الرفيق عزة إبراهيم ثائر من ثوار تموز يقود المقاومة للتحرير               مونديال الدم العربي في البصرة               بيان سياسي وجماهيري صادر عن المؤتمر الشعبي العربي حول الثوره الجماهيريه في العراق               أبرز 10 نقاط في المؤتمر الصحفي المشترك بين بوتين وترامب               معالم بسكوف الروسية تنتظر إدراجها في قائمة تراث اليونيسكو               مادة غذائية تمنع الإصابة بالسرطان وتوقف نموه!               فاكهة يجب تناولها باعتدال لتجنب "خطرها"!               علامات غير متوقعة تدل على نقص الحديد!              

أهم وأبرز التطورات الأمنية والسياسية التي شهدتها الساحة العراقية يوم 12/04/2018

أخبار عراقية
الجمعة, 13 نيسان 2018

* صحيفة أمريكية: على واشنطن التعلم من خطأ غزوها للعراق

* اندلاع حريق قرب سوق الشورجة في بغداد

* مقتل 19 عنصرا من الجيش التركي شمال العراق

* قتلى وجرحي بتفجير في قضاء الشرقاط

* حملات اعتقال واسعة تطال 30 شخصًا في ميسان

* العراق...من بين أربع دول مهددة بخطر نقص المياه

* حملة اعتقالات تطال 17 شخصا في العاصمة بغداد

* صراع داخل قيادة ميليشيا الحشد بسبب الرواتب

* العثور على 22 جثة شمال مدينة الرمادي

* إصابة جندي حكومي بانفجار عبوة ناسفة شمال بغداد

* ديالى.. حالة استنفار تحسبا لقدوم سيول جارفة

* مقتل شرطي بانفجار عبوة لاصقة قضاء خانقين

* نحو 10 قتلى ومصابين بهجوم استهدف قرية شمال صلاح الدين

* مقتل وإصابة 4 من الجيش التركي شمال العراق

* وفاة موقوف عراقي في لبنان قبل التحقيق معه بقضايا فساد

* نينوى.. موجات نزوح عكسية بسبب انهيار أوضاع الموصل

* سقوط جرحى من ميليشيا الحشد بهجوم مسلح جنوب تكريت

* عملية عسكرية واسعة مرتقبة في صحراء الأنبار

* القوات الحكومية تعتقل 11 شخصًا في الموصل

* تزايد التشوهات الخلقية في الفلوجة وسط إهمال متعمد

* اعتقالات واسعة في ذي قار تطال 34 شخصا

* صدور 98 حكما بالإعدام في البصرة خلال عام 2018

 

* صحيفة أمريكية: على واشنطن التعلم من خطأ غزوها للعراق

تناولت صحيفة “بلومبيرغ Bloomberg” الأمريكية الأخطاء التي ارتكبتها الولايات المتحدة بغزوها للعراق، مشيرة إلى أن إثارة قضية حرب العراق كانت الطريقة الأسهل لإصلاح سياسة واشنطن الخارجية خلال العقد الماضي.

وقالت الصحيفة في مقال إفتتاحي, إنه “لا يبدو أن الأمثلة السابقة وغيرها قد خطرت على مخيلة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” من خلال تهديده يوم أمس الأربعاء بقصف سوريا كما حصل مع سلفه بوش بخصوص أسلحة الدمار الشامل العراقية”.

وأضافت الصحيفة الأمريكية أنه “من المهم للغاية أن تتعلم واشنطن من أخطاء تدخلها العسكري السابق في العراق , إلا أن ما يبدو عليه الوضع الراهن أنها أبعد من تكون عن الحكمة من خلال سعيها لإعادة التجربة ضد سوريا على الرغم من العامل الجديد المتمثل بروسيا التي هددت بإسقاط أي صاروخ قد يتم توجيهه إلى هذا البلد”.

وبينت الصحيفة أن ”الرئيس الأمريكي السابق “باراك أوباما” كان قد تعلم درس العراق جزئياً عندما سحب قوات بلاده من هذا البلد عام 2011، إلا أنه وقع في نفس أخطاء أسلافه عندما أعادها إليه مرة أخرى في عام 2014 ليتبعها بتدخل مماثل في سوريا”.

