الأمن النيابية تقرر إعادة مشروع قانون الجنسية إلى الحكومة               مشعان يطالب بمحاكمة النائب “أبو مازن”               النجيفي:الـpkk تنقل المخدرات الإيرانية للعراق وسوريا بدعم من الحشد الشعبي               القيادة القومية: تصريح ترامب حول الجولان انتهاك صارخ للشرعية الدولية               بالوثيقة..البيان الختامي المشترك للقمة الثلاثية بين العراق ومصر والأردن               رؤية حزب البعث العربي الاشتراكي: للأحداث السياسية في الجزائر               لنجيفي:إيران ترفض مغادرة تنظيم الـpkk من سنجار!               فهمونا هل انتم حكومة مليشيات …ام حكومة حرامية.. ام الاثنين معا              

التميمي:موازنة 2019 غير عادلة بحق المواطن وفيها فساد كبير

أخبار عراقية
الأربعاء, 7 تشرين الثاني 2019

 

بغداد/شبكة أخبار العراق- دعت النائب عن تحالف سائرون، ماجدة التميمي، الاربعاء، الى تشكيل لجنة مشتركة تقدم الحسابات الختامية لـ 6 سنوات.وقالت ماجدة التميمي خلال مؤتمر صحفي عقدته بمبنى البرلمان، ان “الموازنة لها خصوصية كونها بداية الدورة الجديدة، والبرلمان صوت على البرنامج الحكومي الذي ينبغي ان نراه ضمن الموازنة وفلسفة الدولة”، مبينة انه “ينبغي ان تكون في الموازنة وجميع رؤساء الوزراء لديهم جنسية اخرى ولم نجد اي منهم قد جاء لنا برؤية تلك الدولة بإعداد الموازنة، ولم نجد اي تجارب تحفظ كرامة الانسان من تلك الدول ضمن الموازنات”.وأضاف التميمي، ان “ما نراه بان التشغيلي لم يكن فيه تنظيم متكامل واظهار حصة المواطن الواحد، فكيف يحصل شخص على 3 رواتب والاخر لم يؤمن معيشته، اما الاستثماري فنجد مستثمر يعمل باموال العراق وليس بامواله، وممثل الحكومة يقول لانريد ارجاع الموازنة”.ودعت التميمي خلال المؤتمر الى “تشكيل لجنة مشتركة من الحكومة والبرلمان وخلال مدة اسبوعين تستكمل عملها بشكل مهني وعملي لتقديم الحسابات الختامية لست سنوات وتستكمل باقي الامور والملاحظات المرتبطة بها”.

2018-11-07        16:57:34

التميمي:موازنة 2019 غير عادلة بحق المواطن وفيها فساد كبير

بغداد/شبكة أخبار العراق- دعت النائب عن تحالف سائرون، ماجدة التميمي، الاربعاء، الى تشكيل لجنة مشتركة تقدم الحسابات الختامية لـ 6 سنوات.وقالت ماجدة التميمي خلال مؤتمر صحفي عقدته بمبنى البرلمان، ان “الموازنة لها خصوصية كونها بداية الدورة الجديدة، والبرلمان صوت على البرنامج الحكومي الذي ينبغي ان نراه ضمن الموازنة وفلسفة الدولة”، مبينة انه “ينبغي ان تكون في الموازنة وجميع رؤساء الوزراء لديهم جنسية اخرى ولم نجد اي منهم قد جاء لنا برؤية تلك الدولة بإعداد الموازنة، ولم نجد اي تجارب تحفظ كرامة الانسان من تلك الدول ضمن الموازنات”.وأضاف التميمي، ان “ما نراه بان التشغيلي لم يكن فيه تنظيم متكامل واظهار حصة المواطن الواحد، فكيف يحصل شخص على 3 رواتب والاخر لم يؤمن معيشته، اما الاستثماري فنجد مستثمر يعمل باموال العراق وليس بامواله، وممثل الحكومة يقول لانريد ارجاع الموازنة”.ودعت التميمي خلال المؤتمر الى “تشكيل لجنة مشتركة من الحكومة والبرلمان وخلال مدة اسبوعين تستكمل عملها بشكل مهني وعملي لتقديم الحسابات الختامية لست سنوات وتستكمل باقي الامور والملاحظات المرتبطة بها”.

 

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة