أحداث كركوك تثير انقسامات في الولايات المتحدة               الجبوري يدعو العوائل التي غادرت المدينة للعودة إلى منازلهم               ضبط 100 الف تأشيرة دخول مزيفة في ايران الى العراق               العبادي محذرا أربيل: إقحام "بي كا كا" في كركوك بمثابة إعلان حرب‎               "تسونامي الدولار".. صدام حسين أول من فطن له والقذافي خانه الزمن               تعنت كردي يفتح أبواب المواجهة العسكرية مع بغداد               الحديثي : القوات الاتحادية تعيد انتشارها بكركوك والمناطق التي كانت تتواجد فيها قبل دخول داعش               سليماني يصل الى دوكان              

في ظل غياب القانون...الشهرستاني يلتقي بسجينة منذ 6 سنوات دون احالة للقضاء

أخبار عراقية
الأربعاء, 16 كانون الثاني 2017

كشف مصدر في التحالف الوطني عن قيام نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة ورئيس اللجنة الوزارية المشكلة لدراسة مطالب المتظاهرين حسين الشهرستاني بزيارة لإحدى سجون النساء في بغداد، موضحاً أن الشهرستاني وجد سجينة لم ترفع أوراقها إلى القضاء منذ 6 سنوات، معتقلة على خلفية الاشتباه بضلوع ابنها بعمليات إرهابية.

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي قد أكد قبل أربعة أيام أن الحكومة لا تسمح باعتقال الأم او الزوجة او الابن او الأخت مكان الزوج او الأب المطلوب، وكل إنسان مسؤول عن نفسه وعن تصرفاته ولا يمكن السماح بمعاقبة احد بجريرة غيره.وقد ثبتت الوقائع ان كلام المالكي غير صحيح حيث هنالك المئات من السجينات اعتقلن بدلا من ذويهم.

وقال المصدر، الذي فضل عدم الإفصاح عن اسمه، أن الشهرستاني سأل المرأة السجينة عن سبب اعتقالها، فأخبرته أن ابنها دخل ذات يوم إلى البيت وهو يحمل كيساً أسود (محتوياته غير معروفة)، فجاءت قوة أمنية في اليوم التالي لتعتقلها بتهمة "عدم الإبلاغ عن ابنها الذي دخل البيت حاملاً كيساً أسود". وأوضح المصدر أن المرأة تسكن في إحدى المناطق الغربية، ولم ترفع أوراقها إلى القضاء منذ 6 سنوات.

الى ذلك، أكدت عضو لجنة حقوق الإنسان النيابية وصال الجاف أن "هناك عدداً كبيراً من الموقوفين لم تحسم ملفاتهم القضائية بسبب عدم اكتمال الأدلة التي تثبت تورطهم بالجرائم المنسوبة اليهم".

وطالبت بـ "جهة تحقيق موحدة تنظر في قضايا المعتقلين، لأن تعدد اللجان قد يكون سبباً في ظلم الكثير من الأبرياء، فلكل لجنة نظامها الداخلي أو دوافعها الخاصة، ناهيك عن تعدد أماكن الاحتجاز والاعتقال، إذ بات معروفاً أن لكل جهة تنفيذية عسكرية أو أمنية معتقلات خاصة أو سجون سرية". ولفتت إلى أن "إطلاق الأبرياء خطوة أولى في الاتجاه الصحيح".

أضف تعليق

* الاسم:
البريد الإلكتروني:
* عنوان التعليق :
* نص التعليق :
كود التحقق من الشخصية:
* أرقام و أحرف كود التحقق:
الرجاء كتابة الأرقام و الأحرف الظاهرة في الصورة