أسهل وأرخص وأسرع طريقة لتنقية المياه               أهم وأبرز التطورات الأمنية والسياسية التي شهدتها الساحة العراقية يوم 22/02/2018               المعلمون يتظاهرون في بغداد وتمكنوا اقتحام بوابة وزارة الماليه               تجميد ملف تحقيق يدين المالكي ومسؤولين كبار               الحلبوسي يعين احمد كريم والوزير يكلف حميد عويد               الدهلكي: بعض الكتل السياسية في البرلمان تعيق تمرير الموازنة               أهم وأبرز التطورات الأمنية والسياسية التي شهدتها الساحة العراقية يوم 20/02/2018               جنايات الصرافة تصدر حكما بالسجن على نجل الهميم              

مقالات وآراء

  الرئيسية > تصنيفات المواد > مقالات وآراء

سنحاريب في مجلس الأمن

حشد السيستاني الطائفي يرتكب إبادة جماعية بحق مكون معين

شذاذ آفاق من كل حدب وصوب، ساقهم "السيستاني" إلى حرب طائفية، ظاهرها ضد "داعش" وباطنها ضد "مكون معين"، والحجة حماية المذهب والمقدسات!!، رفعوا الرايات الطائفية، ورددوا الشعارات الروزخونية،

امراء الحرب في العراق

"لولا مساعدة ايران وتواجد قاسم سليماني في العراق لكانت حكومة حيدر العبادي الآن خارج العراق" هذا ما قاله هادي العامري بالحرف الواحد. ما هو المطلوب من العبادي إذن؟

النظام يقتل والمعارضة تقتل

من أعز تعز أعزه الله

هذا إعلان حرب... فماذا ينتظر العرب؟!

هكذا تلتف إيران على العقوبات الدولية

كثرت غلطاتك يا كيري!

يتكشف الموقف الأميركي كل فترة على لسان السيد جون كيري. فتارة يخطئ في مطالبته بتحقيق الامن لإسرائيل بدلاً من مصر، ويعتذر معللاً ذلك بـ 18 ساعة من الطيران، ثم تارة يؤكد أن بشار الأسد جزءاً من الحل للأزمة السورية، ثم يدعي إساءة الفهم على لسان ناطقته الرسمية. وبذلك يؤكد أن شكوك القوى الإقليمية في المنطقة كانت في محلها،

تحالف الإرهاب الأمريكي الإيراني

نعني اقدام الإدارة الأمريكية على حذف ايران وحزب الله من قائمة التهديدات الإرهابية التي تهدد مصالح الولايات المتحدة في التقرير الأخير الذي اصدرته اجهزة المخابرات الأمريكية حول التهديدات للمصالح الأمريكية في العالم،

مرة اخرى نذكر أهلنا أخوتنا عرب العراق العربي وكل ابناء الأمة العربية حكاما ومحكومين

الخطر انه : ((الغزو الأيراني الفارسي الصفوي)) مدعوم امريكيا صهيونيا فالأهداف والمصالح تتلاقى وهذا عبر التأريخ هنا تذكروا الفعل الفارسي الصهيوني تاريخيا ضدنا نحن العرب!؟ ايها الأشقاء العرب الكرام جميعا.. ايها العراقيون الأباة نذكركم ليس في الخطر القادم كما يقال بل في الخطر اللذي داهمنا غزانا احتلنا هيمن علينا ربض على ارضنا قتلنا سرقنا شتتنا اغتصب اعراضنا ولغاية الآن حدث هذا في 4