علاوي:لن يستقر العراق وحيتان الفساد من تصنع القرار               المالكي:لو ألعب لو أخربط الملعب..أنا النائب الشيعي الوحيد لبرهم صالح!!               ما هكذا تورد الأبل يا صبحي حديدي.. لقد أحترقت أوراق الأخوان               ريفر يحرز لقب كأس ليبرتادوريس               "لا أستطيع التنفس"..كانت آخر كلمات خاشقجي               نائب: 50 مليون دينار الراتب التقاعدي الشهري لرئيس الجمهورية جريمة أخلاقية وسرقة للمال العام               الغريري:المليشيات حولت ناحية جرف الصخر إلى سجون سرية               تيار الحكمة: تأجيل التصويت على أربع وزارات إلى العام المقبل              

مقالات وآراء

  الرئيسية > تصنيفات المواد > مقالات وآراء

لماذا يعادي الغرب كل قائد عربي قوي؟ 2

الصراع السائد في العالم في جوهره صراع ستراتيجيات وليس صراع ايديولوجيات فبوتين الرأسمالي الروسي الناشئ وجد عداء قويا من امريكا رغم انه بدأ بمحاولات غزل مع امريكا ورغم علاقات المصلحة التي تربط بوتين بترامب وتقربهما من بعض لكن رأسماليين اخرين ضده، واوربا رأسمالية ومع ذلك نرى ترامب يفرض عليها العقوبات كما يفرضها على الصين

لماذا يعادي الغرب كل قائد عربي قوي ؟ ( ١ )

من بين ابرز دروس احداث العقود الماضية درس ان الغرب الاستعماري ومعه اسرائيليتين الغربية والشرقية ، يتمسك بهدفين جوهريين اولهما الوقوف ضد قيام حكومة مركزية قوية وعصرية وتخضع لتنظيم عقلاني في اي قطر عربي ،وثانيهما معاداة بروز قائد عربي ذكي متنور ووصوله الى الحكم ، او يقود تنظيم ثوري جماهيري ويحظى بشعبية كبيرة تمكنه من تحقيق اهداف ستراتيجية تقلب معادلات وضعها الغرب ومن معه ، واذا وصل

وكالة عبد المهدي واخوانه لبيع وشراء الوزارات

عملية بيع وشراء الوزراء والمقاعد البرلمانية والمناصب العليا، ليست جديدة لجهة الحكومات السابقة، لكن الفرق هذه المرة ان الشهود من اهل البيت وبطريقة علنية بالصوت والصورة. ليس هذا فحسب، وانما نسمع ونرى كل يوم، شهود اخرين ومن اهل البيت ايضا

حقوقنا تحترق.. بنيران 3 , 7 , 63 وما خفي كان أعظم

بقلم:خالد القيسي شكلت ظاهرة ألفساد ركائز أعمدة حديدية وكونكريتيه بعد ألتغيير، ألذي نجح ألعراقيون ومساعدة القوى ألصديقة إتمامه في نيسان من عام 2003، سارع في انتشارهذا ألمرض متطلبات ألتوافق وألتوازن وألمحاصصة ألبغيضة ، من قوى نفعية فردية كانت ، أو جمعية قوى ومحاور وتيارات ، عبرت بصدق عن هذه ألآفة ألتي تقرض في جسد ألانسان والبلد.

كتب اسمه بالعملة “لفانه الفقر” و طارت البركة ؟!

لم يكتب للحزب الحاكم النجاح والتوفيق اذ استلم حزب الدعوة مقاليد السلطة منذ سنة 2003 لا مشاريع ولا اعمار فقط فساد وسرقات واندثار المشاريع الاستراتيجية تدون على الورق وتخصص الاموال ولا تنفيذ على ارض الواقع العلاق استلم مكتب المفتش العام لوزارة النفط ، والامين العام لمجلس الوزراء ، واخيرا محافظ البنك المركزي

الحائط الضعيف يغري اللصوص... كلكم مسئولون أمام ضياع العراق

العراق ينهب بشكل يومي ومتصاعد. والإخطبوط الصفوي رأسه في طهران وبيروت وتمتد اذرعه في بغداد وشمال العراق وعواصم عربية وأجنبية أخرى يعتاش طفيليا كالعلق الخبيث على امتصاص النفط ونهب خيرات العراق.

مسؤول عراقي: ديوننا 124 مليار دولار وسأكشف فضائح وزارة النفط

بقلم:هادي جلو مرعي كشف القيادي السابق في دولة القانون ورئيس حزب كفاءات هيثم الجبوري لمركز القرار السياسي للدراسات عن سعيه الحثيث لكشف ملفات الفساد في وزارات الدولة العراقية، ومنها وزارة النفط التي وصف فسادها بالفاضح، وأشار الجبوري خلال حوار عميق مع ضيوف ومسؤولي مركز القرار السياسي للدراسات أداره مدير المركز حيدر الموسوي: الى أن ديون العراق الخارجية والداخلية بلغت 124 مليار دولار،

صراع المكاسب وحرب المناصب

بقلم:عقيل عبد الخالق القيسي عندما يموت ضمير الانسان يُصبح كل شيء عنده مباحاً ، ويحضر الظلم والجشع والأجرام وتموت القيم والأخلاق ويُصبح الانسان عبداً للذاته وأطماعه ويتحول الى وحشٍ دون رادع … ولاأدري هل ان قدَر العراقيين ان يكونوا ضحية حماقات وموت ضمير ( البعض ) من جهلة السياسة وانصاف السياسيين طيلة خمسة عشر عاما ونحن ننام

من مهازل شبكة الإعلام العراقي

بغداد بناها المنصور، واعزها الرشيد، واثراها المأمون، وخربها حزب الدعوة. بلا أدنى جدال الإعلام عموما في العراق على دين حكومته، والطامة الكبرى تتمثل في الإعلام الرسمي الذي يجانب الحقيقة، ويهرب منها هروب الفأر من القط، وهذا ما يقال عن الإعلام غير الرسمي الذي تمكنت الحكومة الفاسدة

استعيدوا العراق، فتستعيدوا كرامتكم

بلغ الوضع العربي مستوى من الانهيار لم يعد ممكنا معه مزيد الاكتفاء بأدوار المتابعة وانتظار بعض مفاجآت وحزم من الوعود قد تتحقق وقد لا تتحقق، فلا أوضح اليوم من حالة الوهن الشامل التي تطبع الفعل العربي الرسمي وقسما واسعا من العمل الشعبي كذلك.