الى الذين سيحكمون غدا…نقول …؟..نظرية التعتيم والتغليس في العراق               ورقة التوت الايرانية               بالمشمش..ائتلاف المالكي:س”نفعل قانون من أين لك هذا ؟”               عبداللهيان للحلبوسي لاتكذب ..التسجيل الصوتي موجود!               الآلوسي يدعو العبادي إلى حل مجلس النواب لأنه “مجلس باطل”               مباحثات بريطانية إيرانية حول الحكومة في العراق               القيادة العامة للقوات المسلحة بيان بمناسبة ذكرى رد العدوان الايراني في 22 أيلول 1980               "النجوم التركية" تتألق في سماء إسطنبول بجوار "بوينغ 777"              

قزم الاحتلال يتطاول على عملاق الأمة عز العرب

مقالات وآراء
الإثنين, 16 نيسان 2018

 

سْـــــــــــــــمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
( وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلَّا بِاللَّهِ ۚ وَلَا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلَا تَكُ فِي ضَيْقٍ مِّمَّا يَمْكُرُونَ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَوا وَّالَّذِينَ هُم مُّحْسِنُونَ )
حكمة صينية تقول “العمالقة .. يولدون عمالقة ويرحلون عمالقة، والأقزام.. يولدون أقزاما ويرحلون أقزاما”..
أننا نعيش في زمن أصبحت القيم والمعاير وموازين الأمور مقلوبة حيث ساد العملاء واستأسدوا على السَّادة وأصبح المنغولي القزم يتطاول على عملاق الأمة ويحد أسنَّة رماحه وسيفه الصدأَ ليتهجَّم على سيد أسياده عز العرب ، قائد الانتصار، وقاهر الاحتلال، وليث الرافدين المتوهج بمعاني البطولة والاستبسال القائد الذي لم تلهيه تجارة ولابيع عن ذكر الله والجهاد في سبيله ، القائد الذي أختاره الله سبحانه وتعالى ليقود المقاومة العراقية وليقود الرجال المجاهدين الابطال في زمن اختفت فيه الرجولة وقيمها، وندرت فيه البطولة وعزها وشرفها .
اتمنى ان يعرفنا هذا المنغولي القذر بانجازاته التي يتغنى بها هذا القزم والتي جعلته يتطاول على عملاق الأمة
لم يحقق سوى انجازين اولهما عراب الحرب الطائفية في العراق وثانيهما سفك دماء الابرياء , هذا هو تاريخه مقتدى الاسود الذي أُسس بنيانه على الجريمة و سفك الدماء , حتى أصبحت لغة سفك دماء الأبرياء صفة ملازمة لمقتدى و تياره ذلك التيار الذي أصبح كحاوية الازبال تتجمع فيها النفايات لتجذب الحشرات .نعم أصبح تيار مقتدى و منذ لحظة تأسيسه على دماء و أشلاء الابرياء من العراقيين حاوية تجمعت فيها الازبال و النفايات و انجذب إليه أشباهه بالصفة و إخوانه في الجريمة . نعم هذه حقيقة مقتدى القذر وتياره , لذلك كانوا سببا لسفك الدماء و خراب العراق بعد أن أسسوا أقذر مليشيا حملت اسم ( جيش المهدي ) .
هذا الجحود ونكران الفضل يعبر عن وضاعة في ذروة أنواعها إن كان لها درجات , سوف نذكر مقتدى ان تنفع الذكرى عندما حضرت الى مبنى حاكمية المخابرات في بغداد لتشاهد من قتل والدك واستمعت بنفسك لإفادات المتهمين وطلبت ان تنفذ حكم الاعدام بهم بنفسك ، ووافق الرئيس الشهيد صدام حسين رحمة الله على طلبك، لكنك تراجعت في لحظة التنفيذ لأنك جبان ولاتقوى على تنفيذ الاعدام ، ونفذه بدلا عنه واحد من اتباعك واسمه ( جاسب السنيد ) امامك في القاعة رقم 7 في سجن ابي غريب , صدق الإمام علي عليه السلام حين قال : لا تموت النفس الخبيثة حتى تسئ الى من أحسن أليها....
وعلم أن قوانين الطبيعة الالهية والتي خلقها الله في هذا الكون الواسع ، وفي القوانين والاعراف يوماً أن يكون ( البقاء للعملاء الأغبياء ) الذين لايعرفون للدين حرمة ولا ذمة ، ولا يعرفون للشرف عرفا ، ولا للخلق معنى ، واعلم أن الأشجار تموت واقفة وأن الأقزام يموتون حزنا وكمدا وغيظا بين أوراقها الصفراء يغرقون في الوحل .
و اعلم يا مقتدى إن أيامك إلا عدد وجمعك إلا بدد و ستكون لعنة على لسان الشعب و التاريخ .
وإذا أطلت لسانك مرة أخرى نعدك بأننا سوف ننتف لحيتك القذرة وسنرد عليك وعلى امثالك برد لن تنساه في حياتك .
الاحد ٢٩ رجــب ١٤٣٩ هـ   ۞۞۞  الموافق  ١٥ / نيســان / ٢٠١٨ 

     بسم الله الرحمن الرحيم

  قزم الاحتلال يتطاول على عملاق الأمة عز العرب

بسْـــــــــــــــمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ                                                                                        ( وَاصْبِرْ وَمَا صَبْرُكَ إِلَّا بِاللَّهِ ۚ وَلَا تَحْزَنْ عَلَيْهِمْ وَلَا تَكُ فِي ضَيْقٍ مِّمَّا يَمْكُرُونَ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَوا وَّالَّذِينَ هُم مُّحْسِنُونَ )

احمد مناضل التميمي / الديوانية...
حكمة صينية تقول “العمالقة .. يولدون عمالقة ويرحلون عمالقة، والأقزام.. يولدون أقزاما ويرحلون أقزاما”..
أننا نعيش في زمن أصبحت القيم والمعاير وموازين الأمور مقلوبة حيث ساد العملاء واستأسدوا على السَّادة وأصبح المنغولي القزم يتطاول على عملاق الأمة ويحد أسنَّة رماحه وسيفه الصدأَ ليتهجَّم على سيد أسياده عز العرب ، قائد الانتصار، وقاهر الاحتلال، وليث الرافدين المتوهج بمعاني البطولة والاستبسال القائد الذي لم تلهيه تجارة ولابيع عن ذكر الله والجهاد في سبيله ، القائد الذي أختاره الله سبحانه وتعالى ليقود المقاومة العراقية وليقود الرجال المجاهدين الابطال في زمن اختفت فيه الرجولة وقيمها، وندرت فيه البطولة وعزها وشرفها .
اتمنى ان يعرفنا هذا المنغولي القذر بانجازاته التي يتغنى بها هذا القزم والتي جعلته يتطاول على عملاق الأمةلم يحقق سوى انجازين اولهما عراب الحرب الطائفية في العراق وثانيهما سفك دماء الابرياء , هذا هو تاريخه مقتدى الاسود الذي أُسس بنيانه على الجريمة و سفك الدماء , حتى أصبحت لغة سفك دماء الأبرياء صفة ملازمة لمقتدى و تياره ذلك التيار الذي أصبح كحاوية الازبال تتجمع فيها النفايات لتجذب الحشرات .نعم أصبح تيار مقتدى و منذ لحظة تأسيسه على دماء و أشلاء الابرياء من العراقيين حاوية تجمعت فيها الازبال و النفايات و انجذب إليه أشباهه بالصفة و إخوانه في الجريمة . نعم هذه حقيقة مقتدى القذر وتياره , لذلك كانوا سببا لسفك الدماء و خراب العراق بعد أن أسسوا أقذر مليشيا حملت اسم ( جيش المهدي ) .
هذا الجحود ونكران الفضل يعبر عن وضاعة في ذروة أنواعها إن كان لها درجات , سوف نذكر مقتدى ان تنفع الذكرى عندما حضرت الى مبنى حاكمية المخابرات في بغداد لتشاهد من قتل والدك واستمعت بنفسك لإفادات المتهمين وطلبت ان تنفذ حكم الاعدام بهم بنفسك ، ووافق الرئيس الشهيد صدام حسين رحمة الله على طلبك، لكنك تراجعت في لحظة التنفيذ لأنك جبان ولاتقوى على تنفيذ الاعدام ، ونفذه بدلا عنه واحد من اتباعك واسمه ( جاسب السنيد ) امامك في القاعة رقم 7 في سجن ابي غريب , صدق الإمام علي عليه السلام حين قال : لا تموت النفس الخبيثة حتى تسئ الى من أحسن أليها....
وعلم أن قوانين الطبيعة الالهية والتي خلقها الله في هذا الكون الواسع ، وفي القوانين والاعراف يوماً أن يكون ( البقاء للعملاء الأغبياء ) الذين لايعرفون للدين حرمة ولا ذمة ، ولا يعرفون للشرف عرفا ، ولا للخلق معنى ، واعلم أن الأشجار تموت واقفة وأن الأقزام يموتون حزنا وكمدا وغيظا بين أوراقها الصفراء يغرقون في الوحل .
و اعلم يا مقتدى إن أيامك إلا عدد وجمعك إلا بدد و ستكون لعنة على لسان الشعب و التاريخ .وإذا أطلت لسانك مرة أخرى نعدك بأننا سوف ننتف لحيتك القذرة وسنرد عليك وعلى امثالك برد لن تنساه في حياتك .

الاحد ٢٩ رجــب ١٤٣٩ هـ   ۞۞۞  الموافق  ١٥ / نيســان / ٢٠١٨ م

 

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة