العراق.. المالكي والعبادي يتسابقان للظفر بـ"التحالف البرلماني الأكبر" (مصدر)               أهم وأبرز التطورات الأمنية والسياسية التي شهدتها الساحة العراقية يوم 18/08/2018               تهنئة للقائد شيخ المجاهدين عزة أبراهيم الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي               تهنئه الرفيق المجاهد عزة ابراهيم الامين العام لحزب البعث بمناسبه عيد الاضحى المبارك               مكتب تنظيمات خارج القطر ... رسالة الى الرفيق القائد عزة إبراهيم الامين العام لحزب البعث حفظه الله ورعاه               استمرار تظاهرات العراق الشعبية وسط قمع حكومي متواصل               انسحاب مرتقب لنحو ثلاثين نائبًا من ائتلاف العبادي               الخلافات العميقة تهدد تشكيل الحكومة الجديدة في العراق              

مقالات وآراء

  الرئيسية > تصنيفات المواد > مقالات وآراء

نَوْحٌ على بغداد الرشيد

خسران من لم يلتحق بقافلة الفرسان

81 يوما والعدوان الهمجي الوحشي مستمر على محافظة الانبار، ولم تتمكن ميليشيات العميل المالكي من النيل ولو شبرا واحدا في كل المحافظة، وبالاخص في مدينة الرمادي والكرمة والفلوجة المجاهدة.

حرامي البتراء يفضح حرامية المنطقة الغبراء

تحدث عميد الخونة احمد الجلبي عن الفضائح المالية والسرقات والهدر بالاموال العراقية منذ الاحتلال الغاشم عام 2003 ولحد الان. تكلم هذا الخائن بالوثائق عن الارقام الفلكية المخيفة التي يجهلها الشعب العراقي والتي هدرت وسرقت بدون ان يكون هناك حسيب او رقيب.

تجمع أهالي بغداد يكشف عن وثيقة حول جهود عقد المجلس السياسي

المجلس السياسي العام لثوار العراق من نخبة طيبة من القوى والشخصيات الوطنية والقومية والأسلامية التي لاغبار عليها ومع فرحة أبناء شعبنا بهذا الانجاز ومباركة وتأييد قطاعات واسعة من أبناء الشعب الذي يأن تحت ظلم سلطة الحكومة الطائفية الارهابية ومع أنطلاق صفحة جديدة للثورة الشعبية المسلحة جاء الاعلان عن المجلس منسجما مع حاجة الثواروالشعب لواجهة سياسية

العراقيون يستذكرون الغزو الامريكي الذي شارك فيه أكثر من مليون ونصف مليون علج أمريكي

يستذكر العراقيون مرور احد عشر عاما على غزو امريكا للعراق عام 2003 حيث شاركت فيه 49 دولة بمخالفة علنية للقانون الدولي ودون وجود قرار من مجلس الامن الدولي بالعدوان على العراق حيث شنت طائرات بالساعة 2,55 فجرا منطلقة من الكويت هجوما على بستان بالدورة بدعوى وجود صدام حسين وأولاده فيه

في ذكرى غزو العراق

الأجتثاث يهدف تدمير العراق واغتيال العراقيين وليس استهداف الرياضة والرياضيين

الخبر الذي يتناقل هذه الأيام وهو اجتثاث ناجح حمود، خبر يعطينا الحق لنتكلم عن جريمة الأجتثاث وما فعلت بالعراق والعراقيون ولاتزال؟ كما ذكرنا توا ان الأخبار تتناقل عن اجتثاث السيد ناجح حمود رئيس اتحاد كرة القدم العراقي؟ جريمة الأجتثاث،، اسس لها الأحتلال الأمريكي الصهيوني الأيراني الصفوي البريطاني ونفذه علقمييم الذين ومنذ سنوات وهم يمثلون حكومة وبرلمان وجيش العراق المليشياوي

من هم الارهابيون في العراق؟ كيف نفذ حزب الدعوة تفجير الجامعة المستنصرية عام 1980

من هم الارهابيون في العراق؟ استمعوا لاعترافات حزب الدعوة بتفجير الجامعة المستنصرية

ليس دفاعا عن النظام العراقي السابق لكن لمعرفة حقيقة مرتكبي جريمة حلبجه

وَلاَ تَلْبِسُواْ ٱلْحَقَّ بِٱلْبَـٰطِلِ وَتَكْتُمُواْ ٱلْحَقَّ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ ليس دفاعا عن النظام العراقي السابق لكن للبحث عن حقيقة مرتكبي جريمة حلبجه التي أصبحت الأن شيء من التآريخ ويعرف الكثير من أبناء حلبجه مرتكبي هذه الجريمة الحقيقيين.

حرب الأنبار التي أرادها المالكي سلما للولاية الثالثة ستكون قبرا له

ويرى مراقبون سياسيون ان الحرب التي يشنها رئيس الحكومة نوري المالكي على محافظة الأنبار والمستمرة هناك منذ شهرين مثلت نقطة تحول محورية في عراق ما بعد الانسحاب الأميركي، فرغم أن رئيس الحكومة كان يعتقد أن هذه الحرب قد تكون بوابته لولاية ثالثة عبر تحقيق انتصار على المتظاهريين السلميين والمعتصمين المدنيين، إلا أن حساباته لم تكن دقيقة، وهو الامر الذي تعود عليه الجمهور العراقي.