أحداث كركوك تثير انقسامات في الولايات المتحدة               الجبوري يدعو العوائل التي غادرت المدينة للعودة إلى منازلهم               ضبط 100 الف تأشيرة دخول مزيفة في ايران الى العراق               العبادي محذرا أربيل: إقحام "بي كا كا" في كركوك بمثابة إعلان حرب‎               "تسونامي الدولار".. صدام حسين أول من فطن له والقذافي خانه الزمن               تعنت كردي يفتح أبواب المواجهة العسكرية مع بغداد               الحديثي : القوات الاتحادية تعيد انتشارها بكركوك والمناطق التي كانت تتواجد فيها قبل دخول داعش               سليماني يصل الى دوكان              

أهم وأبرز التطورات الأمنية والسياسية التي شهدتها الساحة العراقية يوم 21/09/2017

أخبار عراقية
الجمعة, 22 أيلول 2017

* المقاتلات الحربية التركية تهاجم جبال قنديل  شمال العراق

* تحالف القوى يهاجم مبادرة معصوم

* خراب ودمار بقضاء عنة إثر العمليات العسكرية والقصف المتواصل

* ارتفاع كبير في مستوى البطالة 60 ألف خريج جامعي لا يجدون وظائف في ديالى

* لماذا لا تتم حماية ابراج الطاقة القادمة من ايران؟

* كيف اصبحت وزارة الداخلية مرتعا للفساد

* النيويورك تايمز: رئيس حملة ترامب يعمل لترويج استفتاء كردستان

* النظام السوري يعول على حكومة العبادي لدعم اقتصاده المنهار

* اختطاف الشيخ "ثائر البياتي" على يد مسلحين في كركوك

* لماذا منعت 120 اسرة نازحة من العودة الى شمالي ديالى؟

* استمرار انتشال الجثث من تحت انقاض المنازل غربي الموصل

* القوات المشتركة تقتحم عشرين قرية في الحويجة

* مليشيا الحشد الشعبي تهاجم مناطق جنوب غرب سامراء

* اقتحام قضاء عنه غربي الأنبار بالكامل من قبل القوات المشتركة

* نحو 10 قتلى وجرحى من ميليشيا الحشد بتفجير شمالي ديالى

* معظمهم عراقيون.. نحو 20 قتيلا وجريحا بانفجار أنبوب للغاز في مدينة قم الإيرانية

* الميليشيات تخطف مدنيين اثنين والعثور على جثة بحادثين في التأميم والأنبار

* من المسؤول عن الفساد المستشري في جامعة البصرة؟

* ماذا بانتظار الأسر النازحة العائدة إلى ناحية العظيم؟

* القوات المشتركة تقتحم ثلاث قرى شمال أيسر الشرقاط

* الهجرة: نزوح نحو مليون و 100 ألف مدني خلال الـ 11 شهرا الماضية

* ميليشيا الحشد تكثف من تواجدها في المناطق المتنازع عليها

* انطلاق المرحلة الأولى من عمليات اقتحام الحويجة

 

* المقاتلات الحربية التركية تهاجم جبال قنديل  شمال العراق

شنت المقاتلات الحربية التركية، اليوم الخميس، عدة غارات على جبال قنديل شمال محافظة أربيل قصفت من خلالها عدة مناطق فيما لم يعرف بعد حجم الخسائر التي خلفها هذا القصف.

وقال مصدر صحفي في تصريح له ان “طائرات حربية تركية قصفت مساء اليوم، مناطق زاركلي وبوسكرسكان الواقعة في سفح جبال قنديل شمال محافظة اربيل، مبينا أن الهجوم مازال مستمرا حتى الساعة”.

واضاف المصدر أن “السنة النيران شوهدت تتصاعد من المواقع التي تتعرض للقصف، لافتاً إلى أنه لم تعرف حجم الخسائر التي خلفها الهجوم”.

وكان امس الاربعاء، قد شهد مقتل سبعة أشخاص، اثر قصف للطائرات الحربية التركية على منطقة تابعة لقضاء العمادية شمالي محافظة دهوك.

* تحالف القوى يهاجم مبادرة معصوم

مع تصاعد الخلافات السياسية بسبب استفتاء انفصال كردستان العراق المقرر يوم الاثنين المقبل هاجم تحالف القوى الوطنية، مبادرة رئيس الجمهورية “فؤاد معصوم”، للتوسط لحل تلك الأزمة معتبرا ان المبادرة تخالف احكام الدستور وتأخرت كثيرا.

وقال التحالف في بيان ان “مبادرة رئيس الجمهورية فؤاد معصوم للتوسط لحل ازمة الاستفتاء اقليم كردستان العراق مخالفة لاحكام الدستور الضامن لوحدة ارض العراق، معربا عن استغرابه من مبادرة الرئيس معصوم التي تتعارض مع اليمين الذي اداه وامتازت بعدم الحيادية والتبرير لعملية الاستفتاء ولو بعد حين”.

واضاف التحالف انه “يؤكد على موقفه الرافض لمبادرة معصوم التي تاخرت كثيرا، مشيرا الى انه لم تكن الا استنساخا لموقف المجتمع الدولي الرافض للاستفتاء ونتائجه”.

 

* خراب ودمار بقضاء عنة إثر العمليات العسكرية والقصف المتواصل

تعرض قضاء عنة غرب محافظة الأنبار لحصار وقصف مستمرين، ثم تطور الأمر لاقتحام القضاء عبر العمليات العسكرية للقوات المشتركة ما سبب خرابا ودمارا بحسب ما اقر به رئيس مجلس القضاء “عبد الكريم العاني”.

وقال العاني في تصريح صحفي ان “مدينة عنة تعرضت لدمار وخراب من تدمير للبنى التحتية ونحتاج للوقوف معا يد واحدة لاعادة بنائها واعمارها من جديد”.

واضاف العاني انه “يدعوا اهالي القضاء من النازحين الى العودة لمناطقهم بعيدا عن الخلافات لغرض اعمار المدينة”.

وكان نائب قائد العمليات المشتركة “عبد الأمير يار الله” اعلن، اليوم الخميس، اقتحام قضاء عنه غربي محافظة الأنبار بشكل كامل، وذلك بعد عمليات عسكرية استمرت ليومين تقريبا صاحبها قصف مستمر على الأحياء السكنية وانتهاكات بحق المدنيين.

 

* ارتفاع كبير في مستوى البطالة 60 ألف خريج جامعي لا يجدون وظائف في ديالى

ادى الانهيار الاقتصادي وسوء إدارة الملفات المختلفة في العراق الى ارتفاع كبير في مستوى البطالة خاصة بين الشباب حديثي التخرج، وفي هذا السياق اقر رئيس مجلس محافظة ديالى “علي الدايني”، اليوم الخميس، بوجود اكثر من 60 الف خريج جامعي من دون تعيين بالمحافظة، معتبرا استيعابهم في الدوائر الحكومية مستحيلا.

وقال الدايني في تصريح صحفي، “عقدنا اليوم اجتماعا موسعا مع العشرات من الطلبة الخريجين من مختلف مناطق ديالى بحضور اعضاء بمجلس المحافظة لمناقشة قضاياهم، والتي ابرزها انعدام فرص التعيين في الدوائر الحكومية، وقلة توفر فرص العمل في القطاع الخاص نتيجة الظروف الاقتصادية الصعبة”.

وأضاف الدايني، أن “هناك اكثر من 60 الف خريج جامعي في ديالى بمختلف الاختصاصات من دون تعيين، وبعضهم منذ سنوات طويلة”، مؤكدا أن استيعابهم في الدوائر الحكومية مستحيل، واملنا في نشاط القطاع الخاص والانفتاح الاقتصادي الذي سيؤمن مظلة لاستيعاب الكثير منهم”.

وبين الدايني انه “يدعو لاطلاق برنامج وطني برؤى جديدة تدعم الخريجين ببناء مشاريع صغيرة تكون ركيزة لبناء حياتهم في توفير لقمة الخبز، لافتا الى أن ديالى تعاني حاليا من بطالة هي الاعلى في تاريخها نتيجة تداعيات حزيران 2014 وتاثيراته على الاقتصاد الوطني”.

* لماذا لا تتم حماية ابراج الطاقة القادمة من ايران؟

تفرض ايران هيمنتها على الاقتصاد العراقي، وتستغل تبعية حكومة بغداد لها في ابرام عقود تحصل بموجبها على مميزات اكبر وفي هذا السياق اقر مجلس محافظة ديالى بعجز الحكومة عن حماية الأبراج الناقلة للطاقة الكهربائية المصدرة من ايران الا بعد اقتحام قضاء الحويجة في محافظة التاميم, مشيرا الى وضع قيادة عمليات دجلة خطة متكاملة لحماية تلك الابراج، وذلك خوفا من بند يلزم الحكومة بدفع مبالغ مالية في حال توقف استيراد الكهرباء طالما وقع الخلل داخل الاراضي العراقية.

وقال رئيس اللجنة الأمنية بمجلس محافظة ديالى “صادق الحسيني”، في تصريح صحفي إنه “لا يمكن حماية الابراج الخاصة بنقل الطاقة الكهربائية المصدرة لإيران في الوقت الراهن بسبب انتشارها في مناطق ساشعة وصحراوية محاذية لجبال حمرين القريبة من الحويجة”.

واضاف الحسيني ان “عدد الابراج في محافظة ديالى يبلغ نحو 1800 برجا عملاقا ولا يمكن حمايتها جميعا الا بعد انهاء عبور مسلحي (تنظيم الدولة) من قضاء الحويجة باتجاه ديالى عبر حمرين”.

واوضح الحسيني، أن “قيادة عمليات دجلة وضعت خطة متكاملة خلال اقتحام الحويجة لحماية تلك الابراج، مبينا أن الاستهداف المتكرر لتلك الابراج افقد الحكومة مبالغ طائلة في التصليح بالاضافة الى ضياع طاقة كبيرة بسبب سقوط احد الابراج”.

يشار الى ان العقود المبرمة بين ايران والحكومة تلزم الاخيرة بدفع المستحقات للشركة الايرانية حتى في حالة توقف استيراد الكهرباء مادام الخلل داخل الاراضي العراقية وفيه تقصير من الحكومة”.

* كيف اصبحت وزارة الداخلية مرتعا للفساد

بات الفساد ينخر في المؤسسات الحكومية كافة، لاسيما وزارة الداخلية التي اضحت مرتعا للصفقات المشبوهة وعمليات الابتزاز والرشوة، وفي هذا السياق اقرت وزارة الداخلية بقيام مديرية تفتيش بغداد التابعة لمكتب المفتش العام للوزارة بضبط مسؤول حسابات في فرقة الرد السريع واحد المفوضين متلبسين بابتزاز أحد المنتسبين لسد نقص في رواتب اللواء بقيمة مليون دينار.

وقالت وزارة الداخلية في بيان ان “عملية الضبط جاءت بناءً على أمر قاضي التحقيق المختص بحق مسؤول حسابات فرقة الرد السريع وهو ضابط برتبة نقيب وأحد المفوضين”.

واضاف البيان ان “سبب الضبط قيام المتهمين بابتزاز أحد منتسبي اللواء والضغط عليه لإجباره على دفع مبلغ مليون دينار لسد النقص الحاصل في الرواتب، واثبتت التحقيقات الأولية أن الضابط المذكور اختلسها في وقت سابق من رواتب منتسبي اللواء”.

* النيويورك تايمز: رئيس حملة ترامب يعمل لترويج استفتاء كردستان

يقترب استفتاء انفصال كردستان المزمع في الخامس والعشرين من الشهر الجاري وسط حالة من الاعتراضات الداخلية والخارجية على الاستفتاء، وما دفع المسؤولين الاكراد الى السعي للترويج للاستفتاء، وفي هذا السياق اقرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية بان “بول مانافورت”، رئيس حملة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” خلال فترة الانتخابات الرئاسية لعام 2016، يعمل على الترويج للاستفتاء في اقليم كردستان للانفصال عن العراق، بينما كشف موقع “بيزنز انسايدر” الامريكي، عن استعانة كردستان العراق بمانافورت من اجل تسويق قضية الاستفتاء، مشيرة إلى أن اربيل دفعت مبلغ 1.5 مليون دولار الى جماعات الضغط في واشنطن خلال السنوات الثلاث الماضية..

وقالت الصحيفة في تقريرها ان “الاستفتاء المقرر إجراؤه يوم الاثنين المقبل الموافق الخامس والعشرين من الشهر الجاري، لن يؤدي على الفور إلى الاستقلال؛ والحكومة الأمريكية والمجتمع الدولى أعربوا عن مخاوف جدية حيال ذلك”.

واوضح المصدر ان “الغرب يرى انه إذا مر الاستفتاء بأغلبية ساحقة، كما هو متوقع؛ فإنه سيزيد من زعزعة استقرار العراق، إلا ان القادة الكرد يؤكدون ان تلك العملية ستضمن الاستقرار للمنطقة”.

من جهة اخرى افاد موقع (بيزنز انسايدر)، في تقرير صحفي بان “المستشار في حملة ترامب الانتخابية الذي يواجه اتهامات بالتواطؤ مع روسيا “بول مانفورت” بدأ العمل مع الكرد منذ الصيف الماضي، في الوقت الذي يواجه فيه مزيدا من التدقيق في تحقيق واسع النطاق بشأن الدور المحتمل بين حملة ترامب والناشطين الروس في الانتخابات الامريكية التي جرت عام 2016، مبينا أن موقع مانفورت هو في صلب التحقيقات الفيدرالية التي يجريها المستشار الخاص روبرت مولر نيابة عن وزارة العدل الامريكية”.

واوضح التقرير ان “اشخاصا مقربين من مانفورت اكدوا ان تورطه في الاستفتاء الكردي يمكن ان يكون مرتبطا بالضغط المالي الذي يواجهه لدفع ثمن دفاعه القانوني في التحقيقات الروسية، ولم يتضح على الفور مقدار ما تسلمه مانفورت من الاكراد مقابل عمله معهم”.

ولفت التقرير إلى أن “سجلات وزارة العدل الامريكية اظهرت أن حكومة اقليم كردستان دفعت 1.5 مليون دولار الى جماعات الضغط في واشنطن خلال السنوات الثلاث الماضية، مبينة أن بول مانفورت عمل لفترة طويلة نيابة عن وكالات اجنبية بما فيها الاحزاب الموالية لروسيا في اوكرانيا”.

* النظام السوري يعول على حكومة العبادي لدعم اقتصاده المنهار

بات العراق سوقا مفتوحة تعمل من خلاله الحكومات المجاورة على تحقيق اكبر قدر من المكاسب عن طريقه دون ان يعود ذلك بالنفع على المنتج العراقي، وفي هذا السياق اكد وزير الاقتصاد في حكومة النظام السوري “محمد سامر الخليل”، اليوم الخميس، على عزم وزارته التوجه الى معرض بغداد الدولي لتسويق المنتجات السورية في الاسواق العراقية، وذلك في ظل انهيار اقتصاد النظام في سوريا بفعل الحرب الدائرة مع المعارضة المسلحة داخل البلاد.

وقال الخليل في تصريح صحفي إن ”المشاركة القادمة ستكون في العراق بمعرض بغداد للبيع المباشر الذي مدته شهر كامل وستتواجد فيه المؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية وهيئة دعم وتنمية الإنتاج المحلي والصادرات واتحاد المصدرين وعدد من الاتحادات وشركات القطاع الخاص، مبيناً أن الوزارة تعول على المعرض لكونه فرصة كبيرة لبيع المنتجات السورية وتسويقها في السوق العراقي الذي يعد من أهم الأسواق للمنتجات السورية”.‏

واضاف الخليلي ان “هناك من المعارض للمنتجات السورية في عدد من الدول تم الاتفاق عليها في مجلس الوزراء والوزارة ومنها المغرب ولبنان وبعض الدول العربية وسيتم الإعلان عن المعرض تلو الآخر، حيث ستكون باكورة هذه المعارض والانطلاقة من بغداد من خلال المشاركة في الشهر القادم”.‏

* اختطاف الشيخ "ثائر البياتي" على يد مسلحين في كركوك

تواصل الميليشيات الطائفية المسلحة انتهاكاتها في المحافظات المختلفة، وسط تواطؤ من الحكومة التي تغض الطرف عن هذه التجاوزات، وفي هذا السياق اختطفت الميليشيات المسلحة أمين عام مجلس العشائر العربية في قضاء طوز خورماتو الشيخ “ثائر البياتي”، من امام بيته في مدينة كركوك مركز محافظة التاميم.

وقال مصدر صحفي في تصريح له ان “ميليشيات مسلحة بسيارات سوداء اختطفت الشيخ ثائر البياتي أمين عام مجلس العشائر العربية في قضاء طوزخورماتو”.

واضاف المصدر ان ” الميليشيات اختطفت الشيخ البياتي من أمام بيته في منطقة التسعين من كركوك بعد اداءه للصلاة”.

وبين المصدر ان “الشيخ البياتي كان من المعارضين لاستفتاء انفصال كردستان ودخل في مشادة مع المحافظ قبل مدة بسبب حجز نازحين عرب قرب مكتب خالد”.

هذا وتقوم الميليشيات الطائفية المسلحة بعمليات قتل واعدامات ميدانية وخطف وسطو مسلح في مناطق عدة من البلاد في ظل صمت حكومي وتجاهل لتلك الجرائم التي ترتكبها الميليشيات.

* لماذا منعت 120 اسرة نازحة من العودة الى شمالي ديالى؟

تعمل القوات المشتركة على استكمال تنفيذ المخطط الايراني الهادف لإحداث تغيير في البنية السكانية في العراق على أسس طائفية، حيث منعت تلك القوات عودة 120 اسرة نازحة الى قرية البوبكر في شمال غرب ناحية العظيم.

وقال مصدر صحفي في تصريح له ان “السلطات قررت تأجيل مؤقت لعودة اكثر من 120 اسرة نازحة الى قرية البو بكر شمال غرب ناحية العظيم، (60 كم شمال بعقوبة)، والتي بدأت صباح اليوم عقب تفجير مضيف عشائري مفخخ في أطراف القرية، والذي ادى الى مقتل واصابة تسعة من الحشد العشائري”.

وأضاف المصدر، أن “أبناء القرية من الرجال سيبقون في قريتهم من أجل نشر نقاط المرابطة الامنية ودعم القوى الامنية الموجودة فيها، فيما سيتم ابقاء النساء والاطفال وكبار السن في القرى المجاورة لحين استكمال تحصين القرية بالكامل ولفترة محددة لتامين نقل العوائل اليها”.

* استمرار انتشال الجثث من تحت انقاض المنازل غربي الموصل

لا تزال فرق الدفاع المدني تعثر على جثث تحت أنقاض المنازل التي دمرت بفعل العمليات العسكرية للقوات المشتركة التي شنتها على مدينة الموصل مركز محافظة نينوى، حيث اعترفت مديرية الدفاع المدني في نينوى، بانتشال 4 جثث من تحت ركام المنازل في المدينة القديمة بالموصل.

وقال مصدر في الدفاع المدني في تصريح صحفي ان “عمليات البحث وانتشال الجثث من تحت الانقاض مستمرة، اذ قامت فرق البحث والانقاذ التابعة لمركز رتل الطوارئ ومركز رأس الجادة في نينوى بانتشال 4 جثث من منطقتي الشفاء والفاروق في المدينة القديمة بالساحل الايمن لمدينة الموصل”.

واضاف المصدر الى انه “تم تسليم الجثتين لذويهم بحضور امري المفرزة كل من المقدم ربيع والملازم محمود”.

* القوات المشتركة تقتحم عشرين قرية في الحويجة

تشن القوات المشتركة عمليات عسكرية على قضاء الحويجة في محافظة التاميم بهدف اقتحامه واحداث تغييرات ديموغرافية على أسس طائفية في القضاء، وفي هذا السياق اقرت خلية الإعلام الحربي، اليوم الخميس، باقتحام عشرين قرية في قضاء الحويجة فيما تواصل تلك القوات عملياتها العسكرية لاستكمال اقتحام القضاء بكامله.

وقال قائد عمليات الحويجة الفريق الركن “عبد الأمير رشيد يار الله”، في تصريح صحفي إن “قطعات الشرطة الاتحادية والرد السريع والالوية 3 و4 و5 و10 الحشد شعبي تمكنت من اقتحام عشرين قرية هن قرى (كهارة – شيراوة- الفوجة – حمد ستير – سبحة عثمان – كنعوص الشمالية – كنعوص الجنوبية – خرابة زرد- سيسبان – عين حياوي – لزاكة – كنيطرة – الحمير – هيجل الشمالي – هيجل الوسطى – هيجل الجنوبي – عويجيله الشمالي – عويجيلة الجنوبي – خضير الجاسم – السفينة) ورفعت العلم العراقي فيها”.

وأضاف يار الله انه “باقتحام تلك القرى أكتملت الصفحة الاولى من المرحلة الاولى لعمليات اقتحام الحويجة”.

* مليشيا الحشد الشعبي تهاجم مناطق جنوب غرب سامراء

تواصل ميليشيا الحشد الشعبي عملياتها العسكرية في المناطق المختلفة من البلاد والتي تهدف لإحداث تغيير ديموغرافي على خلفية طائفية خدمة للمصالح الإيرانية، وفي هذا السياق اقرت ميليشيا سرايا السلام المنضوية في ميليشيا الحشد بشنها هجوما على منطقة الزور القريبة من منشأة المثنى جنوب غرب مدينة سامراء بمدينة صلاح الدين.

وقال مصدر صحفي في تصريح له ان “ميليشيا سرايا السلام دمرت مضافين في منطقة الزور قرب منشاة المثنى جنوب غربي مدينة سامراء بعد ورود معلومات استخبارية لديها حول الهدف”.

وأضاف المصدر ان “الهجوم اسفر عن سقوط ضحايا لم يتم احصاؤهم حتى الان “.

* اقتحام قضاء عنه غربي الأنبار بالكامل من قبل القوات المشتركة

أقر نائب قائد العمليات المشتركة “عبد الأمير يار الله”، اليوم الخميس، باقتحام قضاء عنه غربي محافظة الأنبار بشكل كامل، وذلك بعد عمليات عسكرية استمرت ليومين تقريبا صاحبها قصف مستمر على الأحياء السكنية وانتهاكات بحق المدنيين.

وقال يار الله في بيان إن “قطعات عمليات الجزيرة المتمثلة بقطعات فرقة المشاة السابعة واللواء المشاة الآلي 30 الفرقة الآلية الثامنة والحشد الشعبي حرروا قضاء عنه بالكامل ورفعوا العلم العراقي على مبانيه”.

وكان رئيس مجلس قضاء عنة عبد الكريم العاني أعلن، في وقت سابق من، اليوم الخميس، عن دخول القوات المشتركة وميليشيا الحشد إلى مركز القضاء من ثلاثة محاور.

* نحو 10 قتلى وجرحى من ميليشيا الحشد بتفجير شمالي ديالى

قتل وأصيب نحو 10 من أفراد ميليشيا الحشد الشعبي، اليوم الخميس، بانفجار في قرية البو بكر شمالي بعقوبة مركز محافظة ديالى.

وقال مصدر حكومي في تصريح له إن “مضيفاً عشائريا في قرية البو بكر شمال غرب ناحية العظيم شمال بعقوبة، انفجر بالكامل أثناء رفع بعض الأفرشة القديمة لترتيبه لاستقبال اللجنة المشرفة على إعادة الأسر النازحة، وانهار السقف فوق مقاتلين للحشد الشعبي أثناء دخولهم إلى المضيف”.

وأضاف المصدر أن “ذلك أدى إلى مقتل اثنين من مقاتلي الحشد الشعبي وإصابة سبعة آخرين”.

* معظمهم عراقيون.. نحو 20 قتيلا وجريحا بانفجار أنبوب للغاز في مدينة قم الإيرانية

قتل وأصيب نحو 20 شخصا معظمهم عراقيون، اليوم الخميس، بانفجار أنبوب غاز بفندق في مدينة قم الإيرانية.

وقال المسؤول الطبي في المدینة “محمد رضا مظفري” في تصريح صحفي إن “انبوب للغاز انفجر اليوم، داخل فندق یقع بالقرب من مرقد السیدة معصومة في مدينة قم، مبينا ان ذلك ادى الى مقتل ثلاثة اشخاص واصابة 15 اخرين بجروح وتدمير الفندق الذي یتكون من طابقین”.

وأضاف مظفري أن “جميع المصابين نقلوا الى المستشفیات، لتلقي العلاج وأن غالبيتهم من الزوار العراقیین المتواجدین داخل الفندق”.

* الميليشيات تخطف مدنيين اثنين والعثور على جثة بحادثين في التأميم والأنبار

أقدمت الميليشيات الطائفية، اليوم الخميس، على خطف مدنيين اثنين تحت تهديد السلاح جنوب كركوك مركز محافظة التأميم، فيما تم العثور على جثة رجل قضى طعنا بسكين جنوب الفلوجة بمحافظة الأنبار، وذلك في ظل الانفلات الأمني في عموم البلاد والناتج عن الفشل الحكومي في التعامل مع هذا الملف.

وقال مصدر حكومي في تصريح له إن “مجموعة مسلحة تستخدم عجلة نوع كيا اوبتيما قامت منتصف ليلة امس، بخطف مواطنين اثنين تحت تهديد السلاح من شارع المعارض بحي الخضراء جنوب كركوك بالتأميم”.

وأضاف المصدر أن “قوة من الشرطة عثرت، ظهر اليوم، على جثة رجل مرميا في حديقة بمنطقة عامرية الفلوجة جنوب الفلوجة، مبينا ان الجثة عليها اثار طعنات بسكين”.

* من المسؤول عن الفساد المستشري في جامعة البصرة؟

ينتشر الفساد في جميع المؤسسات والهيئات في حكومات الاحتلال المتعاقبة، وهو ما أدى بدوره إلى تراجع البلاد على جميع المستويات، وذلك في ظل تواطؤ الحكومة مع الفاسدين، وفي هذا الإطار، أقر المكتب الإعلامي في محكمة استئناف البصرة الاتحادية، بأن محكمة تحقيق قضايا النزاهة في المحافظة أمرت بتوقيف موظفة في إحدى كليات جامعة البصرة بتهمة الاختلاس.

وقال المكتب في بيان إن “محكمة تحقيق قضايا النزاهة قررت توقيف موظفة في كلية العلوم بجامعة البصرة وفقاً لأحكام المادة 315 من قانون العقوبات”.

وأضاف البيان أن “قرار توقيفها صدر لقيامها باختلاس أقساط السيارات المستلمة من قبل موظفي الكلية، حيث تقوم باستلام تلك المبالغ منهم عن طريق استقطاع رواتبهم وتنظيم صك باسمها والتصرف في تلك المبالغ لحسابها الخاص، وعدم إرسالها الى فرع الثورة ل‍مصرف الرشيد”.

* ماذا بانتظار الأسر النازحة العائدة إلى ناحية العظيم؟

يعاني النازحون العائدون إلى مناطقهم في مختلف المحافظات من أوضاع مزرية نتيجة انعدام الخدمات والانفلات الأمني الناجم عن انتشار الميليشيات وعجز الحكومة عن السيطرة على الأوضاع، حيث يواجه المصير ذاته عشرات العائلات العائدة إلى مناطقها في ديالى، وفي هذا السياق، أعلن مدير ناحية العظيم بمحافظة ديالى “عبد الجبار العبيدي”، عن بدء عودة أكثر من 120 أسرة نازحة إلى قرية مقتحمة شمال الناحية.

وقال العبيدي في تصريح صحفي إن “أكثر من 120 أسرة نازحة بدأت بالعودة إلى منازلها في قرية البو بكر شمال ناحية العظيم، شمال بعقوبة بعد استكمال ملف التدقيق”.

وأضاف العبيدي أن “هناك وجبات أخرى من النازحين ستعود إلى مناطقها في الفترة القادمة”.

يشار إلى أن آلاف الأسر النازحة قد عادت إلى ناحية العظيم خلال الأشهر الماضية ويعانون أوضاعا مأساوية.

* القوات المشتركة تقتحم ثلاث قرى شمال أيسر الشرقاط

اقتحمت القوات المشتركة وميليشياتها، اليوم الخميس، ثلاث قرى شمال أيسر الشرقاط بمحافظة صلاح الدين، وهي قرى حصاروك وشندر العليا وكنعوص، وذلك ضمن العمليات العسكرية على مناطق بعينها بذريعة تحريرها.

وقال مصدر صحفي مطلع إن “اللواء الحادي عشر في ميليشيا الحشد الشعبي اقتحم، صباح اليوم، قرية حصاروك شمال ايسر الشرقاط شمال تكريت، لافتاً إلى أن قوات اللواء قتلت عددا من مسلحي (تنظيم الدولة) وسيطرت على مقراتهم داخل القرية”.

وأضاف المصدر أن “قوات اللواء الرابع في ميليشيا الحشد و قطعات الشرطة الاتحادية اقتحما أيضا، صباح اليوم، قرية شندر العليا شمال أيسر الشرقاط شمال تكريت”.

وتابع المصدر أن “ميليشيا الحشد الشعبي والرد السريع اقتحما كذلك، صباح اليوم، قرية كنعوص المحاذية لنهر دجلة شمال أيسر الشرقاط شمال تكريت”.

يشار إلى أن رئيس الوزراء “حيدر العبادي” قد أعلن في وقت سابق، صباح اليوم الخميس، انطلاق عملية اقتحام الحويجة بمحافظة التأميم، بذريعة تحريره.

* الهجرة: نزوح نحو مليون و 100 ألف مدني خلال الـ 11 شهرا الماضية

أقر وزير الهجرة والمهجرين “جاسم محمد الجاف”، بنزوح نحو مليون و100 ألف مدني من مدينة الموصل بمحافظة نينوى وقضاء الحويجة بمحافظة التأميم والشرقاط بمحافظة صلاح الدين، خلال الـ 11 شهرا الماضية، وذلك بسبب العمليات العسكرية والقصف المستمر الذي تعرضت له هذه المناطق من قبل القوات المشتركة وميليشياتها وبدعم من التحالف الدولي، بذريعة تحريرها.

وقال الجاف في تصريح صحفي إن “أعداد النازحين من الموصل والحويجة والشرقاط وصل الى (1,074,091) فردا حيث بلغ نازحي نينوى (1,000852) فردا، فيما بلغ عدد نازحي قضاء الحويجة الى الان (43874) فردا، وبلغ عدد نازحي الشرقاط الى الان (29365) فردا”.

وأضاف الجاف أن “كوادر الوزارة على استعداد لاستقبال النازحين من أقضية عنه وراوه والقائم فضلا عن قضاء الحويجة وأيسر الشرقاط، مؤكدا ان الوزارة هيأت كافة المستلزمات الاغاثية للنازحين خلال عمليات الاقتحام”.

وتابع الجاف أن “وزارة الهجرة نسقت مع الوزارات الساندة لتوفير الاحتياجات اللازمة لنازحي غرب الانبار فضلا عن تهيئة باصات لنقل النازحين إلى مخيمات الإيواء”.

* ميليشيا الحشد تكثف من تواجدها في المناطق المتنازع عليها

في ظل الأجواء المشحونة وحالة الاحتقان بين مكونات المجتمع العراقي بسبب الاستفتاء على انفصال كردستان، تكثف ميليشيا الحشد الشعبي من تواجدها في المناطق المتنازع عليها في ديالى ونينوى، الأمر الذي ينذر بوقوع مواجهات مسلحة محتملة، حيث وصلت أعداد كبيرة من ميليشيا الحشد إلى معسكر كوبرا الذي يقع بين ناحيتي السعدية وجلولاء شمال شرق بعقوبة مركز محافظة ديالى، كما وصلت أعداد أخرى إلى منطقة سهل نينوى، بمحافظة نينوى.

وقالت مصادر صحفية إن “قوات كبيرة من ميليشيا الحشد الشعبي وصلت إلى معسكر كوبرا، وتكونت من قوات بدر وسرايا الخراساني، حيث تم نقلهم عن طريق حافلات كبيرة الى المعسكر، وبقيت حافلتين كبيرتين تضم عناصر من سرايا الخراساني في قرية المرجانة”.

وأضافت المصادر أن “قوات البيشمركة ووزارة الداخلية هي في أهبة الاستعداد لأي طارىء، ووصلتنا معلومات تفيد بأن هناك لواء آخر من الحشد الشعبي متمركز حالياً في طريق الإمام ويس”.

وتابعت المصادر أن “قوات خاصة من ميليشيا عصائب اهل الحق وصلت كذلك، الى منطقة سهل نينوى بمحافظة نينوى”.

* انطلاق المرحلة الأولى من عمليات اقتحام الحويجة

بعد أن أنهت القوات المشتركة وميليشياتها استعداداتها العسكرية، أعلن رئيس الوزراء “حيدر العبادي”، صباح اليوم الخميس، انطلاق المرحلة الأولى من عملية اقتحام قضاء الحويجة بمحافظة التأميم، بذريعة تحريره، حيث يصاحب هكذا عمليات انتهاكات واسعة وجرائم وحشية بحق المدنيين الأبرياء، وليست الموصل ولا تلعفر منا ببعيد.

وقال العبادي في بيان إنه “مع فجر يوم عراقي جديد، نعلن انطلاق المرحلة الاولى من عملية اقتحام الحويجة وفاءً لعهدنا لشعبنا باقتحام كامل الاراضي العراقية وتطهيرها”.

وأضاف العبادي أنه “نوجه التحية للقوات بجميع صنوفها وتشكيلاتها التي تخوض أكثر من معركة اقتحام في وقت واحد وتحرز الانتصار بعد الانتصار، مشيرا إلى أن بشرى نصر جديد تلوح في الأفق”.

يشار إلى أن القوات المشتركة وميليشياتها وبدعم من التحالف الدولي تطلق بين الحين والآخر عمليات عسكرية على مناطق بعينها بذريعة تحريرها، بغية تغيير ديمغرافية هذه المناطق خدمة للمشروع الإيراني في البلاد.

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة