ولادة طفلة بقلب خارج القفص الصدري! (فيديو)               تحديد يوم 18 مارس المقبل موعدا لإجراء الانتخابات الرئاسية في روسيا               التحالف ينفتح على حزب الإصلاح لتغليب مصلحة اليمن ضد الانقلابيين               أعلى قطار معلق في العالم يطاول جبال الألب               مقتطفات من رسائل الرفيق الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي ... الحلقة 1               أهم وأبرز التطورات الأمنية والسياسية التي شهدتها الساحة العراقية يوم 14/12/2017               واشنطن تقدم براهين على امداد إيران الحوثيين بالصواريخ               'النفط مقابل البناء'.. برنامج بعثي لإنقاذ العراق              

أهم وأبرز التطورات الأمنية والسياسية التي شهدتها الساحة العراقية يوم 22/09/2017

أخبار عراقية
السبت, 23 أيلول 2017

* امريكا وتركيا تحذران من المضي في استفتاء كردستان

* قتلى في مشاجرة عائلية باستخدام السلاح شمال بعقوبة

* اين محطات الوقود التي تحدثت عنها وزارة النفط في نينوى؟

* قصف جوي يستهدف شمال شرق ديالى

* المالكي يدعو ميليشيات الحشد للاستيلاء على التاميم

* هل يكون العراق مسرحا لصراعات الدول؟

* أهالي نينوى يتظاهرون ضد استفتاء انفصال كردستان

* 12 قتيلا باشتباكات بين ميليشيا الحشد الشعبي وحماية سنجار

* مجلس المقدادية: القطاع الزراعي يمر بأسوأ كارثة في تاريخه

* يلدريم: استفتاء كردستان يمس الأمن القومي التركي وسنفعل ما يلزم لمواجهته

* هيومن رايتس: مجلس الأمن تجاهل انتهاكات القوات المشتركة بالعراق

* كيف يمكن عودة الأسر النازحة في ظل غياب الأمن والخدمات بديالى؟

* أنقرة تدرس إنهاء التعاون الدبلوماسي مع كردستان العراق واغلاق الحدود حال إجراء الاستفتاء

* مجلس الامن قلق ازاء اسفتاء انفصال كردستان

* لمن ستخصص نحو 400 مليون دولار منحت لتحسين اوضاع النازحين؟

* الميليشيات تسرق سيارة مدني شرق بغداد

* محافظ التأميم يسعى لتغيير ديمغرافية المحافظة مع الاستفتاء

* حملة اعتقالات للقوات الحكومية تطال المدنيين في بغداد

 

* امريكا وتركيا تحذران من المضي في استفتاء كردستان

استمرت التداعيات العالمية والإقليمية الرافضة لاستفتاء انفصال كردستان العراق وفي هذا السياق أعلن كل من الرئيسان الأميركي “دونالد ترمب” والتركي “رجب طيب أردوغان”، اليوم الجمعة، معارضتهما لاستفتاء كردستان المقرر إجراؤه في الخامس والعشرين من الشهر الجاري، محذرين الإقليم من عواقبه.

وقال بيان صادر عن البيت الأبيض ان “الرئيسين شددا على الشراكة الاستراتيجية بين الولايات المتحدة وتركيا، واتفقا على مواصلة العمل معا لتعزيز الاستقرار الإقليمي“.

واضاف البيان ان “الزعيمين شددا على عدم قبولهما بالاستفتاء المقرر في 25 سبتمبر/أيلول في كردستان، وأشارا إلى العواقب التي تنتظر (سلطات الإقليم) إذا تم إجراؤه”.

واوضح البيان ان “الرئيسين دعيا الزعماء الكرد الانضمام إلى عملية مفاوضات مكثفة حول جميع القضايا الهامة، والولايات المتحدة وتركيا مستعدتان لمساندتهم ودعمهم”.

* قتلى في مشاجرة عائلية باستخدام السلاح شمال بعقوبة

ادت فوضى انتشار السلاح في المحافظات المختلفة الى شيوع عمليات القتل الناجمة عن النزاعات العائلية وفي هذا السياق لقي خمسة اشخاص مصرعهم، اليوم الجمعة، اثر مشاجرة عائلية بالسلاح شمال بعقوبة مركز محافظة ديالى.

وقال مصدر في الشرطة في تصريح صحفي، إن “خمسة اشخاص قتلوا في مشاجرة تطورت الى استخدام السلاح بين عائلتين من عشيرة واحدة في منطقة الكوبات قرب قضاء الخالص (15كم شمال بعقوبة)”.

واضاف المصدر، ان “دوافع الحادثة جنائية بحتة، مؤكدا ان اجهزة الشرطة تدخلت بقوة لانهاء النزاع”.

وتعاني ديالى من تكرار النزاعات العائلية والعشائرية بين فترة واخرى ما يؤدي الى سقوط ضحايا في صفوف المدنيين.

* اين محطات الوقود التي تحدثت عنها وزارة النفط في نينوى؟

تعاني المناطق التي تم اقتحامها من نقص حاد في اساسيات الحياة كافة، من نقص في الطعام والشراب والدواء وفي هذا السياق اكد مدير عام شركة توزيع المنتجات النفطية “كاظم مسير”، استمرار الشركة في تجهيز المشتقات النفطية للمناطق المقتحمة، مؤكدة تأمين احتياجات المواطنين والقوات المسلحة من تلك المشتقات واعادة تأهيل وفتح منافذ التجهيز الحكومية، فيما اشارت الى قرب تشغيل محطات التعبئة الحكومية في قضائين وثلاث نواحي في محافظة نينوى، فيما تسبب التاخر في تنفيذ تلك المحطات الى فقدان الثقة في الحكومة بين المواطنين.

وقال مسير في تصريح صحفي إن “الشركة نجحت في تلبية احتياجات محافظة نينوى والمدن المقتحمة باحتياجاتها من المشتقات النفطية، مؤكدا وجود حاله ارتياح كبيرة لدى المواطنين لما تشهده المحافظة من توفر المنتجات النفطية وتوزيعها بانسيابية عالية”.

وبين مسير أن “تلك المشتقات يتم تجهيزها للمواطنين وللقوات المسلحة والحشد الشعبي والمستشفيات ومخيمات النازحين من خلال منافذ التجهيز او عن طريق الآليات والحوضيات التابعة لشركة توزيع المنتجات النفطية”.

واضاف مسير انه “وبعد تحقيق الانتصارات في قضاء تلعفر والمناطق المحيطة به، سيتم خلال الايام القليلة القادمه تشغيل محطات التعبئة الحكوميه في تلعفر وبادوش والقيروان والمحلبيه وتل عبطه بعد اعادة تأهيلها “.

* قصف جوي يستهدف شمال شرق ديالى

واصلت طائرات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة غاراتها العسكرية على مختلف المناطق بذريعة مكافحة مسلحي (تنظيم الدولة)، حيث شنت غارات على شمال شرق محافظة ديالى.

وقال مصدر في الشرطة في تصريح صحفي ان “طائرات التحالف قصفت مواقع في بساتين المخيسة شمال شرق المحافظة”.

وأضاف المصدر أن “الطائرات قصفت بعنف هدفا ادعت انه لمسلحي (تنظيم الدولة) في بساتين المخيسة قرب ناحية ابي صيدا”.

واوضح المصدر أن “سحبا دخانية عالية تعالت في الجوء نتيجة عملية القصف”.

* المالكي يدعو ميليشيات الحشد للاستيلاء على التاميم

يزداد الوضع اشتعالا بين بغداد وأربيل بسبب استفتاء الانفصال وفي هذا السياق دعا رئيس ائتلاف دولة القانون “نوري المالكي”، القوات المشتركة وميليشيا الحشد للاستيلاء على محافظة التاميم بذريعة حفظ الأمن مشيرا الى ان الاستفتاء احدث توترا في المحافظة ويشكل خطرا على الأهالي.

وقال المالكي في تصريح صحفي، ان “اجواء التوتر في كركوك، واضطراب الامن فيها بسبب الاستفتاء الكردي، يشكل خطرا على المواطنين في المحافظة”.

واضاف المالكي ان “على القوات المشتركة وميليشيا الحشد فرض الامن وحماية المواطنين في المحافظة”.

* هل يكون العراق مسرحا لصراعات الدول؟

مع فقدان الحكومة لاي دور لها وتحولها الى مجرد تابع ينفذ ما يملى عليها من تعليمات من دول اقليمية وعالمية ما جعل البلاد تتحول الى اشبه بساحة لصراعات الدول، وفي هذا السياق نشرت صحيفة الفايننشال تايمز البريطانية في عددها الصادر، اليوم الجمعة، تقريرا يتحدث عن التنافس على النفوذ في العراق، محذرة من أن هذا الأمر يضع العراق تحت خطر أن يكون ساحة للسجال والتنافس.

وقالت الصحيفة في تقريرها ان “الجماعات المدعومة من إيران باتت جزءا أساسيا من القوات المسلحة المشاركة في القتال لطرد مسلحي (تنظيم الدولة) من المدن والبلدات التي سيطروا عليها”.

واوضح التقرير ان ” إيران تبحث عن تعزيز موطئ قدمها في العراق، لكنها تواجه اليوم وبعد سنوات من هيمنتها، تنافسا على النفوذ من المملكة العربية السعودية”.

واضاف التقرير ان “هذا الأمر يضع العراق تحت خطر أن يكون ساحة للسجال والتنافس بين طهران والرياض اللتين تدعمان أطرافا متحاربة في النزاعات الدائرة في سوريا واليمن”.

وبين التقرير ان “السعودية استقبلت في الأشهر الأخيرة رئيس الوزراء العراقي، “حيدر العبادي”، وكذلك الزعيم “مقتدى الصدر”، ووعدت الرياض بأنها ستفتح منفذ عرعر الحدودي بين البلدين للمرة الأولى منذ 27 عاما”.

وتابع التقرير ان ”هذا المقترب يمثل تحولا في إستراتيجية السعودية، التي ظلت لسنوات تبدو بعيدة عن الدور الإيراني المطرد في العراق، وينظر إليه على أنها خطوة تهدف إلى تحجيم تأثير طهران في العراق”.

* أهالي نينوى يتظاهرون ضد استفتاء انفصال كردستان

تظاهر عدد من الأهالي في محافظة نينوى، اليوم الجمعة، معربين عن رفضهم لاستفتاء انفصال كردستان العراق المزمع يوم الاثنين المقبل.

وقال مصدر صحفي في تصريح له ان “العشرات من المواطنين تظاهروا في نينوى اليوم الجمعة، للتعبير عن رفضهم لاجراء استفتاء كردستان في المحافظة واقضيتها وسهل نينوى، ودعما لوحدة العراق بمشاركة العديد من اطياف الشعب ومختلف الديانات”.

واوضح المصدر ان “المتظاهرين طالبوا “مسعود بارزاني” بترك الاستفتاء لان الشعب العراقي شعب واحد وان هذا التقسيم سيشتت الصف وان الاستفتاء مرفوض جملة وتفصيلا”.

* 12 قتيلا باشتباكات بين ميليشيا الحشد الشعبي وحماية سنجار

اندلعت اشتباكات عنيفة بين ميليشيا الحشد الشعبي وقوات حماية سنجار في القضاء الواقع غرب مدينة الموصل مركز محافظة نينوى ما اسفر عن سقوط 12 قتيلا من الجانبين.

وقال مصدر في الشرطة في تصريح صحفي، إن “اشتباكات اندلعت، ظهر اليوم، في قضاء سنجار التابع لمحافظة نينوى بين قوة تابعة للحشد الشعبي وقوات حماية سنجار، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من الجانبين”.

وأضاف المصدر، أن “وحدات مقاومة سنجار القريبة من حزب العمال الكردستاني منعت قوة من الحشد الشعبي العبور من احدى نقاطها في منطقة (كه لى شلو/خانصور)”، مؤكداً انه “بعد حدوث مشادة كلامية بين الطرفين اندلعت اشتباكات عنيفة بينهما استمرت لأكثر من ساعة”.

وبين المصدر ان “الاشتباكات أسفرت عن مقتل ثمانية عناصر من كتائب الامام علي التابعة للحشد الشعبي واصابة اخرين فضلاً عن مقتل أربعة عناصر من الوحدات واصابة مجموعة أخرى”.

* مجلس المقدادية: القطاع الزراعي يمر بأسوأ كارثة في تاريخه

يستمر الإهمال الحكومي للقطاع الزراعي في البلاد ما اسفر عن تدمير هذا القطاع بشكل كبير، وفي هذا السياق اقر المجلس البلدي لقضاء المقدادية في محافظة ديالى، اليوم الجمعة، بفقدان 6 آلاف دونم من البساتين المثمرة بعد حزيران 2014، محذرا من ان القطاع الزراعي يمر بـأسوأ كارثة في تاريخه.

وقال رئيس المجلس “عدنان التميمي” في تصريح صحفي، إن “قضاء المقدادية الذي يعد ثاني اكبر قضاء بديالى بعد بعقوبة فقد 6 آلاف دونم من بساتينه المثمرة وخاصة الحمضيات والأعناب بعد أحداث حزيران 2014 بسبب الجفاف وانتشار العبوات التي منعت الكثير من الفلاحين من مزاولة أعمالهم بعد عمليات التحرير”.

وأضاف التميمي، أن “ما فقده قضاء المقدادية يمثل نصف مساحة البساتين الزراعية الموجودة أصلا داخل القضاء وهو يمثل أسوأ كارثة تمر بها المقدادية في تاريخها، داعيا الى ضرورة إعطاء ملف إحياء القطاع الزراعي أولوية من قبل الحكومة المحلية والمركزية باعتبار المصدر الأكبر لرزق آلاف العوائل”.

يذكر أن البساتين الزراعية في ديالى وبعقوبة خاصة، عانت مؤخرا من تكرار عمليات الحرق غير المسبوقة، الأمر الذي دفع الأجهزة المختصة الى فتح تحقيقات حيالها.

* يلدريم: استفتاء كردستان يمس الأمن القومي التركي وسنفعل ما يلزم لمواجهته

أكد رئيس الوزراء التركي “بن علي يلدريم”، اليوم الجمعة، أن استفتاء انفصال كردستان يمس الامن القومي التركي مشيرا الى ان انقرة ستستخدم حقوقها الدولية لمواجهة ما سماه بـالمخاطر الأمنية التي يمثلها الاستفتاء المزمع اجراؤه الاثنين المقبل، مشددا على ان بلاده لن تقبل بتغيير الوضع في العراق او سوريا.

وقال يلدريم في تصريح صحفي، إن “الاستفتاء المقرر على استقلال إقليم كردستان العراق في شمال البلاد هو مسألة تمس الأمن القومي التركي، وأنقرة لن تقبل أبدا تغيير الوضع في العراق أو سوريا”.

وأضاف يلدريم ان “أي تحرك سيؤدي لتغيير الوضع في سوريا والعراق، هو نتيجة غير مقبولة لتركيا وسنفعل ما يلزم، واصفا إدخال كركوك المتنازع عليها بين بغداد وإربيل إلى استفتاء كردستان بالكارثة”.

واوضح يلدريم ان “أنقرة عازمة على استخدام حقوقها الدولية في مواجهة المخاطر الأمنية، التي سيمثلها استفتاء كردستان”.

وكان الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” قد دعا، في وقت سابق “مسعود البارزاني” إلى التراجع عن استفتاء الانفصال المزمع إجراؤه الاثنين المقبل (الخامس والعشرين من أيلول الحالي)، وهدد بفرض عقوبات على خلفية الاستفتاء.

* هيومن رايتس: مجلس الأمن تجاهل انتهاكات القوات المشتركة بالعراق

افادت منظمة هيومن رايتس ووتش المعنية بحقوق الإنسان بان مجلس الأمن الدولي ضيّع فرصة للتصدي لجرائم الحرب والانتهاكات الحقوقية التي ارتكبتها كل أطراف النزاع في العراق، بقراره رقم 2379 بتوثيق الجرائم المنسوبة لمسلحي (تنظيم الدولة) دون غيره، متجاهلا جرائم القوات المشتركة والدولية في العراق.

وقالت المنظمة -في بيان حمل عنوان “العراق.. إهدار فرصة للعدالة الشاملة”- أن “تجاهل انتهاكات القوات المشتركة والدولية لا تشوبه عيوب فحسب، بل ينقصه بُعد النظر؛ فالعدالة مطلوبة لجميع الضحايا بغض النظر عن الطرف المسؤول، حسب تفسير المنظمة”.

واوضحت المنظمة ان ”حكومة بغداد تحتجز أكثر من (1400) امرأة مع أطفالهنّ دون أسس قانونية، ولم تمثل أي منهنّ أمام قاضٍ لتقييم شرعية الاحتجاز”.

* كيف يمكن عودة الأسر النازحة في ظل غياب الأمن والخدمات بديالى؟

تتسبب العمليات العسكرية للقوات المشتركة في المحافظات المختلفة في تهجير ونزوح مئات العوائل وتدمير البنى التحتية للمناطق المستهدفة فضلا عن عدم قدرة القوات المشتركة على ضبط حالة الانفلات الأمني، ما يجعل من الصعوبة بمكان عودة النازحين الى مناطقهم، وفي محافظة ديالى اعلن عضو مجلس المحافظة “عبد الخالق العزاوي”، اليوم الجمعة، عن السماح بعودة اسر نازحة الى قرية البوبكر المقتحمة شمال بعقوبة بعد توقفها بسبب انفجار مضيف مفخخ، وسط تساؤلات عن فرص عودة هؤلاء النازحين في ظل غياب الامن والخدمات.

وقال العزاوي في تصريح صحفي، إن “كتائب الهندسة العسكرية للجيش انتهت من عمليات تمشيط واسعة للمنازل السكنية في قرية البو بكر شمال غرب ناحية العظيم، (60 كم شمال بعقوبة)، للاطمئنان من عدم وجود عبوات أو ألغام أو بيوت ملغمة”.

وأضاف العزاوي، أن “انتهاء عمليات التمشيط أسهمت في أعطاء الضوء الأخضر بعودة الأسر النازحة الى قرية البو بكر مرة أخرى بعد توقفها يوما واحدا عقب انفجار مضيف مفخخ ظهر الأمس أثناء تواجد الحشد العشائري داخله”.

وتابع العزازي، أن “أهالي قرية البو بكر مصرين على العودة ومسك مناطقهم لافتا الى أن القوات المشتركة والحشد العشائري يقدمان دعما للقرية من اجل استعادة وضعها الطبيعي بعد رحلة نزوح قاسية لأهاليها”.

* أنقرة تدرس إنهاء التعاون الدبلوماسي مع كردستان العراق واغلاق الحدود حال إجراء الاستفتاء

كشفت صحيفة “ديلي صباح” التركية الرسمية، عن تسريبات وتوقعات بشأن القرارات التي سيتخذها مجلس الأمن التركي ضد كردستان العراق لثنيه عن الاستفتاء، مبينة أن بين الإجراءات سحب القنصل التركي وتعليق الرحلات الجوية.

وقالت الصحيفة في تقرير لها، إن “مجلس الأمن القومي التركي سيجتمع غدا الجمعة لمناقشة الاستفتاء الكردي وتداعياته المحتملة على أمن البلاد، وسيقدم توصياته إلى الحكومة لاتخاذ جميع التدابير اللازمة لحماية أمن ومصالح تركيا حيال هذا التطور”.

وأضافت الصحيفة، أنه “من المتوقع أن تعلن الحكومة التركية حزمة من التدابير السياسية والاقتصادية، مثل سحب القنصل العام من أربيل، وإنهاء التعاون الدبلوماسي بين الجانبين، وتقليص التعاون الاقتصادي، وإنهاء نقل النفط من الإقليم عبر الأراضي التركية، وإيقاف الخطوط الجوية التركية رحلاتها منه وإليه”.

واشارت الصحيفة إلى أنه “قد يتطور الأمر إلى إغلاق الحدود بالكامل، وفرض حظر اقتصادي شامل على الإقليم”، لافتة إلى أنه “في حال اتخاذ بغداد وطهران تدابير مشابهة فسينهار اقتصاد الإقليم بسرعة”.

* مجلس الامن قلق ازاء اسفتاء انفصال كردستان

أبدى مجلس الامن الدولي معارضته للاستفتاء على الانفصال الذي يعتزم كردستان العراق تنظيمه يوم الاثنين المقبل، محذرا من أن هذه الخطوة الأحادية من شأنها أن تزعزع الاستقرار ومجددا تمسكه بـسيادة العراق ووحدته وسلامة أراضيه.

واعرب المجلس في بيان له عن “قلقه ازاء التأثيرات المزعزعة للاستقرار التي قد تنجم عن مشروع حكومة كردستان إجراء استفتاء بصورة أحادية الجانب الأسبوع المقبل”.

وأضاف البيان الذي تجنب ذكر كلمة الاستقلال أن “الاستفتاء الذي يعتزم الأكراد تنظيمه الاثنين المقبل مقرر في وقت لا تزال فيه جارية العمليات ضد مسلحي (تنظيم الدولة)، والتي تؤدي القوات الكردية فيها دورا رئيسيا”.

وبين المجلس في بيانه ان ”إجراء الاستفتاء يهدد أيضا بـإعاقة الجهود الرامية لضمان عودة طوعية وآمنة لأكثر من ثلاثة ملايين نازح ولاجئ إلى ديارهم”.

واوضح البيان أن “أعضاء المجلس يعبرون عن تمسكهم المستمر بسيادة العراق ووحدته وسلامة أراضيه و”يدعون إلى حل أي مشكلة بين الحكومة الاتحادية وحكومة كردستان في إطار الدستور عبر حوار منظّم وحلول توافقية يدعمها المجتمع الدولي”.

* لمن ستخصص نحو 400 مليون دولار منحت لتحسين اوضاع النازحين؟

مع الاهمال الحكومي لاوضاع النازحين وظروفهم يعتمد الكثير منهم على المساعدات الدولية من اجل توفير اساسيات الحياة الا ان الفساد كثيرا ما يلتهم اجزاءا كبيرة من تلك المساعدات دون معرفة مصيرها وفي هذا السياق أعلنت وزيرة خارجية السويد “مارغوت فالستروم”، أن الحكومة السويدية ستوفر 125 مليون دولار للعراق، بينما أعلنت الوكالة الأميركية للتنمية الدولية (USAID) تقديم مساعدات إنسانية إلى العراق تقدر قيمتها بنحو 264 مليون دولار وسط تساؤلات عن مصير تلك الاموال وما اذا كانت سوف تذهب الى مستحقيها.

وقالت وزارة الخارجية السويدية في بيان، إن وزير الخارجية “ابراهيم الجعفريّ ” التقى وزيرة خارجيَّة السويد “مارغوت فالستروم” على هامش اجتماعات الجمعيَّة العامَّة للأمم المتحدة الدورة الـ72 في نيويورك، لبحث العلاقات الثنائيَّة بين البلدين، وآفاق تعزيزها بما يخدم مصلحة الشعبين الصديقين”.

من جهتها افادت السفارة الأميركية في بغداد في بيان بان “المساعدات تضم مواد غذائية ودوائية ومياه صالحة للشرب ودعم النازحين وحمايتهم وتوفير الخدمات لهم عند العودة”.

وأضاف البيان أن “قيمة المساعدات الإنسانية التي قدمتها الولايات المتحدة للعراق منذ ثلاثة أعوام، بلغت نحو مليار و700 مليون دولار”.

واوضح البيان أن “الولايات المتحدة هي أكبر مانح للمساعدات الإنسانية للعراق، وهي لا تزال ملتزمة بدعم العراقيين عند الحاجة، وحث البيان بقية الدول المانحة على مساعدة العراق ودعمه إنسانيا”.

* الميليشيات تسرق سيارة مدني شرق بغداد

تتفاقم جرائم الميليشيات الطائفية المسلحة في العراق خاصة في العاصمة، وسط تواطؤ من الحكومة مع هذه الانتهاكات التي ترتكب يوميا بحق مكون بعينه وفي هذا السياق اقر مصدر في الشرطة في تصريح صحفي بان مسلحين سلبوا سيارة موظف حكومي جنوب شرقي بغداد.

وقال المصدر في تصريح صحفي، إن “مسلحين قاموا، بتسليب عجلة تعود لموظف بوزارة الاعمار والاسكان اثناء مروره بمنطقة جرف النداف، جنوب شرقي بغداد، ولاذوا بالفرار”.

واضاف المصدر، أن “قوة من الشرطة حضرت الى مكان الحادث، وقامت بفتح تحقيق لمعرفة الجناة”.

* محافظ التأميم يسعى لتغيير ديمغرافية المحافظة مع الاستفتاء

يحتدم الصراع بين بغدد واربيل حول تبعية مدينة كركوك مركز محافظة التاميم، ما دفع المحافظ المقال “نجم الدين كريم”، الى اصدار توجيهات من اجل التخلص من العوائل العربية والتركمانية من كركوك وذلك في اطار التغيير الديموغرافي الذي يتعرض له العراق.

وقال مصدر صحفي في تصريح له ان “هناك معلومات مؤكدة عن توجيهات المحافظ المقال نجم الدين كريم، للأسايش الكردية، بجرد العوائل العربية والتركمانية تمهيدآ لاجرءات مشددة ضدهم وافتعال المضايقات من اجل طردهم من كركوك”.

واضاف المصدر ان “التوجيهات تنص على عدم السماح للعوائل العربية والتركمانية التي غادرت كركوك خلال هذه الايام بسبب التهديدات والتصعيد من العودة الى كركوك”.

واوضح المصدر انه “تم طرد 152 عائلة من كركوك وهي عوائل عربية نازحة من أهالي محافظة ديالى”.

* حملة اعتقالات للقوات الحكومية تطال المدنيين في بغداد

شنت القوات المشتركة حملة دهم واعتقالات طالت عدد كبير من المدنيين في العاصمة بغداد، وفي هذا السياق اقرت خلية الاعلام الحربي باعتقال سبعة اشخاص اتهمتهم بمحاولة استهداف المواكب والزيارات خلال شهر محرم.

وقال مصدر في الشرطة في تصريح صحفي انه “تم اعتقال سبعة اشخاص في بغداد”.

وبين المصدر أنهم “كانوا يخططون لاستهداف الزائرين والمواكب خلال شهر محرم”.

وتابع المصدر ان “قوة من مديرية استخبارات الشرطة الاتحادية التابعة لوكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية نفذت عملية استباقية تضمنت متابعة وملاحقة”.

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة