سحب من الدخان تغطي سماء البصرة               مصالح الأحزاب تنذر بانهيار أوضاع العراق               صفقة سرية لتعيين قائمقام الشطرة بذي قار               توافق بين واشنطن وطهران على صفقات الرئاسات في العراق               السفير البريطاني لدى بغداد يحذر من خروج الوضع في العراق عن السيطرة !               جريمة بشعة تهز البصرة .. قتل ٦ اشخاص بينهم طفل رضيع واحراق جثثهم               السفير البريطاني في بغداد : الفساد الإداري والمالي أكبر تهديد للعراق بعد "داعش"               تحالف الحشد:رئاستي الوزراء والجمهورية وفق ما تنسبه إيران              

الفتح يكشف تفاصيل لقاء العامري مع النجيفي والخنجر

أخبار عراقية
السبت, 18 آب 2018

بغداد/.. أوضح تحالف الفتح، الجمعة، اسباب وتفاصيل لقاء رئيسه هادي العامري مع القياديين في تحالف المحور الوطني اسامة النجيفي وخميس الخنجر.

وذكر بيان صادر عن التحالف تلقته "عين العراق نيوز"، إن "عددا من وسائل التواصل الاجتماعي تداولت صورة لقاء العامري مع اسامة النجيفي وأعضاء كتلة القرار"، مبينا أن "البعض تهجم بصورة عنيفة جدا حتى وصل الامر إلى أن يصف اللقاء بالخيانة لدماء الشهداء والتضحيات الكبيرة والجليلة التي قدمها أبناء الحشد الشعبي".

وأضاف البيان أن "العراق يمر بظروف صعبة جدا ونحتاج الى تشكيل حكومة قوية تمثل جميع مكونات الشعب العراقي، ولا يمكن تجاوز المكون السني ولا اَي مكون اخر في تشكيل اَي حكومة اذا أردنا لها ان تكون قوية"، موضحا أن "الانتخابات الاخيرة أنتجت لنا ثلاث كتل تمثل المكون السني مع بعض الشخصيات المتفرقة وهذه الكتل هي (اتحاد القوى الكربولي وأبو مازن الجبوري، الوطنية اياد علاوي وسليم الجبوري، القرار اسامة النجيفي وخميس الخنجر)، فعلينا ان نلتقي بهؤلاء جميعا لأنهم نتاج شعب المكون السني".

وتابع أنه "من الطبيعي ان نشاهد جميع قادة الكتل الشيعية تلتقي بهم، مقتدى الصدر والحكيم والعبادي والمالكي من اجل التشاور والتباحث حول آلية تشكيل الحكومة"، لافتا الى أن "اللقاء لا يعني التنازل عن المبادئ والقيم".

واكد، "إذا رجعنا نشكل حكومة محاصصة كالسابق، نعاهدكم لا تشكيل لحكومة إلا بعد الاتفاق على برنامج حكومي معلن نتفق عليها مع الكتل السياسية ثم نختار الشخصيات المناسبة لتنفيذ هذا البرنامج".

وشدد التحالف بحسب البيان، "اذا تنازلنا عن إدارة المناطق ذات العيش المشترك الى مكون محدد، أو نرجع نقبل حصة 17‎%‎ التي كانت تعطى من اجل منصب رئيس الوزراء، حاسبونا".

وبين انه "سنعلن لكم قريبا برنامج الفتح لإدارة الحكومة المقبلة وفيه خطة إصلاح حقيقة وبرنامج خدمي واضح ومحدد بأوقات زمنية وآلية معالجة البطالة وتوفير فرص العمل وكيفية النهوض بالواقع الاقتصادي والتجاري والصحي والزراعي"، مشيرا الى أنه "على اساس هذا البرنامج اما ان نكون نحن الحكومة او صناعها او نذهب للمعارضة البناءة، وعلى اساس هذا البرنامج حاسبونا، ولكم علينا عهد لن نضع يدنا بيد احد الا من اجل الوطن والمواطن". انتهى7

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة