عبد المهدي:لا استطيع الخروج من نظام المحاصصة               مشعان:المرشح لرئاسة النزاهة النيابية نصاب وسارق               تحالف القرار لعبد المهدي:عدم معالجة أسباب سقوط الموصل سيؤدي إلى”نزوح جديد”               العامري يرد على الصدر: سنّة البناء أصبحوا جزءاً من المشروع الإيراني والفساد لايشملهم!!               1,148,200 دينار الحد الأدنى للراتب الشهري لعديم الشهادة في الحشد الشعبي!               الكربولي:مقتدى الصدر من منظومة الفساد!               العثور على لوحة بيكاسو المسروقة               صفقة قياسية.. لوحة بيعت بـ 90 مليون دولار ورسامها مازال حيا              

مقالات وآراء

  الرئيسية > تصنيفات المواد > مقالات وآراء

صدام والمجد صنوان: قراءة في كتاب (استجواب الرئيس)؛

هذه قراءة في كتاب (استجواب الرئيس) الذي يروي فيه جون نيكسون المحلل في وكالة المخابرات الامريكية (CIA) تفاصيل استجوابه الرئيس صدام حسين خلال الأسابيع التي تلت أسره. السيد نيكسون هو (محلل قادة – Leadership analyst) في وكالة المخابرات الامريكية متخصص بالرئيس صدام حسين

كارثة تسميم مياه البصرة لن توقف السخط الشعبي في العراق

تعيش مدينة البصرة منذ أيام على وقع كارثة إنسانية حقيقية تهدد حياة المواطنين تهديدا جديا. وتتمثل مظاهر كارثة البصرة في تسسم أكثر من 6000 مواطن خلال الأيام الأخيرة، وذلك نتيجة ارتفاع نسبة الأملاح الذائبة في المياه

الانتفاضة الكبرى مقابل الكتلة الاكبر

لو كان لهذه الاحزاب المشاركة في العملية السياسية، وتلك التي فازت بالانتخابات الاخيرة ودخلت في مستنقعها، ذرة من الغيرة والاخلاق والشرف، لاهتمت قليلا، ولو من باب الخداع والتضليل، بمطالب الحد الادنى للمنتفضين كالماء والكهرباء، لا ان تنصب جهود قادتها على عقد التحالفات والتسابق فيما بينهم حول تسمية الكتلة الاكبر لتفوز بتشكيل الحكومة القادمة،

هذا مايحصل في الولايات المتحده ... ترامب - جيت

القصة الكاملة لمعضلة دونالد ترامب الحالية .. هذه مختصر الحكاية لان الخوض فى التفاصيل المرعبة يحتاج الى كتاب كامل ..

إيران ... في ضوء استراتيجية الأمن القومي الأمريكي

إن المتغيّر الجيوستراتيجي الأبرز في السياسة الخارجية الأمريكية تجاه منطقة الشرق الأوسط هو ما يتعلق بالموقف من إيران كدولة مارقة تهدد الأمن القومي العربي ، وتهدد السلم والاستقرار في دول المنطقة والعالم بسبب دعمها ورعايتها لقوى الإرهاب والتطرف والفساد والطائفية .

الاستاذ صلاح المختار: داعش لم يذهب... وإنما غير ملابسه

ذكرت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، أن تنظيم داعش بدأ يعود إلى العراق بسرعة كبيرة، ولكن بزي جديد يتمثل في تنفيذ عمليات خطف واغتيالات وتفجيرات، ما أثار المخاوف من بدء دورة جديدة من العنف والتدمير.

هـــذه ضـــربـــات انتفـــاضــــة العـــــراق

تستمر انتفاضة العراق التي بدأت في الشهر الماضي ( يوليو/ تموز )، وتتطور في مختلف مدن الجنوب، لتتوسع فيها نقاط الأحتجاجات في الضواحي وأنحاء المدن، وتنظم الاعتصامات الليلية في أماكن عديدة، فيما ينظم شبابها ورجالها تنسيقيات إدارة التظاهرات والاحتجاجات فيها،

الانتفاضة الشعبية ومؤامرة غدرها

ولم تكن المرجعية الدينية بعيدة عن هذه المؤامرة الغادرة، فبدلا من اصدار فتوى تطالب باستقالة رؤساء الكتل الفائزة بالتزوير، وتقديم انفسهم للقضاء بتهمة الفساد وسرقة المال العام وارتكاب الجرائم، طالب مرجعها الاعلى علي السيستاني هذه الكتل الفاسدة بالاسراع بتشكيل الحكومة الجديدة، وهو الذي نهى عن انتخابها وفق مقولة لا تجربوا المجرب،

أيها العراقيون هيؤوا أنفسكم للنصر والتحرير

أيها العراقيون منذ خرج الاحتلال الاسود ونحن نخرج بتظاهرات سلمية للمطالب بأبسط الحقوق وفي كل مرة تخرج علينا المليشيات الصفوية وتقتل وتغيب الابرياء وهذا ما يحصل اليوم في المحافظات الجنوبية وبغداد ولكن الثورة لم تبقى سلمية الى الابد الثورة العراقية المسلحة على الأبواب

المناضل عزة ابراهيم ويوم الايام ٨ / ٨ / ١٩٨٨

خاطب سيادته الأخوة العرب ، والمسلمين الذين كانوا يرون ان قيادة العراق كانت تبالغ في تصوير الخطر الايراني على العرب والمسلمين ، ومن الضرورة التصدي له بكل قوة وتكاتف وحزم حين قال لهم :- أجيلوا النظر حولكم لتروا كم كان هذا التشخيص دقيقا ، وكم كان موقف قيادة العراق متبصرا وعميقا وشجاعا. كان العراق القوي حاجزاً رادعاً جباراً بوجه مطامع ايران التوسعية