 

* اندلاع حريق قرب سوق الشورجة في بغداد

اندلع حريق ضخم، اليوم الخميس، في عدد من المحال التجارية قرب الشورجة وسط بغداد، بما يؤكد فشل الحكومة في التعامل مع ملف الحرائق المتكررة بشكل شبه يومي في مختلف المحافظات العراقية.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية اللواء “سعد معن” في بيان إن “فرق الدفاع المدني تكافح الآن حريقا نشب في عدد من المحال التجارية لبيع السكائر والعطور في شارع الكفاح وسط العاصمة بغداد”.

هذا وتشهد العاصمة بغداد وباقي المحافظات حرائق شبه يمية تندلع في دوائر الدولة والأسواق التجارية الكبيرة والمؤسسات فيما تعزو فرق الدفاع المدني غالبيتها إلى حدوث تماس كهربائي، وسط تجاهل حكومي للبحث عن أسباب تلك الحرائق والسعي لمعالجتها لمنع تكرارها.

 

* مقتل 19 عنصرا من الجيش التركي شمال العراق

أكد الجناح المسلح لحزب العمال، اليوم الخميس، مقتل 19 جنديا تركيا في ثلاث عمليات متفرقة في منطقة سيدكان الحدودية شمال أربيل.

وقال الجناح في بيان إنه “خلال الفترة 9 ــ11 من نيسان الجاري نفذت قواتنا ثلاثة عمليات ضد الجيش التركي في منطقة برادوست الحدودية التابعة لناحية سيدكان شمال أربيل”.

وأوضح البيان أن “العمليات الثلاث أسفرت عن مقتل 19 جنديا تركيا فضلا عن إصابة عدد آخر بجروح”.

وتابع البيان أنه “مسلحيه شنوا صباح اليوم الخميس، هجوما على موقع للجيش التركي في منطقة سيدكان”.

 

* قتلى وجرحي بتفجير في قضاء الشرقاط

انفجرت عبوة ناسفة، اليوم الخميس، في قضاء الشرقاط بمحافظة صلاح الدين ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من الأشخاص، بما يؤكد استمرار حالة الانفلات الأمني، وعجز الحكومة عن السيطرة عليها.

وقال مصدر صحفي في تصريح له إن “عبوة ناسفة انفجرت بالقرب من مقبرة سديرة في قضاء الشرقاط التابع إلى محافظة صلاح الدين”.

وأضاف المصدر أن “الانفجار اسفر عن مقتل وجرح عدد من المواطنين المتواجدين هناك”.

وبين المصدر أن “الفرق الطبية وصلت إلى مكان الانفجار لإنقاذ المصابين ونقل الجرحى إلى أقرب مشفى لتلقي العلاج”.

وكانت محافظة صلاح الدين قد شهدت، اليوم الخميس، إصابة 4 عناصر من ميليشيا الحشد الشعبي بهجوم مسلح على معسكر تدريبي جنوب تكريت، وكذك مقتل أربعة مواطنين وإصابة أربعة آخرين بجروح متفاوتة بعد تعرضهم لهجوم شنه مسلحون على قرية اسديرة سفلى شمال شرق محافظة صلاح الدين.

 

* حملات اعتقال واسعة تطال 30 شخصًا في ميسان

فشلت الحكومة في السيطرة على النزاعات العشائرية المستمرة في البلاد لا سيما في المحافظات الجنوبية والتي تتسبب من وقت لآخر في سقوط ضحايا، وفي هذا السياق اعتقلت شرطة محافظة ميسان، اليوم الخميس، 30 شخصا بذريعة التحريض على ما سمته بإثارة الفتن العشائرية بالمحافظة.

وقالت قيادة شرطة ميسان في بيان إن ”قواتها تمكنت من إلقاء القبض على (30) مشتبه به من المتشاجرين والمحرضين على إيقاع الفتنة العشائرية من سكنه منطقة الخمس التابعة إلى ناحية السلام بقضاء الميمونة على خلفية حصول نزاع عشائري في المنطقة المذكورة”.

واضاف البيان أن “قوة مشتركة من المحافظة قامت بتطويق المنطقة وإجراء عمليات التفتيش وإلقاء القبض عليهم، وإحالتهم إلى الجهات التحقيقية لإجراء التحقيق معهم لغرض إلقاء القبض على جميع المتسببين في النزاع العشائري”.

وتابع البيان أنه “لا تزال مفارز الشرطة مستمرة بتطويق جميع الطرق والأرياف القريبة من المنطقة مواصلة عمليات الدهم والتفتيش لتقديم المتهمين للعدالة”.

 

* العراق...من بين أربع دول مهددة بخطر نقص المياه

أهملت الحكومة العناية بمصادر المياه وتطويرها، وتسبب ذلك في إتلاف الكثير من المحاصيل الزراعية وأثر على مناحي الحياة كافة في العراق، وفي هذا السياق كشف تقرير لصحيفة الغارديان البريطانية، اليوم الخميس، أن العراق من بين أربعة دول معرضة لخطر نقص المياه بسبب انكماش خزاناتها نتيجة اقامة السدود والتغير المناخي في العالم.

وأوضح التقرير أن “البلدان التي تعاني من ازمة المياه نتيجة تقلص خزاناتها المائية هي المغرب والعراق واسبانيا والهند وربما سيتسبب ذلك في ازمة مياه نتيجة تغير المناخ وتزايد اعداد السدود التي بلغت 500 الف سد حول العالم”.

وأضاف التقرير أن “المنظمة البيئية التي يقع مقرها في الولايات المتحدة تهدف إلى إنشاء نظام انذار مبكر يهدف إلى توقع حالة عدم الاستقرار الاجتماعي والأضرار الاقتصادية والهجرة عبر الحدود، وتم الكشف عن عن صورة سريعة أبرزت أربعة من السدود الأكثر تضررا ومخاطرها المحتلمة“.

وبين التقرير أن ”سد الموصل في العراق شهد انخفاضا أكبر في مستوى المياه وصل إلى 60 بالمائة مقارنة بذروته في التسعينيات من القرن الماضي نتيجة لانخفاض هطول الأمطار والطلب المتنافس من مشاريع الطاقة الكهرومائية التركية على مجرى نهري دجلة والفرات”.

وتابع أنه ”وكما هو الحال في سوريا والعراق فان الاجهاد المائي قد اضيف على الصراع الذي تشهده المنطقة وكان دافعا لتغيير توطين الناس في البلدين”.

يذكر ان تركيا شرعت بإقامة منشآت مائية على نهري دجلة والفرات أدى إلى انخفاض كبير بكمية المياه في النهرين، بحسب متخصصين، في سعيها إلى فرض وجهة نظرها من خلال السياسة المائية، التي تقوم على مبدأ الاستخدام والإدارة التكاملية للموارد المائية، ورفض مبدأ تقاسم الموارد المائية المتاحة وحسب اتفاقية الدول المتشاطئة.

 

* حملة اعتقالات تطال 17 شخصا في العاصمة بغداد

دأبت القوات المشتركة على شن حملات اعتقال تطال أعدادا كبيرة من المدنيين دون سند من القانون أو رادع من الحكومة، وسط اكتظاظ السجون بالمعتقلين، حيث أقرت مديرية مكافحة الإجرام في العاصمة بغداد، اليوم الخميس، بإلقاء القبض على اعتقال 17 متهماً بقضايا مختلفة في مناطق متفرقة من العاصمة.

وقالت المديرية في بيان إن “المفارز المكافحة تمكنت من القاء القبض على 17 متهماً بقضايا مختلفة في مناطق متفرقة من بغداد”.

وأوضح البيان أنه “تم إحالة جميع المتهمين إلى الجهات المختصة لغرض استكمال الاجراءات بحقهم”.

 

* صراع داخل قيادة ميليشيا الحشد بسبب الرواتب

اشتعلت الصراعات داخل قيادة ميليشيا الحشد الشعبي بسبب الرواتب والمصالح الشخصية على خلفية كشف توزيع رواتب من ميزانية الميليشيا إلى مقاتلين عراقيين في سوريا.

وقال مصدر سياسي في تصريح صحفي، اليوم الخميس، إن “هناك صراعا كبيرا داخل هيئة الحشد الشعبي على خلفية كشف القائد العام لفرقة العباس القتالية الشيخ “ميثم الزيدي” توزيع رواتب من ميزانية الحشد الشعبي إلى مقاتلين عراقيين في سوريا”.

وأضاف المصدر أن “الأمر عزز الخلاف الحاصل بين “الزيدي” و”أبو مهدي المهندس” على خلفية إعادة هيكلة الحشد الشعبي عقب صدور الأمر الديواني الخاص بتعديل ضوابط وشروط تولي رئاسة الهيئة ونائبين اثنين”.

وأوضح المصدر أن “الزيدي كان عقد اجتماعا بالعبادي وابلغه بهدر ميزانية الحشد الشعبي، في وقت يعاني فيه بعض الجرحى من إصاباتهم التي لم تشفى حتى الآن نتيجة حاجتهم إلى عمليات كبرى أو أطراف صناعية أو تسفيرهم خارج البلاد”.

وتابع المصدر أن “راتب المقاتل في هيئة الحشد الشعبي يصل حاليا إلى ما يعادل 600 دولار، في حين أن المقاتل في سوريا يصل راتبه إلى 1200 دولار، وهي تصرف من ميزانية الحشد الشعبي على أنهم مقاتلين داخل الأراضي العراقية”.

وبين المصدر أن ”العبادي ما زال غير قادر على ابعاد المتسببين بهذه الفوضى، بالنظر إلى ضعفه وعدم حزمه في اتخاذ القرارات الكبرى التي تعد من صلاحياته الحصرية”.

 

* العثور على 22 جثة شمال مدينة الرمادي

تستمر عمليات العثور على مقابر جماعية لضحايا العمليات العسكرية التي شنتها القوات المشتركة والميليشيات الداعمة لها على مختلف المحافظات، وكان أحدث ما جرى في هذا الشأن هو العثور، اليوم الخميس، على مقبرة جماعية تضم رفاة 22 جثة لمدنيين من ضحايا العمليات العسكرية، في منطقة الطرابشة شمال الرمادي مركز محافظة الأنبار.

وقال مصدر صحفي في تصريح له إن “المعلومات الاستخبارية وتعاون المواطنين أسفر عن العثور على مقبرة جماعية في منطقة الطرابشة شمالي الرمادي، تضم 22 جثة لمدنيين تم قتلهم خلال السنوات الماضية”.

وأضاف المصدر أن “القوات المشتركة شرعت برفع الجثث من المقبرة الجماعية بإشراف كوادر طبية وصحية ونقلها إلى مستشفى الرمادي، والتحقيق متواصل للتعرف على ذوي الضحايا”.

وكان أمس الأربعاء، قد شهد العثور على مقبرة جماعية، في ناحية حمام العليل جنوب مدينة الموصل مركز محافظة نينوى.

 

* إصابة جندي حكومي بانفجار عبوة ناسفة شمال بغداد

أصيب جندي في الجيش، اليوم الخميس، بانفجار عبوة ناسفة في قضاء الطارمية شمالي بغداد، وذلك استمرارا لحالة الانفلات الأمني التي تعيشها العاصمة، بسبب فشل الحكومة في حفظ أمن المواطنين، والتعامل مع هذا الملف.

وقال مصدر حكومي في تصريح له إن “عبوة ناسفة كانت موضوعة على جانب طريق منطقة الخان التابعة للطارمية، شمالي بغداد، استهدفت دورية تابعة للجيش، ما اسفر عن اصابة جندي بجروح مختلفة”.

وأضاف المصدر أنه “تم نقل المصاب الى مستشفى قريب لتلقي العلاج، فيما قامت القوات الامنية بفتح تحقيق في الحادث”.

وتشهد العاصمة بغداد بين الحين والآخر تفجيرات بسيارات مفخخة وعبوات وأحزمة ناسفة تستهدف المدنيين والقوات المشتركة في مناطق متفرقة منها وتسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

 

* ديالى.. حالة استنفار تحسبا لقدوم سيول جارفة

ينتاب أهالي محافظة ديالى مخاوف جمة من سيول جارفة قادمة من إيران، من المتوقع أن تتسبب في خسائر مادية كبيرة وربما بشرية، وذلك في ظل تدهور الواقع الخدمي في المحافظة، وفي هذا الصدد، أعلن المجلس البلدي في ناحية مندلي بمحافظة ديالى، اليوم الخميس، عن حالة الاستنفار تحسبا لتدفق سيول جارفة قادمة من الحدود العراقية – الايرانية.

وقال عضو مجلس مندلي “حيدر المندلاوي” في تصريح صحفي إن “ناحية مندلي أعلنت الاستنفار وتم إبلاغ الدوائر المختصة بأخذ كافة الاحتياطات تحسبا لتدفق سيول جارفة قادمة من الحدود العراقية- الايرانية بسبب غزارة الامطار”.

وأضاف المندلاوي أن “الاستنفار حالة طبيعية يجري اتخاذها مع هطول الامطار الغزيزة على الحدود”.

وكانت سيول قوية تدفقت صوب مندلي قبل شهرين بفعل غزارة الامطار ما ادى الى امتلاء سدة مندلي الاروائية بالكامل.

 

* مقتل شرطي بانفجار عبوة لاصقة قضاء خانقين

أفاد مصدر مسؤول في قضاء خانقين بمحافظة ديالى، اليوم الخميس، بمقتل أحد عناصر شرطة الحدود إثر تفجير عبوة لاصقة أسفل مركبته بأطراف القضاء شمال شرقي المحافظة، التي تعيش وضعا أمنيا مترديا جدا، نتيجة عجز الحكومة عن السيطرة على الأوضاع فيها.

وقال المصدر في تصريح صحفي إن “عبوة لاصقة انفجرت أسفل مركبة يستقلها عنصر في شرطة الحدود أثناء قدومه من منزله في كلار الى مقر وحدته قرب كلية الآداب بأطراف قضاء خانقين شمال شرقي ديالى”.

وأضاف المصدر أن “الحادث أسفر في بداية الأمر عن إصابة المنتسب في الشرطة، ولكنه توفي فيما بعد أثناء نقله الى أحدى مستشفيات محافظة السليمانية”.

وتعيش محافظة ديالى وضعا أمنيا هشا، نتيجة تزايد نشاط الميليشيات والعصابات المسلحة، وعجز الحكومة عن بسط سيطرتها على الوضع الأمني.

 

* نحو 10 قتلى ومصابين بهجوم استهدف قرية شمال صلاح الدين

شن مسلحون هجوما على قرية اسديرة سفلى شمال شرق محافظة صلاح الدين، ما أسفر عن مقتل أربعة مواطنين وإصابة أربعة آخرين بجروح متفاوتة، وذلك في ظل ما تشهده المحافظة من انفلات أمني غير مسبوق، نتيجة عجز الحكومة عن السيطرة على الأوضاع.

وقال مصدر حكومي في تصريح صحفي إن “(تنظيم الدولة) شن هجوما على قرية اسديرة سفلى أودى بحياة أربعة مواطنين وإصابة أربعة اخرين بجروح متفاوتة”.

وكشف مصدر طبي في الشرقاط عن اسماء الضحايا وقال إن “المدنيين القتلى هم عمار ياسر عيسى عبدالله، وثامر احمد محمد حمد، وعبد الرحمن ابراهيم حسين جاسم، وعبد محمد البو سعيد”.

وأضاف المصدر أن “الجرحى هم حردان عطية خلف، وعمر محمد عبد الحميد، وحمد محمد حمد العفين، وسامي هلال حسين علي”.

وفي وقت سابق، اليوم الخميس، أفاد مصدر في شرطة محافظة صلاح الدين، بأن 4 عناصر من ميليشيا الحشد الشعبي أصيبوا بهجوم مسلح على معسكر تدريبي جنوب تكريت.

 

* مقتل وإصابة 4 من الجيش التركي شمال العراق

تتواجد القوات التركية بشكل مكثف في مناطق حدودية شمال العراق، للقيام بعملية عسكرية برية ضد حزب العمال، حيث تتعرض هذه القوات بين الحين والآخر لقصف من حزب العمال، وفي هذا الصدد، أعلن الجيش التركي، مساء أمس الأربعاء، مقتل وإصابة 4 من جنوده في قصف من قبل حزب العمال، بمنطقة حدودية داخل العراق.

وقالت الأركان التركية إنّ “عناصر حزب العمال PKK شنوا هجوماً بقذائف الهاون على موقع للجيش التركي في منطقة كاني رش الحدودية”.

وأوضحت الأركان أن “جندياً قتل وأصيب 3 آخرون بجروح، جراء القصف”.

وذكر الجيش التركي أن “الطائرات الحربية شنت في أعقاب الهجوم غارات جوية استهدفت من خلالها مواقع لحزب العمال في المنطقة، ودمرت مواقع أسلحة”.

وتشن القوات التركية عملية عسكرية براً وجواً ضد حزب العمال في مناطق حدودية، ما ألحق أضراراً في أرواح وممتلكات الأهالي في المنطقة.

 

* وفاة موقوف عراقي في لبنان قبل التحقيق معه بقضايا فساد

أعلنت السلطات اللبنانية وفاة موقوف عراقي في نظارة قصر العدل في بيروت إثر تعرضه لنوبة قلبية حادة استدعت نقله إلى المستشفى لكنه فارق الحياة سريعا.

وقالت مصادر صحفية إن “الموقوف تم القبض عليه في لبنان قبل 10 أيام بناء على طلب استرداد من بلاده وبموجب مذكرة انتربول دولية صادرة بحقه بجرائم مالية أتهم بارتكابها في العراق”.

وكان لبنان بصدد تسليمه الى بغداد، في انتظار ايداع القضاء العراقي ملفه القضائي لاستكمال اجراءات التسليم.

وأكد الطبيب الشرعي الذي عاين الجثة أن “الموقوف تعرض لأزمة قلبية وتم تسليم جثته الى عائلته”.

 

* نينوى.. موجات نزوح عكسية بسبب انهيار أوضاع الموصل

واقع مؤلم يعيشه المواطنون في مدينة الموصل، في ظل انعدام الخدمات وتدهور الوضع الأمني، حيث يدفع ذلك أهالي المدينة للنزوح إلى مناطق أفضل حالا، وفي هذا الإطار، أكد عضو مجلس محافظة نينوى “حسن سبعاوي” وجود هجرة عكسية من أهالي الموصل بسبب الأوضاع المتردية على المستوى الاقتصادي والسياسي والاجتماعي.

وقال سبعاوي في تصريح صحفي إن “واقع المحافظة ما زال متعباً فيما يتعلق بإعادة الإعمار وتعويض المتضررين من المواطنين فضلا عن غياب القوانين الرادعة للمتنفذين في المحافظة”.

وأشار سبعاوي إلى أن “الفترة الماضية شهدت هجرة عكسية لمئات العائلات الموصلية، مطالبًا الجهات المعنية بالعمل على تطوير واقع المحافظة خاصة وأنها مقبلة على استحقاق انتخابي”.

بدوره قال النائب “زاهد الخاتوني” في تصريح صحفي إن “نحو 500 عائلة غادرت مناطقها في المحافظة الى مخيمات النزوح والمناطق الأخرى خلال الأسابيع الماضية بسبب عدم وجود الماء والكهرباء والطرق والمراكز الصحية والتعليمية وغيرها من الخدمات اللازمة لديمومة الحياة”.

وأضاف الخاتوني أن “استمرار الهجرة من مدينة الموصل وباقي مناطق محافظة نينوى ينذر بوقوع خطر على الحياة في أهم المدن العراقية وقد يهدد بعدم عودة الحياة اليها بسهولة”.

ولفت الخاتوني إلى أن “الفساد المستشري في المنظومة الحكومية وراء عدم اصلاح المشاريع الضرورية والتي تسهم في تشجيع السكان على الاستقرار، مشيرا أن الفساد تسبب بازدياد معاناة النازحين في الخيام التي تفتقد لأبسط مقومات الحياة الكريمة، مما جعلهم يقاسون ويتحملون شتى أنواع الظلم”.

 

* سقوط جرحى من ميليشيا الحشد بهجوم مسلح جنوب تكريت

أوضاع أمنية هشة تعاني منها المناطق التي تعرضت لعمليات عسكرية، نتيجة عجز الحكومة عن بسط سيطرتها على تلك المناطق، وفي هذا الصدد، أفاد مصدر في شرطة محافظة صلاح الدين، بأن 4 عناصر من ميليشيا الحشد الشعبي أصيبوا بهجوم مسلح على معسكر تدريبي جنوب تكريت.

وقال المصدر فى تصريح صحفي إن “عناصر من (تنظيم الدولة) هاجموا معسكر البنى التحتية التدريبى التابع للحشد الشعبى الواقع فى منطقة محطة بلد جنوب تكريت، ما أسفر عن إصابة أربعة عناصر من الحشد”.

وأضاف المصدر أن “الهجوم كان من منطقة الحضيرة الغربية الواقعة خلف المعسكر وهى منطقة محررة وآمنة، مشيرا الى أن المعسكر استقبل تعزيزات عسكرية فى أعقاب الهجوم النوعى والمباغت لـ(التنظيم)”.

وتتعرض نقاط تفتيش القوات المشتركة وميليشيا الحشد في مختلف المحافظات لهجمات بين الحين والآخر تسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

 

* عملية عسكرية واسعة مرتقبة في صحراء الأنبار

العمليات العسكرية المصحوبة بالانتهاكات الصارخة، متواصلة في محافظة الأنبار من قبل القوات المشتركة وميليشياتها، بذريعة ملاحقة المسلحين، حيث أعلن القيادي في ميليشيا الحشد بمحافظة الأنبار “قطري العبيدي” عن تأهب القوات المشتركة لشن عملية عسكرية واسعة النطاق بذريعة تعقب مسلحي (تنظيم الدولة) في المناطق الصحراوية للمحافظة.

وقال العبيدي في تصريح صحفي إن “القوات الأمنية بصنوفها المختلفة والقوات الساندة لها، تتأهب لشن حملة امنية استباقية متعددة المراحل للقضاء على خلايا (التنظيم) النائمة التي تتخذ من المناطق الصحراوية للمحافظة ملاذا آمناً لتحركاتها ومهاجمة القطعات العسكرية”.

وأضاف العبيدي أن “معلومات استخباراتية أكدت وجود خلايا نائمة لـ(التنظيم) هربت من معارك القاطع الغربي، واستقرت داخل أنفاق سرية في المناطق الصحراوية، مشيرا إلى أن عملية الاقتحام ستكون من محاور مختلفة، في خطوة تهدف إلى تنظيف منابع الإرهاب في صحراء الأنبار الغربية وصولا إلى المنافذ الحدودية مع سوريا، فيما بين أن طيران الجيش سيشارك في العملية”.

وتشن القوات المشتركة وميليشياتها عمليات عسكرية بشكل مستمر في مناطق متفرقة من محافظة الأنبار، بذريعة تعقب العناصر المسلحة.

 

* القوات الحكومية تعتقل 11 شخصًا في الموصل

معاناة أهالي الموصل في تفاقم مستمر، نتيجة التضييق الحكومي وحملات الدهم والاعتقال المستمرة التي تطال العشرات بتهم باطلة، هذا فضلا عن انعدام الخدمات بسبب الدمار الذي حل بالمدينة، وفي هذا السياق، اعتقلت القوات المشتركة، أمس الاربعاء، 11 شخصًا بذريعة الاشتباه بانتمائهم لعناصر مسلحة خلال عملية دهم وتفتيش في مدينة الموصل.

وقال الناطق باسم مركز الإعلام الأمني “يحيى رسول” في بيان إن “مفارز الاستخبارات العسكرية في الفرقة 20 واستنادا الى معلومات دقيقة ومتابعة مستمرة تمكنت من اختراق وتفكيك خلية ارهابية في مدينة الموصل”.

وأضاف رسول أن “الخلية مكونة من 11 عنصرا ينتمون لـ(تنظيم الدولة) مسؤولين عن تقديم الدعم المعلوماتي والمادي للعصابات الإجرامية و من العاملين فيها يسمى مراكز ودواوين (تنظيم الدولة) قبل التحرير ومطلوبين للقضاء وفق احكام المادة 4/1 إرهاب”.

يشار إلى أن القوات المشتركة تشن يوميا حملات دهم واعتقال في مختلف المحافظات تعتقل خلالها عشرات المواطنين بذرائع واهية وتهم باطلة.

 

* تزايد التشوهات الخلقية في الفلوجة وسط إهمال متعمد

التشوهات الخلقية أصبحت ظاهرة يعاني منها أهالي مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار، وبحسب التقارير الصحفية فإن الحالات تشهد ازديادا ملحوظا في السنين الاخيرة، وتعود هذه الحالات إلى استخدام الاحتلال الأمريكي للأسلحة المحرمة دوليا في معارك الفلوجة قبل 15 عاما.

وأكد خبير كيميائي من أبناء مدينة الفلوجة أن “المدينة تعرضت لقصف أمريكي عنيف في عام 2004 استخدم فيه أسلحة كيمياوية خطيرة، مؤكدا أن مفعولها الحقيقي سيكون بعد 20 عاما، معتبرا أنها كارثة يرتقبها أبناء المدينة المساكين”.

وأضاف الخبير أن “هذه الأسلحة تحتوي على مواد تؤثر على الجينات وعلى إثرها تحدث التشوهات الخلقية”.

وأوضح الخبير أن “مفعول هذه المواد بالأصل يبدأ بعد 20 عاما فما فوق، فما بال المدينة وهي تعاني من سنين من حالات السرطان والتشوهات الخلقية”.

من جهته كشف عضو مجلس محافظة الأنبار “يحيى غازي” يوم أمس الثلاثاء، عن “حدوث حالات تشوهات خلقية عديدة للأطفال حديثي الولادة في مدينة الفلوجة، تفوق مثيلاتها في أية مدينة أخرى نتيجة استخدام أسلحة كيمياوية في المعارك الأميركية على المدينة”.

وقال غازي في تصريح صحفي إن “نحو خمسة عشر في المائة من أطفال مدينة الفلوجة يولدون بتشوهات خلقية، وكل التقارير تشير إلى أن القوات الأجنبية استخدمت أسلحة محرمة دوليا في معركة الفلوجة الاولى”.

وتابع غازي أنه “من واجب وزارة الصحة والبيئة متابعة هذه الملف وكيفية معالجته”.

 

* اعتقالات واسعة في ذي قار تطال 34 شخصا

شنت الشرطة، اليوم الأربعاء، حملة اعتقالات واسعة في مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار طالت عددا من المواطنين بذرائع مختلفة دون سند قانوني.

‏وقال مدير قسم شؤون النجدة والدوريات في ذي قار العميد “نوفل حسن فؤاد” في بيان، إنه “من خلال عملنا اليومي ‏وتعزيز ذلك بالممارسات الشاملة ونصب السيطرات خلال الـ 24 ساعة الماضية تم إلقاء القبض على ‏المتهم (ح.ع.ش.ع) يبلغ من العمر 18 عاما يسكن منطقة الإسكان الصناعي“.‏

‏واوضح فؤاد أن “دورياتنا استطاعت ضبط 4 مخالفين مع عجلاتهم، و9 مخالفين مع ‏دراجاتهم، وأطراف مشاجرة عددهم 6، و7، و8 مشتبه بهم لم يحملوا مستمسكات”.

هذا وتقوم القوات المشتركة بشن حملات اعتقال في مختلف المحافظات تطال أعدادا كبيرة من المدنيين دون سند قانوني فيما تكتظ السجون بهؤلاء المعتقلين وسط ظروف إنسانية غاية في الصعوبة.

 

* صدور 98 حكما بالإعدام في البصرة خلال عام 2018

تعمل الحكومة على إصدار أحكام الإعدام بحق المواطنين دون سند قانوني أو تهم حقيقية، وفي هذا السياق أصدرت محكمة استئناف البصرة 98 حكما بالإعدام في البصرة خلال العام الجاري 2018.

وقال مصدر في رئاسة محكمة استئناف البصرة في بيان إن “المحكمة أنجزت 1630 دعوى قضائية، من بين تلك الدعاوى 98 حكما بالإعدام و11 حكما بالسجن المؤبد”.

وأوضح المصدر أنه “من بين تلك الدعاوى 98 حكما بالإعدام و 11 حكما بالسجن المؤبد، فيما أشار إلى الإفراج عن 183 متهما لعدم كفاية الأدلة وقبول الصلح في 144 دعوى جزائية”.

وبين المصدر أن “محاكم الجنايات أنجزت 262 دعوى ومحاكم الجنح 1275 دعوى ومحاكم الأحداث 93 دعوى”.

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة