التغيير:نسبة التزوير بانتخابات كردستان تجاوزت الـ66%               الفيفا يغير أحد بروتوكولاته بسبب حارس مصر!               لقاء مفاجئ بين نتنياهو والملك عبد الله في عمان               إنجلترا تخطف فوزا ثمينا أمام تونس بهدف "قاتل"               نشر منظومة حرب إلكترونية لحماية ملاعب المونديال               علماء يطورون ذكاء اصطناعيا "يرى" من خلال الجدران!               صحف أمريكية: كيم خدع ترامب في سنغافورة!               أمريكا تشترط على كوريا الشمالية تنفيذ 47 مطلبا لرفع العقوبات عنها!              

مقالات وآراء

  الرئيسية > تصنيفات المواد > مقالات وآراء

"أوباما" يحدد أهدافه في العراق.. ويكذب!!

ظل ساكتاً على مذابح الحويجة، ومذابح الفلوجة ومذابح صلاح الدين والرمادي، وسكت على قتل السجناء والموقوفين العراقيين في سجون المالكي وسجون مليشياته وقواته المليشية المسلحة.. وسكت على مهزلة الولاية الثالثة لمجرم الحرب "نوري المالكي" في اطار الديمقراطية الامريكية، وسكت على الفساد والسرقات، وسكت على التهجير القسري والتهديد في كل مكان في العراق، وسكت على كل شيء مخزي في هذا البلد.. ولم

الدولة العربية القوية.. خط الدفاع الأول

اضاءات في طريق الثورة (3)

من وحي الثورة .. وإن عدتم عدنا

حرب المخابرات الاخطر

بيان للجمعية الأوروبية لحرية العراق "ايفا ":

رئيس الجمعية ستروان ستيفنسن: ميليشيات تابعة لقوات بدر بقيادة هادي العامري وزير النقل العراقي اختطفت عشرات السنة في ديالى وقتلتهم بعلم المالكي وحكومته * قوات المالكي والمجموعات الارهابية التابعة لإيران قمعت السنة في مدينة سامراء واضطر الاهالي الى مغادرتها

ذكرى 8-8-1988 يوم الأيام والاعتداء على ضريح الشهيد صدام

لا يمكن أن يمارس رد الفعل بحرق القبور والمساجد والأضرحة إلاّ مَن هو مؤمن به نهجا وطريقا مجرمة وسبق له ومارس منهج التفجير والحرق للأضرحة والمراقد لأن رد الفعل لا يغلب الحكمة والعقل إلا عند غير المحصنين أو المستعدين أو مَن هم مهيئين وسبق وان مارسوا الرذيلة ذاتها.

الفخ القاتل للثورة الستيلميت

فالزمن الان وليس السلاح ولا ارادة الثوار هو مقرر نتيجة ثورتنا. الزمن كحد السيف اذا لم نستخدمه لدفع الثورة الى امام وسبقنا العدو في الاستفادة منه فانه سوف ينقلب ويصبح اخطر اعداء الثورة. لا تستفزوا جنرال زمن احترموه واستمعوا لاوامره.

من وحي الثورة .. حشرة تتطاول على أسد هصور

من وحي الثورة .. على هذا بايعنا الثورة والثوار