هاسبل تحيط أعضاء مجلس النواب الأمريكي بجريمة قتل خاشقجي               أردوغان يعلن عن عملية عسكرية لتطهير شرقي الفرات من الإرهاب               الوطنية تخول عبد المهدي باختيار وزير الدفاع               الزوبعي:لن اتنازل عن دعوتي القضائية ضد الحلبوسي               مصدر:عبد المهدي سيسحب ترشيح الفياض للداخلية               البعث العربي الاشتراكي ارسى دعائم العدل والعدالة               علاوي:لن يستقر العراق وحيتان الفساد من تصنع القرار               المالكي:لو ألعب لو أخربط الملعب..أنا النائب الشيعي الوحيد لبرهم صالح!!              

يحق للمسوخ الترحم على الخنازير لأنهم الفصيلة الأقرب إليهم... جورج بوش ومن يترحم عليه مثالا

مقالات وآراء
الأربعاء, 5 كانون الأول 2018

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

يحق للمسوخ الترحم على الخنازير لأنهم الفصيلة الأقرب إليهم... جورج بوش ومن يترحم عليه مثالا


عبدالمنعم الملا

مقولة: " في كل إنسان تعرفه، إنسان لاتعرفه"... شكسبير

لاغرابة أن ترى من يعتبر الخنزير النافق جورج بوش بمثابة رمزٍ أقرب إلى الإله بالنسبة لهم، رغم أنهم مسلمون ومسلمات ايضاً. لكن الغريب أن تكتشف أن من كان يقف معك يوماً يناضل أو يتظاهر بالنضال معك ويخرج معك في التظاهرات والمسيرات المناهضة للاحتلال وحكومة الاحتلال القبيحة في بغداد، بدء اليوم يترحم على ذاك الخنزير الهرم، ويذرف الدمع سخيناً وكأنه يترحم على أبوه، بل صوروه وكأنه أحد ألهة هوبل واللات والعزى لديهم.

وغريب أكثر أمر بعض المسلمين (بعض الخليجين والعراقيين خاصة)..! ممن كانوا يحسبون على الصف العربي الوطني، وهم يترحمون على فطيس هلك، تمنى جلّ العالم هلاكه، رغم أنهم يعرفون أن في ذمته دماء الملايين من الابرياء والضحايا الذين قتلوا على يداه القذرتين، دون ذنب أو سبب يُذكر.

هنا تتجلى معان التفريق في الانسانية وتتضح معالمها من شخص لأخر بغض النظر عن دينه وعرقه وجنسه وديانته، فكثيرين هم من يبدون (ظاهرياً) ويلبسون وياكلون ويتكلمون كالبشر، وهم في أصل حقيقتهم لايرتقون إلى مستوى الحيوان حتى، وأقرب إليهم المسوخ والشواذ خلقاً وخلقياً.

فأي كان سبب ترحمهم عليه ومهما بلغ من الاثر والشدة عليهم سيكون كافياً لاخراجهم من الانسانية وجنس البشر، وبذا يصح القول أن ليس كل بشر انسان ولكن كل انسان بشر.

 

فإما أنهم ليسوا من بني البشر ولايمتون للانسانية بشيء، أو أن الحقد والضغينة المستمد والمكتسب من خنازير نفقت مثل جورج بوش، بحكم العلاقة الاستعبادية الطويلة القديمة الجديدة عليهم قد طغت. وليس بالضرورة أن تكون مسلماً لكي لا تترحم على نفوق خنزير كالخنزير جورج بوش. فكثيرين من ديانات غير مسلمة، واخرين ممن لا دين لهم لم يترحموا عليهم بل وتمنوا أن يحرق ويعذب حيث يكون في قبره او في مكان اخر حسب اعتقادهم، وقسما منهم دعا بنفس ما دعى المسلمين عليه رغم انهم غير مسلمين لكنهم انسانيين وهذا الفارق بينكم وبينهم.

 

لأولئك المسوخ الذين ترحموا على الخنزير بوش اياً كنتم تعلموا، أن لاتختبروا صبر مكلوم أو كرب جريح، سكت عنكم وعن ترهاتكم ومنشوراتكم وانت تبدون كالنعاج التي فقدت كلبها بنفوق هذا الخنزير القذر (جورج بوش). لأنكم تعرفون جيداً أن هناك الملايين من المكلومين وفي قلوبهم غصة وآلم وحسرة على وطن دُمر وشعب رُحل وقُتل وهُجر على يد هذا الخنزير النافق ومن أتى بعده.

فعووا وحاذروا غضبة المكلوم إن مُس جرحه أو رُش الملح فوقه، وغادروا أن شئتم غير مأسوف عليكم الى سقر مع هذا الخنزير خالدين فيها ابدا بأمر الله.

والعاقبة للمتقين

لندن كانون الاول 2018

 

الاثنين 25 ربيع الاول 1440 / 3 كانون الاول 2018

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة