قوات إيرانية تنتشر قرب الحدود مع العراق في إطار مهمة أمنية تتعلق بالمرشد الإيراني علي خامنئي               أردوغان: المتطرفون في إدلب بدأوا الخروج من المنطقة منزوعة السلاح والسلام مستحيل مع استمرار الأسد               * نزوح 2000 عائلة من ذي قار بسبب أزمة المياه               سليماني يتوجه إلى كردستان للتدخل في أزمة الحزبين الكرديين               الرئيس الامريكي يؤكد فرض عقوبات جديدة على ايران               إحالة ١٦٩ ينتمون لـ ( حزب الله البحريني ) للمحاكمة               انفجار وسط اربيل وانباء عن وقوع ضحايا               التغيير:المالكي والبارزاني يتلاعبان بعقول العراقيين              

مكتب تنظيمات خارج القطر ... رسالة الى الرفيق القائد عزة إبراهيم الامين العام لحزب البعث حفظه الله ورعاه

أخبار عراقية
الأحد, 19 آب 2018

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

حزب البعث العربي الاشتراكي

قيادة قطر العراق

مكتب تنظيمات خارج القطر

رسالة الى الرفيق القائد عزة إبراهيم الامين العام لحزب البعث حفظه الله ورعاه

 

 (ذلك ومن يعظّم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب)

صدق الله العظيم

الرفيق القائد المجاهد المناضل عزة إبراهيم الامين العام لحزب البعث العربي الأشتراكي والقائد الأعلى للقيادة العليا للجهاد والتحرير القائد العام للقواة المسلحة المجاهدة حماك الله ونصرك المحترم

اسمح لي ان انتهز و رفاقك الأوفياء المخلصون في تنظيمات خارج القطر فرصة حلول عيد الأضحى المبارك لنتقدم الى جنابك الكريم بأصدق التهاني والتبريكات وبأعز الرجاء وهو ما يسعون اليه وتتوق اليه أرواحهم نصر من الله وفتح قريب تحت قيادتكم الشجاعة الملهمة الحكيمة وما ذلك على الله بعزيز وسائلين المولى جلت قدرته أن يمنحك الصحة والعافية وطويل العمر لتظل رمزا تاريخيا وطنيا قوميا عتيدا عزيزا تفتديه الأرواح وتواليه النفوس الثابتة على مسارات الرسالة الخالدة وشرف الرجولة وثوابت الانسانية.

سيدي القائد المظفر الهمام

في عيد الأضحى المبارك كان النحر الاعظم عنوان رحمة رب العزة بعبده الأب الصالح المطيع إبراهيم عليه السلام وبولده اسماعيل عليه السلام البار المطيع المؤمن بقضاء الله وقدره حيث كلاهما أمتثل لقرار القادر المقتدر سبحانه حتى أذن الله جل في علاه أن يفتدي الابن بنحر عظيم في رمزية إعجازية لقيمة الانسان وحياته عند الله الخالق الجبار المتجبر سبحانه وتلك آيات بينات مشرقات تعمر النفوس بالتقوى والرضا والاحتكام الى رحمة الرحمن الرحيم , وفي عيد الأضحى سجل البعث موقف فداء لله وللوطن ولأمة الرسالات حيث أمتدت الأيادي الغاشمة الخائنة لتغتال أمين عام الحزب ورئيس جمهورية العراق الشرعي صدام حسين رحمة الله تغشاه متوهمة بأنها بجريمتها تلك ستقطع نزاع القوم و تقطع دابر الشجعان وتنهي دور القيادة الفذة للمقاومة العراقية الباسلة وما علموا , إذ أعمى الله بصرهم وبصيرتهم , إن للشهيد صدام حسين ورفاقه البعثيين والشرفاء من ابناء العراق أخ ورفيق درب , قائد بخصال فريدة وخبرات عالية وهمة تعانق الذرى وشجاعة تستمد منها الأسود بعضها وقدرات تأثير نافذه الى قلوب وعقول رفاقه وشعبه وثبات على العقيدة والمبادئ يشرق في ساحات الوغى والمنازلة , التي صارت بفضله وفضل بطولاته وما منحه الله من مزايا وخصال قيادية نادرة , منازلة لم يشهد لها تاريخ العرب بل ولا حتى تاريخ الانسانية من مثيل إنه القائد الضرغام المقبل ما عرف الادبار والعالم ما عرف غير معالي المعرفة الرفيق المفدى القائد المجاهد عزة إبراهيم. إنها منازلة المقاومة العراقية المتفردة في مزاياها وخصالها مع أعتى عتاة الكون عددا وعدة وقدرات مال وسلاح وتكنولوجيات إستطلاع وتخابر وفتك وتدمير و مصادر توجيهها الأرض من تحتها ومن فوقها والاجواء والبحار والمحيطات غير إن حجارة السجيل العراقية المؤيدة بروح القدس قد عطلتها و أعمت مسارات فتكها وتدميرها وبذلك حولت ماكنتها الى هشيم وجندها الى أشلاء ومعاقين ومجانين بعون من رب الأضحى المجيد.

سيدي قائد الرجال والماجدات الرساليين

هكذا جاد علينا الأضحى بيوم خالدة للتضحيات بأذن الله نستمد منه إشراق الفعل النضالي والجهادي حتى تحرير الوطن والانسان والمقدرات كلها وجاد علينا بقائد لا يعتز بغير الله ولا ينتصر بمال ولا سلاح الا بصدور شعبه ومددهم السخي بعد المدد إلا لهي وبذلهم اللامنقطع , قائد ينهل من منابع اليقين بالله قوته ومثاباته وثباته ومن إخلاص ووفاء وبطولة جنده دلالات النصر والفوز المبين رغم الردى ورغم ما يواجهه من أعاصير القوة المادية الغاشمة لدول العدوان.

نحن بك سيدي بعد الله نعاهد العراق وشعبه على أن نمرغ أنوف الفرس الصفويين واعوانهم مطايا المحتل بالتراب ونطردهم من وطننا بعد أن نجهز على روحهم المتعجرفة بالعدوان والتوسع بعد أن إستقوت بجبروت الامبريالية وعقد الشراكة المجرمة مع الصهيونية العالمية وكيانها المسخ في فلسطين العزيزة المحتلة. نحن معكم سيدي لا تبعدنا مسافات ورهن إشارتكم جنود أوفياء في كتائب التحرير تحت قيادتكم المنتصرة بإذن الله التي يعقد عليها شعبنا في العراق وفي كل أمتنا المجيدة آمال الانقاذ والخلاص بالتحرير والاستقلال الناجز.

كل عام وسيادتك ترفل بالحبور والعافية ورفاقك يشمخون بك.

كل عام وأنت عزيز العراق والبعث والامة.

المجد والخلود والرحمة لشهداء العراق والبعث وفلسطين والاحواز وكل بقعة عربية شهدت عرس الشهادة.

وأدامك الله لنا ولكل الاحرار في وطن الرسالات وحيثما كان للإنسانية موطئ قدم ومثابة.

باسمي وكافة رفاقي في تنظيمات خارج القطر

الرفيق ابو فاضل عضو قيادة قطر العراق

4 ذوالحجة 1439هجريه الموافق 15/8/2018

 

السبت 7 ذو الحجة 1439 / 18 آب 2018

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة