مسلحون يختطفون ١٢ شخصًا خلال رحلة ( الكمأ ) غربي الأنبار               سلع بملياري دولار تدخل السوق العراقية من محافظة إيرانية واحدة               جدلاً واسعاً في العراق لزيارة السفير الإيراني لمدينة سامراء               قائمقام الشرقاط : قوة من الحشد الشعبي تفرض أتاوات على المواطنين تصل إلى ١٠٠٠ دولار               حل مبتكر ينقذ حياة الآلاف من "مرض مميت"!               مادة جديدة للطباعة ثلاثية الأبعاد تغير لونها وفقا للإضاءة               المطلك:القضاء على المليشيات الوقحة قبل إخراج القوات الأمريكية               موقع أمريكي يكشف تسلم نوري المالكي رشاوى من شركة تعاقدات عسكرية              

طبيب عراقي يذبح امرأة ويتركها تنزف !

مقالات وآراء
الأحد, 3 شباط 2019

 

بقلم:زهير الفتلاوي
ما تزال الممارسات اللاإنسانية والوحشية يمارسها العديد من اطباء العراق خصوصا حين يقومون بأجراء العمليات الجراحية . وعلى الرغم من جشعهم واستغلالهم للمهنة وابتزازهم للمريض بالاتفاق مع اصحاب الصيدليات والمختبرات واتفاقهم المبطن مع شركات ومندوبي الادوية ولكن لم يكتفوا بهذه الاطماع . واصبح اكثرهم جزارون وليس اطباء ويتم الذبح من الوريد الى الوريد مستغلين ضعف الرقابة وانتشار الفساد وغفوة نقابة الاطباء ، سطوة مافيا الفساد والافساد في وزارة الصحة ، كل تلك العوامل جعلت الاطباء يستغلون المهنة من اجل المتاجرة بصحة المواطن ويستخدمون عمليات النصب والاحتيال وسرقة الاعضاء البشرية والضحية هم المرضى .احد الاطباء جراح اسمه (ممتاز خضر حنا ) يعمل في  مستشفى (القديس رافائيل الراهبات) بمنطقة الكراده ويبدو انه اسم على غير مسمى ، راجعته امرأة لغرض اجراء عملية جراحية في الرقبة ( الغدد اللمفاوية) شافكم الله ، وقام بأجراء الفحص والتحليل وقال : لها لقد شخصت المرض ويحتاج الى عملية جراحية وسوف تنجح ان شاء الله والكلفة المالية نحو (ثلاثة الاف) دولار وينتهي الامر وتخرج المريضة من المستشفى وتم صرف ضعف المبلغ ولا شفاء الى اليوم . تم اجراء العملية ولكن بعد مرور عدة ايام بقيت المرأة بدون شفاء وتنزف دما ولا تحسن لحالتها الصحية وازدادت سوء والم ، تم مراجعة هذا الطبيب عدة مرات ولكنه تنصل عن وعده وبدأ يكذب ويسوف القضية ويقول انا لا اعرف شنوا السبب بالنزف؟ وعدم نجاح العملية وقد انتهت مهمتي ويجب عليكم الذهاب الى مدينة الطب ولا ترجعون بعد هذا اليوم ، هل من المنطق ان يكون هذا الطبيب الذي لفط الملايين وطمئن المريضة وحين استلم المبلغ تحول الى وحش كاسر وفقد الانسانية وطرد المريضة وجعلها فريسة لبقية الاطباء والمختبرات والصيدليات وفي دوامة مراجعات وهي لا تستطيع اكمال المشوار الطويل وبمبالغ مالية باهظة لا تتمكن من الانفاق وتوفير الادوية وكل طبيب يطعن بالأخر .   نحن نتساءل هل تخضع هذه المستشفيات الى نظام وزارة الصحة ومتابعة نقابة الاطباء، ام هي فقط للتجارة على حساب ارواح وصحة المواطنين وتنظيف جيوبهم ؟ . اطالب نقابة الاطباء وفرع بغداد بالخصوص / الاستاذ جواد الموسوي نقيب الاطباء والدكتور جاسم العزاوي التحقيق من هذا النصب والاحتيال ، وزارة الصحة ، مكتب المفتش العام  رسالة عاجلة خاصة جداً الى/ وزير الصحة هل هذه مستشفى أم محل قصابة؟! من يهمه الامر لجنة الصحة والبيئة البرلمانية متابعة ما يحدث في المستشفى من تسليب وذبح للمريض واخيرا يدفع المريض ولإشفاء ويطرد فيما بعد ننظر حق الرد والايضاح 

طبيب عراقي يذبح امرأة ويتركها تنزف !

بقلم:زهير الفتلاوي

بقلم:زهير الفتلاويما تزال الممارسات اللاإنسانية والوحشية يمارسها العديد من اطباء العراق خصوصا حين يقومون بأجراء العمليات الجراحية . وعلى الرغم من جشعهم واستغلالهم للمهنة وابتزازهم للمريض بالاتفاق مع اصحاب الصيدليات والمختبرات واتفاقهم المبطن مع شركات ومندوبي الادوية ولكن لم يكتفوا بهذه الاطماع . واصبح اكثرهم جزارون وليس اطباء ويتم الذبح من الوريد الى الوريد مستغلين ضعف الرقابة وانتشار الفساد وغفوة نقابة الاطباء ، سطوة مافيا الفساد والافساد في وزارة الصحة ، كل تلك العوامل جعلت الاطباء يستغلون المهنة من اجل المتاجرة بصحة المواطن ويستخدمون عمليات النصب والاحتيال وسرقة الاعضاء البشرية والضحية هم المرضى .احد الاطباء جراح اسمه (ممتاز خضر حنا ) يعمل في  مستشفى (القديس رافائيل الراهبات) بمنطقة الكراده ويبدو انه اسم على غير مسمى ، راجعته امرأة لغرض اجراء عملية جراحية في الرقبة ( الغدد اللمفاوية) شافكم الله ، وقام بأجراء الفحص والتحليل وقال : لها لقد شخصت المرض ويحتاج الى عملية جراحية وسوف تنجح ان شاء الله والكلفة المالية نحو (ثلاثة الاف) دولار وينتهي الامر وتخرج المريضة من المستشفى وتم صرف ضعف المبلغ ولا شفاء الى اليوم . تم اجراء العملية ولكن بعد مرور عدة ايام بقيت المرأة بدون شفاء وتنزف دما ولا تحسن لحالتها الصحية وازدادت سوء والم ، تم مراجعة هذا الطبيب عدة مرات ولكنه تنصل عن وعده وبدأ يكذب ويسوف القضية ويقول انا لا اعرف شنوا السبب بالنزف؟ وعدم نجاح العملية وقد انتهت مهمتي ويجب عليكم الذهاب الى مدينة الطب ولا ترجعون بعد هذا اليوم ، هل من المنطق ان يكون هذا الطبيب الذي لفط الملايين وطمئن المريضة وحين استلم المبلغ تحول الى وحش كاسر وفقد الانسانية وطرد المريضة وجعلها فريسة لبقية الاطباء والمختبرات والصيدليات وفي دوامة مراجعات وهي لا تستطيع اكمال المشوار الطويل وبمبالغ مالية باهظة لا تتمكن من الانفاق وتوفير الادوية وكل طبيب يطعن بالأخر .   نحن نتساءل هل تخضع هذه المستشفيات الى نظام وزارة الصحة ومتابعة نقابة الاطباء، ام هي فقط للتجارة على حساب ارواح وصحة المواطنين وتنظيف جيوبهم ؟ . اطالب نقابة الاطباء وفرع بغداد بالخصوص / الاستاذ جواد الموسوي نقيب الاطباء والدكتور جاسم العزاوي التحقيق من هذا النصب والاحتيال ، وزارة الصحة ، مكتب المفتش العام  رسالة عاجلة خاصة جداً الى/ وزير الصحة هل هذه مستشفى أم محل قصابة؟! من يهمه الامر لجنة الصحة والبيئة البرلمانية متابعة ما يحدث في المستشفى من تسليب وذبح للمريض واخيرا يدفع المريض ولإشفاء ويطرد فيما بعد ننظر حق الرد والايضاح 

 

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة