فديو....الجلسة الافتتاحية لقمة منظمة التعاون الإسلامي في دورتها الثالثة عشرة               أردوغان: عاصمة فلسطين هي القدس من الآن فصاعدا               أحزاب البرلمان التركي تدعو العالم للاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين               البيان الختامي لقمة القدس.. خارطة طريق من 23 بندا للتصدي لقرار ترامب               نائبة : الحشد الشعبي المتواجدة في الانبار قام بفتح مكاتب حزبية والانتماء لاحزاب سياسية               برلماني : عشرون منفذا حدوديا غير شرعي شمال العراق               نائبة: شحنة صدر الدجاج الصيني المسرطن دخلت العراق ووصلت الى بغداد               ( مكالمات مجهولة ) ترعب ملايين الروس .. ومصدرها سوريا              

أمير قطر يرحب بدعوة أردوغان إلى قمة إسلامية طارئة بشأن القدس

أخبار عربية وعالمية
الخميس, 7 كانون الأول 2017

أحمد المصري/ الأناضول

أعرب أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، عن ترحيبه بدعوة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إلى عقد قمة طارئة لدول منظمة التعاون الإسلامي، الأربعاء المقبل، بشأن مدينة القدس الفلسطينية المحتلة.

جاء هذا خلال اتصال هاتفي تلقاه أمير قطر، مساء اليوم الأربعاء، من الرئيس التركي، بحسب الوكالة القطرية الرسمية للأنباء.

وذكرت الوكالة أنه جرى خلال الاتصال استعراض "مستجدات الأوضاع بالشرق الأوسط، لاسيما إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، قراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، وتداعياته الخطيرة على أمن واستقرار المنطقة".

وأضافت أن الرئيس التركي أبلغ أمير قطر بشأن دعوته (أردوغان) إلى عقد مؤتمر قمة طارئة للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، في مدينة إسطنبول التركية، بشأن القرار الأمريكي.

ورحب أمير قطر بعقد هذه القمة، بحسب الوكالة القطرية.

وأعلن ترامب، في خطاب متلفز من البيت الأبيض اليوم، اعتراف بلاده رسميا بالقدس عاصمة لإسرائيل، والبدء بنقل السفارة الأمريكية إلى المدينة المحتلة، وسط غضب عربي وإسلامي وقلق وتحذيرات دولية.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، في مؤتمر صحفي اليوم، إن "مدينة القدس تعتبر كرامة الأمة الإسلامية وقضيتها المشتركة، وهي خطّ أحمر بالنسبة لتركيا".

ويتمسك الفلسطينيون بالقدس الشرقية عاصمة لدولتهم المأمولة، استنادا إلى قرارات المجتمع الدولي.

وتحذر دول عربية وإسلامية وغربية ومؤسسات دولية من أن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس سيطلق غضبا شعبيا واسعا في المنطقة، ويقوّض تماما عملية السلام، المتوقفة منذ عام 2014.

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة