ترامب يطلق رسميا حملته الانتخابية لولاية ثانية ويتعهد "بزلزال" في صناديق الاقتراع               أغنى امرأة في إسرائيل تدعم نيكي هايلي للوصول إلى البيت الأبيض على حساب ترامب               تقرير: واشنطن أخطأت بالاعتماد على السعودية لتطبيق "صفقة القرن" بدلا عن الأردن ومصر               القيادة العامة للقوات المسلحة نعي اللواء الطيار الركن فهد عبد الباقي العجيلي               تفاصيل اللحظات الأخيرة لوفاة الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي               البعث والحراك الشعبي في الجزائر               وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي في المحكمة               أردوغان لـ"ماكرون": بأي صفة تتحدث عن أنشطتنا في شرق المتوسط؟              

ائتلاف المالكي:نحن مع إيران ونرفض بيان قمة مكة

أخبار عربية وعالمية
السبت, 1 حزيران 2019

ائتلاف المالكي:نحن مع إيران ونرفض بيان قمة مكة


 

بغداد/شبكة أخبار العراق- حذر ائتلاف دولة القانون، بزعامة نوري المالكي، السبت 1 حزيران 2019، من موقف انتقامي للسعودية في العراق بعد تحفظه على مضمون بيان قمة مكة العربية، فيما اتهمها بادارة الارهاب في المنطقة.وقال ائتلاف في بيان،، انه “غير المستبعد ان تقوم السعودية بموقف او اعمال انتقامية في العراق، بعد رفضه بيان مكة”، مؤكدا ان “الارهاب في العراق وسوريا والمنطقة الذي تقوده السعودية لم ينتهي” بحسب البيان.وبين ،ان “السعودية الان بأسوأ حالتها وعلى كافة الجبهات والمؤتمرات التي عقدت، يراد منها توفير الحماية للسعودية، وعلى حكامها ان يعودوا لرشدهم وان يتخلوا عن سياسة دعم الارهاب”.وأضاف البيان،ان “موقف العراق موقف ثابت وقوي ورافض للسياسة الداعمة للإرهاب  وضد ايران ، ولا يخشى أية افعال انتقامية، وقادر على ردها ومنعها”.وجاء في البيان الختامي للقمة العربية في مكة التي اختتمت فجر، الجمعة 31 ايار 2019: “ندين استمرار الدعم الإيراني للميليشيات الحوثية، وأيضا التدخل الإيراني في شؤون دول المنطقة ومن بينها دولة البحرين الشقيقة”.وأضاف: “يجب أن نقف في وجه أي تهديد إيراني لمصادر الطاقة أو الملاحة البحرية”.كما شدد على ضرورة وقف التدخل الإيراني المتواصل في الأزمة السورية، منددا بما تقوم به طهران في الحرب السورية  وفقاً لنص البيان.وقال العراق الذي يتمتع بعلاقات طيبة مع كل من إيران وواشنطن، فجر الجمعة 31 ايار 2019، إنه يعارض البيان الختامي للقمة العربية الطارئة في مكة.وأضاف العراق، في بيان تلاه الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبوالغيط: «في حين أن العراق يعيد التأكيد على استنكاره لأي عمل من شأنه استهداف أمن المملكة وأمن أشقائنا في الخليج، نود التوضيح أننا لم نشارك في صياغة البيان الختامي، وأن العراق يسجل اعتراضه على البيان الختامي في صياغته الحالية».وقال الرئيس العراقي برهم صالح إن “الأزمة الإقليمية والدولية مع إيران تنذر بالتحول إلى حرب إن لم «نحسن» إدارتها”، وعبر عن أمله في “ألا يتعرض أمن إيران للاستهداف” ، وطلب من القمة دعم الاستقرار في العراق.
وجاءت القمة التي عقدت بدعوة من الملك السعودي سلمان عبد العزيز في ظل توتر العلاقات بين الولايات المتحدة الأميركية وإيران، واتخاذ الطرفين إجراءات عسكرية في الخليج تحسبا للدخول في حرب مباشرة، وكذلك بعد أسابيع على استهداف سفن تجارية قبالة الإمارات، حمّلت بعض الدول الحرس الثوري الإيراني المسؤولية عنه.

بغداد/شبكة أخبار العراق- حذر ائتلاف دولة القانون، بزعامة نوري المالكي، السبت 1 حزيران 2019، من موقف انتقامي للسعودية في العراق بعد تحفظه على مضمون بيان قمة مكة العربية، فيما اتهمها بادارة الارهاب في المنطقة.وقال ائتلاف في بيان،، انه “غير المستبعد ان تقوم السعودية بموقف او اعمال انتقامية في العراق، بعد رفضه بيان مكة”، مؤكدا ان “الارهاب في العراق وسوريا والمنطقة الذي تقوده السعودية لم ينتهي” بحسب البيان.وبين ،ان “السعودية الان بأسوأ حالتها وعلى كافة الجبهات والمؤتمرات التي عقدت، يراد منها توفير الحماية للسعودية، وعلى حكامها ان يعودوا لرشدهم وان يتخلوا عن سياسة دعم الارهاب”.وأضاف البيان،ان “موقف العراق موقف ثابت وقوي ورافض للسياسة الداعمة للإرهاب  وضد ايران ، ولا يخشى أية افعال انتقامية، وقادر على ردها ومنعها”.وجاء في البيان الختامي للقمة العربية في مكة التي اختتمت فجر، الجمعة 31 ايار 2019: “ندين استمرار الدعم الإيراني للميليشيات الحوثية، وأيضا التدخل الإيراني في شؤون دول المنطقة ومن بينها دولة البحرين الشقيقة”.وأضاف: “يجب أن نقف في وجه أي تهديد إيراني لمصادر الطاقة أو الملاحة البحرية”.كما شدد على ضرورة وقف التدخل الإيراني المتواصل في الأزمة السورية، منددا بما تقوم به طهران في الحرب السورية  وفقاً لنص البيان.وقال العراق الذي يتمتع بعلاقات طيبة مع كل من إيران وواشنطن، فجر الجمعة 31 ايار 2019، إنه يعارض البيان الختامي للقمة العربية الطارئة في مكة.وأضاف العراق، في بيان تلاه الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبوالغيط: «في حين أن العراق يعيد التأكيد على استنكاره لأي عمل من شأنه استهداف أمن المملكة وأمن أشقائنا في الخليج، نود التوضيح أننا لم نشارك في صياغة البيان الختامي، وأن العراق يسجل اعتراضه على البيان الختامي في صياغته الحالية».وقال الرئيس العراقي برهم صالح إن “الأزمة الإقليمية والدولية مع إيران تنذر بالتحول إلى حرب إن لم «نحسن» إدارتها”، وعبر عن أمله في “ألا يتعرض أمن إيران للاستهداف” ، وطلب من القمة دعم الاستقرار في العراق.وجاءت القمة التي عقدت بدعوة من الملك السعودي سلمان عبد العزيز في ظل توتر العلاقات بين الولايات المتحدة الأميركية وإيران، واتخاذ الطرفين إجراءات عسكرية في الخليج تحسبا للدخول في حرب مباشرة، وكذلك بعد أسابيع على استهداف سفن تجارية قبالة الإمارات، حمّلت بعض الدول الحرس الثوري الإيراني المسؤولية عنه.

 

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة