن الجثث لا تزال عالقة تحت أنقاض المنزل الذي يبعد مسافة 150 متراً فقط عن مسجد النوري بمنطقة الموصل القديمة دون انتشالها، لكن ذوي الضحايا أقاموا لهم مجلس عزاء في دهوك”.

* موشن جرافيك: مشاريع حكومية وهمية.. فقط في العراق

يستشري الفساد في العراق بشكل غير مسبوق وتنفق مليارات الدولارات على مشاريع وهمية على الورق دون اي وجود لها في الواقع ودون ان يتم محاسبة فاسد واحد ما يدل على التواطؤ بين الحكومة وهؤلاء الفاسدين.

شاهدوا مشاريع حكومية وهمية.. فقط في العراق

https://www.youtube.com/watch?time_continue=6&v=0RaMGtgp-8g

 

أهم وأبرز التطورات التي شهدتها الساحة العراقية يوم 23/06/2017

* ارتفاع عدد الضحايا المدنيين بسقوط قذائف الهاون في الموصل الى نحو 20 قتيلا وجريحا

مشاركة

ارتفع عد الضحايا المدنيين الذين اصيبوا نتيجة سقوط قذائف الهاون على سوق الموصل الجديدة قرب جامع “فتحي العلي”، في وقت سابق اليوم، الى نحو 20 قتيلا وجريحا، حيث تواصل القوات المشتركة وميليشياتها المعارك من اجل اكمال اقتحام المدينة القديمة.

وقالت مصادر صحفية، انه قد ” ارتفع عدد الضحايا المدنيين الذين اصيبوا اثر سقوط قذائف الهاون على سوق الموصل الجديدة قرب جامع “فتحي العلي الى 8 قتلى و10 جرحى“.

واضافت المصادر، ان “اوضاعاً بالغة السوء تواجه المدنيين في الموصل جراء الصعوبات التي يلاقونها من التضييق الامني واستمرار المعارك”.

ويذكر ان هذه هي الحادثة الثانية لاصابة مدنيين، بعد مقتل اربعة مدنين واصابة طفل نتيجة حادث مماثل في وقت سابق اليوم في حي العامل من نفس المدينة.

* انفجار عبوة ناسفة يؤدي لجرح مدنيين اثنين جنوبي بغداد

انفجرت عبوة ناسفة،اليوم الجمعة، مما ادى الى جرح مدنيان جنوبي العاصمة بغداد، مع استمرار الشلل الحكومي عن السيطرة على الاوضاع الامنية وانتشار الميلشيات الطائفية.

وقالت مصادر صحفية بتصريح لها، ان “عبوة ناسفة كانت موضوعة بالقرب من علوة لبيع الأسماك في قضاء المدائن جنوبي بغداد انفجرت، مساء اليوم، ما أسفر عن إصابة شخصين بجروح متفاوتة”.

وزادت المصادر، أن “الشرطة طوقت مكان الحادث ومنعت الاقتراب منه، فيما نُقل المصابان إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج”.

ويشار الى ان مناطق العراق تشهد تدهورا امنيا كبيرا حيث لا يمر يوم دون حدوث انفجارات و اغتيالات وتسليب.

 

* الاهمال والفساد الحكومي يعطل العمل ويزيد معاناة المواطنين

المواطن هو الخاسر الاكبر جراء خلافات السياسيين الذين لاينفكون عن الصراعات وعدم الاتفاق الا بشأن مصالحهم ومصالح احزابهم، فهذه وزارة الموارد المائية تقر، اليوم الجمعة، بان وزارة الصحة تجاهلت مخاطبتين من الموارد المائية بشأن تزويدها بالملفات الخاصة بخرائط مواقع التراث العالمي.

وقال مصدر مطلع بتصريح صحفي، انه “أبلغت وزارة الموارد المائية، الأمانة العامة لمجلس الوزراء، عن عدم تفاعل وزارة الصحة والبيئة مع طلب مركز إنعاش الأهوار والأراضي الرطبة العراقية، الخاص بتزويدها بالملفات الـ Shape File، الخاصة بخرائط مواقع التراث العالمي”.

واضاف المصدر، إن “وزارة الصحة والبيئة، تجاهلت مخاطبتين رسميتين صادرتين من مركز إنعاش الأهوار والأراضي في الوزارة، بشأن تزويدنا بالملفات الخاصة بخرائط مواقع التراث العالمي، والتي أعدت ضمن مشروع تسجيل أهوار جنوب العراق”.

وتابع المصدر، أن “وزارة الموارد المائية أكدت على وزارة الصحة والبيئة، على ضرورة تسليم الوثائق المطلوبة بالسرعة الممكنة، من خلال الاتصالات الهاتفية المتكررة والمراجعات المستمرة من قبل منتسبي الوزارة، دون ورود أية إجابة تذكر، على الرغم من قيام وزارتنا بإعداد الخرائط الخاصة بمواقع التراث العالمي، باستخدام الإحداثيات المذكورة ضمن وثيقة الإدراج، مع وضع شعار الوزارة على الخرائط”.

وأشار المصدر إلى أن “وزارة الموارد المائية، كلفت عن طريق مركز إنعاش الأهوار والأراضي الرطبة العراقية، وبحضور وكيل وزارة الصحة والبيئة، بمراجعة المساحات لغرض اعتمادها بصيغتها النهائية، وبعد المراجعة بين جميع الأطراف، المساحات النهائية للمواقع الطبيعية الأربعة لممتلك التراث العالمي، وتزويدها لميع الأطراف المعنية”.

ويذكر ان معظم المشاريع التي يعلن عنها في العراق لايتم تنفيذها وانما تستغل للدعايات الانتخابية من اجل كسب الاصوات فقط، فطريقها الى جيوب السراق لاغير.

* اصابة ثلاثة اشخاص على يد مسلح مخمور في دهوك

اصيب ثلاثة اشخاص بجروح نتيجة استهدافهم من قبل شخص مسلح في وسط دهوك، في ظل الانفلات الحكومي وعدم تمكن الحكومة من اتخاذ اي خطوات من شانها تحسين الاوضاع.

وقالت مصادر صحفية بتصريح لها، ان “مسلحا فتح النار من مسدس كان بحوزته قرب سوق وسط دهوك مما ادى الى اصابة ثلاثة اشخاص كانوا في منطقة الحادث”.

وأضافت المصادر، ان “الشرطة تمكنت من القاء القبض على ذلك المسلح وتبين فيما بعد انه كان متعاطيا لكمية كبيرة من الكحول اوصلته الى حد السكر”.

واشارت المصادر، الى انه “تم نقل الجرحى الى اقرب مستشفى لتلقي العلاج“.

* ادارة الاحتلال الامريكي توكد عدم تخليها عن الحكومة التي انشأتها

بعثت ادارة الاحتلال الامريكي ببرقية، تطمأن اتباعها فيها بانها ستبقى داعمة لهم في مختلف الظروف، فهي ترى فيهم اليد اليمنى في البلد، وجاءت البرقية التي بعثها عدد من أعضاء الكونغرس الأمريكي، الى رئيس مجلس النواب سليم الجبوري مؤكدة دعم الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت البرقية التي نشرتها الوكالات، “بصفتنا كاعضاء في الكونغرس الامريكي والتجمع العراقي، نكتب لكم هذه الرسالة لنعبر لكم عن دعمنا المستمر للحكومة العراقية، وايمانا منا بالامن العالمي واهتمام الولايات المتحدة للاستمرار لتحقيق شراكة قوية بين العراق والولايات المتحدة والتاكيد على قيم الديمقراطية للعراق وشعبه”.

واضافت البرقية،”نحن مستمرون بالوقوف الى جانبكم، وبجانب كل من ساعد الولايات المتحدة وخاطروا بحياتهم مع الجنود الامريكان، ومع الجنود العراقيين الذين لا زالو للان في قتال الدولة الاسلامية منذ كانون الثاني 2014، اكثر من 27.000 عراقي مدني استشهد بسبب وحشية داعش واكثر من 14.000 من القوات العراقية استشهد ايضا في القتال ضد داعش. نحن نعي تماما حجم اهمية ازالة هذا السرطان من المنطقة ونقف وقفة واحدة للاستمرار بالدعم لازالة داعش من العراق نهائيا”.

وتابعت البرقية، “لقد كبدت قوات الامن العراقية خسائر كبيرة في صفوف داعش وبمساعدة من القوات الامريكية وقاموا سويا بتحرير مدينة الفلوجة عام 2016، هذه المدينة التي ضحى فيها كلا الجانبين الامريكي والعراقي في الماضي، كما ان اعادة السيطرة على مدينة الموصل كانت خطوة كبيرة بالاتجاه الصحيح للقضاء على داعش، ونحن على امل كبير ان العراق سيكون امن بشكل كامل من اي تهديد”.

وبينت البرقية، ”ان الشعب الامريكي والمقاتلين الذين قضوا واجبهم في العراق يعون افضل من اي شخص اخر حجم هذه التضحيات التي قدمها اخواننا واخواتنا من اجل احلال السلام ومستقبل امن للعراق، لقد شهدوا بأم اعينهم حجم الخسائر البشرية من الامريكين والامريكيات الذين كانو في الخدمة العسكرية بجانب المواطنين العراقين الابرياء جراء ارهاب القاعدة، ونحن ننظر بعين التقدير لكل هذه التضحيات من كلا الجانبين. ونؤكد لكم على استمرار الدعم الكامل لتقديم المساعدة للعراق وشعبه الذين هم الان يطردون داعش من بلادهم والتاكد من عدم اعادة تشكيلها من جديد”.

وختاما اشارت البرقية، اننا “بصفتنا اعضاء في الكونغرس الامريكي نؤكد لكم ان الولايات المتحدة الامريكية مستمرة في الوقوف الى جانبكم، واسسنا شراكة مستندة على قاعدة التضحيات التي ضحيناها سويا ونحن على امل في المضي للعمل معا من اجل مستقبل افضل للعراق وشعبه”.

خالص امنياتنا

الموقعون

ادام كنزنغر

سيث ميلتون

مايك غاليغر

دوكان هانتر

انتوني جي براون

روبن غاليغو

سوزان ديفيز

جيم بانكس

اليس الـ هاستنغ

مايكل تي مككول

ترنت كيلي

تيد دبليو ليو

 

* الهجرة والمهجرين : أكثر من 10 آلاف نازح خلال ثلاثة أيام فقط من غرب الموصل

نزح اكثر من 10 الاف مدني خلال ثلاثة ايام فقط من من المدينة القديمة في أيمن الموصل محافظة نينوى باعتراف وزارة الهجرة والمهجرين، اثر المعارك العنيفة الدائرة بقيادة القوات المشتركة وميليشياتها وبدعم من التحالف الدولي لاقتحام ماتبقى من المدينة.

وقالت الهجرة والمهجرين في تصريح صحفي، ان “الاحصائيات تشير الى نزوح اكثر من 10 الاف مدني خلال ثلاثة ايام فقط من المدينة القديمة غربي الموصل”.

واضافت، ان “الامكانيات اللازمة لاستقبال وايواء النازحين غير متوفرة“.

ويشار الى ان القوات المشتركة وميليشياتها زادت من حدة المعارك من اجل التعجيل باقتحام ما تبقى من المدينة وباوامر من رئيس الوزراء حيدر العبادي مهما كانت النتائج ضد المدنين.

 

* ادانة دولية لتدمير الجامع النوري ومنارته الحدباء

ادانت منظمات دولية العمل الاجرامي الذي دمر جامع النوري ومنارته الحدباء التاريخية، حيث بلغ الدمار المادي نتيجة العمليات العسكرية الجارية لاقتحام الموصل من قبل القوات المشتركة وميليشياتها حوالي 80% تظمن مختلف نواحي الحياة.

ودانت منظمة الثقافة والفنون التابعة للأمم المتحدة (اليونسكو) بشدة تدمير جامع النوري الكبير في الموصل ومنارته “الحدباء” الشهيرة ووصفت المنظمة الموقع بأنه “رمز لهوية المدينة، وقالت إن هذا العمل “يعد مأساة انسانية وثقافية”.

واضافت منظمة الامم المتحدة على لسان ممثلها في العراق (يان كوبيش) في تصريح صحفي إن “هذا العمل الوحشي يضاف الى تاريخ الجرائم ضد الحضارة الإسلامية والإنسانية في العراق”.

ويشار الى ان الكثير من المواقع الحضارية الاثرية الاسلامية والتاريخية والحديثة دمرت منذ احتلال العراق عام 2003 من قبل امريكا والى يومنا هذا.

 

* نفايات النجف المتكدسة لاتجد من يرفعها!

عندما تسيطر الحكومات الفاسدة على مقدرات الشعب فانها تحيل الحياة الى جحيم في كل نواحيها، فهذه مديرية بلدية النجف تعترف بعزمها احالة ملف رفع النفايات الى متعهدين خاصين وبنظام الجباية، بعد ان فشلت في هذا الملف.

وقال مسؤول اعلام البلدية، بشار السوداني،في تصريح صحفي، ان “مدير البلدية وسام ساجت ناصر، كشف عن مناقشة تطبيق القرار المرقم 133 لسنة 1996، مع محافظ النجف لؤي الياسري، واعضاء لجنة الخدمات في مجلس المحافظة، لابداء الملاحظات لغرض تفعيل المادة، وحسبما يتناسب مع الوضع الراهن للمحافظة”.

وزاد، ان “تطبيق قرار الجباية سيرفع عن كاهل البلدية الكثير من الجهد الذي تتحمله الكابسات والسيارات التخصصية والعمال وتحويلها للعمل على التنظيف داخل الاحياء السكنية والقضاء بشكل دائم، لرفع تراكم النفايات”.

ويشار الى ان مدينة النجف التي يتوجه اليها ملايين الزوار تعاني واقعاً خدميا بالغ السوء حيث تتراكم النفايات وتنعدم الخدمات.

 

* قوات الاحتلال الامريكي تنتشر جنوب الرطبة

انتشرت قوات الاحتلال الامريكي في “وادي القذف” جنوب قضاء الرطبة غربي الانبار، استمرارا في سياستها التوسعية لاستعادة احتلال البلاد والسيطرة على مقدراته وخيراته.

وقالت مصاد مطلعة بتصريح لها، ان ”جنود الاحتلال الامريكي انتشرت في “وادي القذف” جنوب قضاء الرطبة غربي محافظة الانبار”.

واضافت المصادر، ان “محافظة الانبار تشهد باستمرار تحركات لقوات الاحتلال الامريكي التي عاودت التمركز في كثير من القواعد العسكرية”.

ويشار الى ان ادارة الاحتلال الامريكي اعلنت في اكثر من مناسبة عن نيتها معادوة احتلال العراق وانها ارتكبت اخطاءاً ستراتيجة بحق الخروج.

 

* محافظ التاميم يصدر اوامر باخراج النازحين الى مناطقهم

اصدر محافظ كركوك “نجم الدين عمر” امرا بإخراج عائلات النازحين ممن أستعيدت مناطقهم من قبل القوات الحكومية، استمرار في الاجراءات التعسفية التي يقوم بها المسؤولون ضد النازحين.

وقالت مصادر صحفية، ان ” امرا صدر من محافظ كركوك “نجم الدين عمر” يقضي باخراج العوائل النازحة التي استعيدت مناطقها من قبل القوات الحكومية مهما كانت الظروف”.

واضافت المصاد، ان “المحافظ بدا بتوجيه الاوامر للقوات المشتركة للاستعداد بتنفيذ حملة تطال النازحين“.

ويذكر انه تم اعتقال نحو 50 مدنياً من النازحين في مدينة كركوك، من قبل القوات المشتركة وبتوجيهات من المحافظ في وقت سابق اليوم، كما ان المناطق المقتحمة من قبل القوات المشتركة وميليشياتها تعاني من الدمار الهائل بالاضافة الى انعدام الخدمات وسرقة الدور والمحلات واحراقها او تفجيرها.

 

* ما الاسباب التي تدفع الجبوري للتقرب من ايران؟

يسعى السياسيون للتقرب من ايران التي يمتد نفوذها في الحكومة الى درجة التحكم بتوزيع المناصب واختيار المراكز القيادية، ومع اقتراب الانتخابات بدأ حراك السياسيون من اجل كسب ثقة طهران للحصول على المكاسب، فهذا رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، يوكد ان العراق داعم لكل التوجهات الرامية الى اتاحة فرص البناء والتطور الاقتصادي والتنموي

وقال بيان لمكتبه الاعلامينشرته الوكالات، ان “الجبوري استقبل، السفير الايراني لدى العراق ايرج مسجدي، وجرى خلال اللقاء بحث اوضاع المشهد الاقليمي في اطار تطوراته الاخيرة، وسبل تعزيز الامن والاستقرار بين دول المنطقة والسعي لانهاء التوترات وكذلك التنسيق المشترك من اجل مكافحة الارهاب”.

وبين الجبوري، ان “العراق قدم جهودا وتضحيات كبيرة من اجل تدعيم الامن والسلم الاقليميين، وتمكن من دحر الارهاب وانهاء توسعه وانتشاره، ونسعى الى مزيد من التنسيق والتعاون مع محيطنا العربي والاقليمي لتدعيم الاستقرار وتقوية الاواصر بما يحفظ سيادة البلدان ويعزز علاقات حسن الجوار”.

وأشار البيان، الى ان “الجانبين اتفقا على اهمية التعاون الثنائي بين البلدين وتحقيق المصالح المشتركة بما يخدم الشعبين الجارين”.

 

* مخيم 18 كيلو في الانبار.. واوهام الوعود الحكومية!

اطلقت نداءات استغاثة من النازحين في 18 كيلو غرب الانبار جراء دخول الصيف وارتفاع درجات الحرارة، وافتقار المخيمات لابسط مقومات الحياة، مع تواصل الاهمال والفساد الحكومي المتعمد، اذ لم ير النازحون من الحكومة المحلية والمركزية غير الوعود التي تهدف الى استمالتهم من اجل الانتخابات لا غير، وفي هذا الشان اعلن محافظ الانبار صهيب الراوي مباشرة الدوائر الخدمية وبالتعاون مع دائرة هجرة الانبار بتأهيل مخيم 18كم غرب مدينة الرمادي والذي تسكنه اكثر من 1125 عائلة وتجهيزه بالمتطلبات الضرورية لاستقبال العوائل النازحة من مناطق غرب المحافظة.

و قال مستشار محافظ الانبار لشؤون الاغاثة مازن الدليمي في تصريح صحفي، ان “حملة تأهيل مخيم 18ك شملت ايصال الكهرباء الوطنية والماء الصالح لشرب الى المخيم وتبديل الخيم وتجهيزها بالمبردات وكل المستلزمات الضرورية، من اجل راحت النازحين من اهلنا من اقضية عنه وراوه والقائم”.

واضاف، ان “دائرة صحة الانبار سترسل فريق من الاطباء ومن مختلف الاختصاصات لفحص المرضى وتقديم الخدمات العلاجية لهم”.

ويذكر ان النازحين لم يروا غير الوعود والكلمات فواقعهم المزري يشهد على يلاقونه من اهمال، اذ المخيمات اشبه باماكن خصصت للموت البطيء، بلا ماء صالح للشرب او كهرباء او مايسد الحاجة من غذاء بالاضافة الى عدم توفر الدواء، وقد شهدت المخيمات وفاة الكثير من الاطفال والشيوخ بسبب هذا الاهمال.

 

* النازحون.... الهروب من الموت الى الموت!

اعتقل نحو 50 مدنياً من النازحين في مدينة كركوك، من قبل القوات المشتركة وبتوجيهات من المحافظ، بحملة اعتقالات تعسفية ظالمة.

وقالت مصادر مطلعة بتصلايح لها، ان ”نحو 50 نازحاً تم اعتقالهم من قبل القوات المشتركة في مدينة كركوك بدعاوي واهية وبطلب من محافظ كركوك”.

واضافت المصادر، ان “المعتقلين تم نقلهم الى مراكز احتجاز تعود للقوات المشتركة دون تحديد ايا منها وهل توجد اوامر قضائية لاحتجازهم”.

ويذكر ان محافظ كركوك طالب في وقت سابق بترحيل النازحين في المحافظة، مع عدم توفر الاسباب التي تمكنهم من العودة ودمار مناطقهم، وتجري بين الحين والاخر اجراءات التضييق والاعتقال بهدف ابتزازهم وترحيل النازحين.

 

* من غرفة العمليات المشتركة... ماذا طلب العبادي؟

طالب العبادي بضرورة سرعة حسم العمليات الجارية في الموصل، ولو كان على حساب ارواح المدنيين، من اجل خروج قواته من المازق الذي وقعت فيه منذ 8 اشهر.

وقال بيان صدر عن المكتب الاعلامي للعبادي ونشر على الموقع الرسمي، إن “رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي أطلع على تطورات حسم معركة تحرير الجانب الايمن من الموصل بالكامل، ضمن عمليات قادمون يانينوى”.

واضاف البيان، أن “ذلك جاء خلال زيارته قيادة العمليات المشتركة، واجتماعه بالقيادات، ومتابعته لمجريات المعركة “.

ويشار الى القوات المشتركة وميليشياتها اطلقت معركة اقتحام الموصل وما حولها منذ ثمانية اشهر، لم تبالي فيها الى اعداد الضحايا الهائلة من المدنيين التي جاوزت 35 ألف معظمهم اطفال ونساء بالاضافة الى تهجير نحو 700 ألف اخرين و بقاء نحو 4000 مدني الى حد الان تحت الانقاض، ودمار جاوز الـ 80% من المدينة.

* هجوم بالاحزمة الناسفة على البغدادي في الانبار

قتل واصيب نحو 15 من عناصر الجيش،اليوم الجمعة، اثر انفجار حزام ناسف في قضاء البغدادي غربي محافظة الانبار.

وقالت مصادر صحفية في تصريح لها، ان “شخصاً يرتدي حزاماً ناسفاً فجر نفسه على حاجز في قضاء البغدادي غرب الانبار، ما أسفر عن مقتل واصابة نحو 15 من عناصر الجيش“.

واضافت المصادر، انه “تم فرض طوق من القوات حول مكان الحادث وقتح تحقيق لمعرفة ملابساته”.

وتابعت المصادر، ان “العنصر المقتول تم نقله الى دائرة الطب العدلي، كما نقل الجرحى الى اقرب مستشفى لتلقي العلاج”.

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة