الفيفا يغير أحد بروتوكولاته بسبب حارس مصر!               لقاء مفاجئ بين نتنياهو والملك عبد الله في عمان               إنجلترا تخطف فوزا ثمينا أمام تونس بهدف "قاتل"               نشر منظومة حرب إلكترونية لحماية ملاعب المونديال               علماء يطورون ذكاء اصطناعيا "يرى" من خلال الجدران!               صحف أمريكية: كيم خدع ترامب في سنغافورة!               أمريكا تشترط على كوريا الشمالية تنفيذ 47 مطلبا لرفع العقوبات عنها!               البرلمان يربط قرارات حاسمة باعترافات المتهمين بحريق الصناديق              

مقالات وآراء

  الرئيسية > تصنيفات المواد > مقالات وآراء

لصدّام حسين تمثال في قلب كلّ عربيّ حرّ شريف

(ردّ نبض العروبة المجاهدة على قناة mbc)

الأطماع التّوسّعيّة والأحقاد الإيرانيّة على العرب حقيقة لا يمكن إنكارها

روحاني وبصفته رئيس إيران الفارسيّة الصّفويّة، يستملك كلّ مخزون الحقد الفارسيّ الثّابت على العرب، وهو المحدّد الأساسيّ والأبرز لسياسات دولة الملالي منذ تشكّلها بل وحتّى قبل قيام الدّولة الصّفويّة على يد إسماعيل الصّفويّ، وهو أيضا رأس السّلطة السّياسيّة في نظام ولاية الفقيه ذات الثّلاثة رؤوس التّقليديّة في إيران منذ القدم

الانذار الامريكي للميلشيات ”هل انتهت اللعبة”؟

فالأمريكان يعرفون اكثر من غيرهم اصول ساسة العراق الجدد وان تغيير الالقاب لا تنطلي على الامريكي الذي يعرف السياسي العراقي اكثر مما يعرفه هو عن نفسه وان اغلبهم يدينون الولاء المطلق لنظام الملالي وقد اعلنوا هذا صراحة بانهم سوف يدافعون عن ايران في حالة مهاجمتها من قبل امريكا.

معركة طرد ايران من العراق وسوريا

والنظام الايراني ليس وحده في هذه المعركة. معه عشرات من القوى العميلة له في العراق وسوريا وفي دول عربية أخرى مستعدون للدفاع عنه وحتى القتال معه. هذه القوى والجماعات العميلة لإيران لن تتردد في ان تفعل أي شيء وتقدم على أي اعمال ارهابية دفاعا عن الوجود الإيراني.

هذا هو موقف البعث بما جرى ويجري في العراق وامتنا المحمدية ج/2.. ح/60

هذا هو موقف البعث بما جرى ويجري في العراق وامتنا المحمدية ج/2.. ح/60

هذا هو موقف البعث بما جرى ويجري في العراق وامتنا المحمدية ج/2.. ح/59

هذا هو موقف البعث بما جرى ويجري في العراق وامتنا المحمدية ج/2.. ح/59

هذا هو موقف البعث بما جرى ويجري في العراق وامتنا المحمدية ج/2.. ح/58

هذا هو موقف البعث بما جرى ويجري في العراق وامتنا المحمدية ج/2.. ح/58

هذا هو موقف البعث بما جرى ويجري في العراق وامتنا المحمدية ج/2.. ح/57

هذا هو موقف البعث بما جرى ويجري في العراق وامتنا المحمدية ج/2.. ح/57

وزير الخارجية في ظل الأحتلال الجعفري أضحوكة الدبلوماسية الجديدة

رحم الله شهيد الدبلوماسية العراقية ووزير خارجيتها في ظل النظام الوطني وشيخ الدبلوماسيين طارق عزيز انه الرجل المناسب في المكان المناسب. اين كانت دبلوماسية العراق في ظل النظام الوطني واين اصبحت في ظل حكومة العار المنصبة من قبل الاحتلال

هذا هو موقف البعث بما جرى ويجري في العراق وامتنا المحمدية ج/2.. ح/56

هذا هو موقف البعث بما جرى ويجري في العراق وامتنا المحمدية ج/2.. ح/56