مكتب المقاييس والأوزان يحيل "الكيلوغرام" للتقاعد               السودان.. إخفاق المفاوضات والجيش يرفض أن يرأس مدني المجلس السيادي               مجلس عشائر العراق يعقد مؤتمره الخامس على ارض الوطن المحتل في شهر رمضان المبارك               فيلق الاعلام يرد على دعوات دعم ايران               أغرب سبع ضربات جزاء في تاريخ كرة القدم               هيا نضحك..بعد أن طرده بتهمة الفساد..الصدر يمنح صديقه العيساوي”فرصة أخرى”!!               روحاني: لسنا جاهزين للتفاوض مع واشنطن في الظروف الراهنة ولن نستسلم أمام أي ترهيب               جزائريون يحتشدون وسط العاصمة مرددين شعارات رافضة للانتخابات              

الكشف عن موقع كبير لتهريب النفط جنوب العراق

أخبار عراقية
الثلاثاء, 9 تشرين الأول 2019

بسم الله الرحمن الرحيم

 الكشف عن موقع كبير لتهريب النفط جنوب العراق

 

إستحوذت المافيات التي أنشأتها الأحزاب السياسية المتنفذة في الحكومات المتعاقبة ، على كميات كبيرة من نفط العراق، فاكتسبت الأموال الطائلة التي باتت تسخرها من أجل الحفاظ على نفوذها ومكاسبها ، وفي هذا الشأن إعترفت مديرية شرطة نفط الجنوب بضبط “أكبر” وكر لتهريب المنتجات النفطية في منطقة خور الزبير جنوب البصرة.
 
 وقال مدير الشرطة العميد “علي المياحي” في مؤتمر صحفي ، أن “السلطات تمكنت من اعتقال 19 شخصاً متورطاً في عمليات سرقة النفط ، إلى جانب مصادرة عدة صهاريج محملة بالمشتقات النفطية المعدة للتهريب”.
 
 ونفى المياحي تورط جهات سياسية أو حزبية كما يشاع في عمليات التهريب، مشيرا إلى أن المتهمين بالتهريب هم عصابات تتاجر بالنفط المهرب.
 
 لكن اللجنة الأمنية في مجلس محافظة البصرة تؤكد أن المتورطين في التهريب هم “مافيات منظمة لها صلات وثيقة بجهات سياسية أو حكومية”، من دون أن تكشف أسماء تلك الجهات. 
 من جهته أكد عضو اللجنة “مجيب الحساني” ، أن “بعض دول الجوار تسهل لهذه الجهات عمليات تهريب النفط عبر البحر أو الطرق البرية”.
الاثنين ٢٨ محرم ١٤٤٠هـ - الموافق ٠٨ / تشرين الاول / ٢٠١٨ م

إستحوذت المافيات التي أنشأتها الأحزاب السياسية المتنفذة في الحكومات المتعاقبة ، على كميات كبيرة من نفط العراق، فاكتسبت الأموال الطائلة التي باتت تسخرها من أجل الحفاظ على نفوذها ومكاسبها ، وفي هذا الشأن إعترفت مديرية شرطة نفط الجنوب بضبط “أكبر” وكر لتهريب المنتجات النفطية في منطقة خور الزبير جنوب البصرة.  وقال مدير الشرطة العميد “علي المياحي” في مؤتمر صحفي ، أن “السلطات تمكنت من اعتقال 19 شخصاً متورطاً في عمليات سرقة النفط ، إلى جانب مصادرة عدة صهاريج محملة بالمشتقات النفطية المعدة للتهريب”.  ونفى المياحي تورط جهات سياسية أو حزبية كما يشاع في عمليات التهريب، مشيرا إلى أن المتهمين بالتهريب هم عصابات تتاجر بالنفط المهرب.  لكن اللجنة الأمنية في مجلس محافظة البصرة تؤكد أن المتورطين في التهريب هم “مافيات منظمة لها صلات وثيقة بجهات سياسية أو حكومية”، من دون أن تكشف أسماء تلك الجهات.  من جهته أكد عضو اللجنة “مجيب الحساني” ، أن “بعض دول الجوار تسهل لهذه الجهات عمليات تهريب النفط عبر البحر أو الطرق البرية”. 

الاثنين ٢٨ محرم ١٤٤٠هـ - الموافق ٠٨ / تشرين الاول / 2018

                                                                                   

 

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة