الامانة العامة لمجلس الوزراء تعلن تعطيل الدوام الرسمي غدا الخميس               اصدار احكام بالسجن على محافظين سابقين               أهم وأبرز التطورات الأمنية والسياسية التي شهدتها الساحة العراقية يوم 19/09/2017               الكرملين يعلق على عرض فيلم "موت ستالين" في روسيا               إبداعات روسية في تصنيع الأسلحة الصغيرة               أنف اصطناعي يغني عن الكلاب المدربة               في ليلة ميسي .. برشلونة يسحق إيبار (فيديو)               ترامب يهاجم إيران 'الدكتاتورية الفاسدة والمارقة '              

مقالات وآراء

  الرئيسية > تصنيفات المواد > مقالات وآراء

الثورة الشعبية السورية العملاقة والخيانة العظمى

ثورة شعبية انطلقت من حناجر اطفال درعا ولبى النداء للثورة الرجال والنساء والاطفال والشجر والحجر والارض من الجولان الى الحسكة، حتى مع البداية البعض من الوطنيين العلويين عسكريين ومدنيين تواصلوا وارادوا اسقاط النظام.

بشهادة أبناء جِلدتها وتوقعاتهم أميركا على هاوية التفكك والإنقسام كما حصل للإتحاد السوفييتي

قناعة الأميركان تتزعزع مع الأيام حول هذه الحقيقة، إلى درجة أن بعضهم بات يشعر بقرب أفول دولتهم الكبرى، ومنهم من بدأ يتحدث عن تفككها واحتمال انقسامها. وثمة من توقّع داخل الولايات المتحدة وخارجها أن تنشطر قريبا إلى عدة دول مستقلّة عن بعضها البعض، تماما كما حصل بالنسبة للإتحاد السوفييتي.

هل أوباما عميل سري لإيران؟

* سيناتور يتهم الرئيس الأمريكي بالعمل لحساب ايران * تقرير استراتيجي: أسس قانونية وسياسية قوية لالغاء الاتفاق النووي * ساسة ومحللون يطالبون بتقديم اوباما الى المحاكمة * كاتب أمريكي: ادارة اوباما مجرمة فاسدة مولت الإرهاب الايراني

البعث حزب ثائر والبعثيون ثوار لن يستكينوا

لم يؤسس البعث ليكون حزب سلطة بل ليكون حركة تغيير ثورية مهامها قومية وساحتها ليست قطرية بل للامة العربية ووطنها الكبير وجغرافيتها الواسعة. هذه حقيقة يعرفها الناس لكن تقزيم مفهوم الثورة بالساحات القطرية وحجر فكرة التغيير بساحة بعينها هي جزئ من كل هي للاسف من بين عوامل اللبس التي حجبت حقيقة البعث عن كثير من مثقفي ونخب الامة

فضيحة النواب والكيل بمكيالين

لم نفاجأ نهائيا بالفضيحة أو بالقنبلة التي فجرها وزير الدفاع خالد العبيدي في جلسة مجلس النواب يوم الاثنين 1/8/16 وتم عرض الشريط المسجل على الفضائيات يوم الثلاثاء 2/8/16 لكون الأغلبية الساحقة من عملاء العملية السياسية إن لم نقل جميعهم تعودوا على الفساد و نهب أموال العراق بلا رحمة ولكننا فوجئنا بالإجراءات التي اتخذت اثر هذه الحادثة.

الثورية الأصيلة لاتتلائم مع عقلية الدفاع

وتحقق للبعث من خلال هذه التجربة شيء واحد (مستحيل) هو انه لايمكن لأية قوة في هذا العالم خارجية أم داخلية أن تدفع الحزب وقيادته للتراجع، ولن تستطيع هذه القوى مجتمعة ومهما كان حجمها أن تزيح الحزب عن ميدانه الطبيعي في ارض العروبة، وأن تحد من دوره في تحديد صورة المستقبل، هذا ماأكدته الاحداث بعد إحتلال العراق وما نتج عنه وعن شبكة حلفاءه من دول الإقليم والعالم.

مقاومة الاجتثاث والتآكل الذاتي

وأمام إصرار طليعة البعث وقيادته المؤسسة على المضي قدما بفكرة البعث الخلاقة مهما كلفهم ذلك من ثمن،وبرغم عديد الانتكاسات بفعل التآكل الذاتي ومؤامرة الردة في ستينيات القرن الماضي،واصل حزب البعث مشوار كفاحه الطويل ونضاله الدؤوب في سبيل الأمة وقضايا الوحدة والتحرير واستعادة كامل التراب العربي المغتصب

أوباما وداعش وايران.. ترامب على حق

هذه هي الحقيقة بالفعل التي يجمع عليها اغلب المحللين في العالم، ولم يأت ترامب بجديد هنا. الحقيقة التي يجمع عليها الكثيرون في العالم هي ان امريكا، وليس اوباما وحده، هي المسئول الأول عن ظهور تنظيم داعش وصعوده وتفاقم خطره، وعن تعاظم خطر الارهاب في المنطقة عموما.

!!!!السر وراء اخلاء مقتدى مقراته ومكاتبه

للأسف مقتدى عندما كنا ننصحه ونخاطبه بشكل مباشر منذ أن ورطوه الحبربشية وأدخلوه في المعترك السياسي - الاحتلالي الطائفي الآسن , عبر بعض وسائل الاعلام والرسائل المباشرة التي يبدو أنها كانت ومازالت تحجب عنه !, والتي من خلالها نصحناه وحذرناه لوجه الله .. بأن جميع المحيطين بك

تحالف ثلاثي <موسكو أنقرة طهران> أم صفقة تسويات إقليمية؟

· محاربة داعش.. مقابل عدم حماية الـ(PKK) وتابعاته. · إيران على الخط.. الورقة الكردية - الأيرانية، وأنابيب الغاز. · إلتقاء المصالح حول المشتركات.. طهران وأنقرة. · موسكو تتطلع لتسويات (سياسية) في ضوء انتصارات (عسكرية).